تحرير : يوسف جودة

أصدر قاضي التحقيق في المحكمة الابتدائية بتونس العاصمة، الخميس الماضي، بطاقة إيداع بالسجن في حق رئس حزب قلب تونس نبيل القروي، على خلفية تهم فساد، وسط تساؤلات حول مستقبل التحالف الذي يربط حزبه بحركة النهضة في البرلمان والحكم، على حد سواء.

وصدر قرار القضاء بحق نبيل القروي، بعد الاستماع إليه بشأن شبهة تبييض الأموال المتعلقة بعدد من شركاته. ورأى مراقبون أن مواجهة القروي لتهم بالفساد و تبييض الأموال يحرج حركة النهضة، وقد تكون له تداعيات مباشرة على مستقبل الحكومة التي يشكل حزب "قلب تونس" أبرز مكونات حزامها السياسي.

وذهب البعض إلى حد توقع انهيار حزب قلب تونس و تفككه، واتجاه بعض نوابه نحو الانصهار في أحزاب أخرى على غرار "آفاق تونس" و "تحيا تونس".

وتتضارب هذه التقديرات، فيما نفى حزب قلب تونس، خلال ندوة صحفية، تورط رئيسه في قضايا فساد، معتبرا ما يواجهه من تهم "جزءا من الخصومات السياسية الدائرة"، في إشارة إلى الكتلة الديمقراطية ولرئيس الجمهورية قيس سعيد.

 

وتبدو حركة النهضة الأكثر حرجا أمام الرأي العام بسبب ما يجري، حيث تتجه إليها أصابع الاتهام في التغطية على حليف يواجه تهم الفساد؛ وهي بذلك أمام خيارين، فإما فك رباط تحالفها مع قلب تونس وبالتالي تراجع نفوذها البرلماني، أو مواصلة الدفاع عن القروي الموجود قيد الإيقاف.

ويرى المحلل السياسي، محمد صالح العبيدي، أن سجن القروي قد يذهب بحزب "قلب تونس" نحو فقدان التأثير داخل المشهد البرلماني، وبمرور الأيام سيتبيّن أنه ككل الأحزاب التي نشأت بإرادة شخص واحد تنتهي بنهاية الشخص، قضائيا أو سياسيا.

وشدد العبيدي ، على أن الصفقة بين حركة النهضة والقروي انتهت بسجنه، موضحا أن الصفقة تمثلت في "إدخال حزب قلب تونس ضمن دائرة اللعبة لفرض توازنات سياسية، تمكّن حركة النهضة من المحافظة على موقعها والإطاحة بحكومة إلياس الفخفاخ، مقابل أن يصوّت نواب قلب تونس لصالح بقاء راشد الغنوشي في منصب رئيس البرلمان، حينما طرحت لائحة سحب الثقة منه".

وأكد الباحث السياسي أن "الترتيبات ستتغير خلال الأيام المقبلة بشكل كامل"، قائلا: "بدأنا نسمع أصواتا تنادي بإعادة ضبط قواعد اللعبة، وطرح لائحة سحب الثقة من الغنوشي من جديد".

المصدر : سكاى نيوز

الأكثر مشاهدة

  • بالترتيب
  • بالعنوان
  • الأكثر شهرة

بقايا انسان

عندما تتكلم الدموع... وتسقط ...

فنزويلا تفتح خط ...

أعلنت السلطات الفنزويلية، اليوم ...

تقاليد عالمية .. ...

 تختلف عادات وتقاليد الزواج من بلد ...

وفاة الممثل المصري ...

 برحيل هادي الجيار عن عالمنا، غيب ...

حراس الحضارة المصرية ...

  كتب : وليد حسام -الجيزة 

زاخاروفا تصف الإجابة ...

روسيا : -

"فيسبوك" يغير اسم ...

 تقرر تغيير اسم عملة "ليبرا" ...

"فيفا" يرشح 11 ...

 تقدم روبرت ليفاندوفسكي، الفائز ...

أردوغان: بإمكان ...

 قال الرئيس التركي رجب طيب ...

أرمينيا ترى أنه لا ...

 أعلن رئيس أرمينيا، أرمين ...

أرمينيا: إسقاط ...

أعلنت أرمينيا، السبت، إسقاط ...

أسرار كلينتون.. ...

 كشفت رسالة جديدة مسربة من بريد ...

تظهر نتائجه بأقل ...

 قال باحثون، الخميس، إن علماء من ...

الدولة السلجوقية ..

 الدولة السلجوقيَّة أو دولة بني ...

أخصائي يعلق على مرض ...

 أعلن الدكتور سيرغي فوزنيسينكي، ...

كاسل جورنال تعلن عن ...

ترحب مجموعة  كاسل جورنال ...

ماكرون يتحدث مع السيسي ...

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ...

١٠ نصائح للحفاظ علي ...

١:السير معا في اليوم من ٢٠ الي ٣٠ ...

Who's Online

211 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الدائرة الأخيرة

لماذا لا داع ان تقلق من الرئيس
بقلم : عبير المعداوي انه ...
الذئب ينجح معكم كالعادة
 بقلم عبير المعداوي اذا ...
روح أكتوبر إجعلوها طوق النجاة
ان هذا النصر كلف الله به ...
أزمة سد النهضة و علاقته بالاعلام
بقلم رئيس التحرير : د عبير ...
ارفعوا علم ليبيا
 لا تنسوا وسط الزحام قضيتها ...
صانع المعجزات
 بقلم د عبير المعداوي ...
العبور الثانى
بقلم د عبير المعداوي  قد ...

فيديو كاسل جورنال

الدائرة الأخيرة  

الدائرة الأخيرة مع الدكتور عاصم الليثى

 الدائرة الأخيرة مع اللواء نبيل أبو النجا

 كلمة د/عبير المعداوى فى عيد الشرطة

عنوان الجريدة

  • 104-ش6-المجاورة الأولى-الحى الخامس-6أكتوبر
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 01004734646

إصدارات مجموعة كاسل