بقلم رئيس التحرير الدكتورة / عبير المعداوى

حصدت مصر ما وطنه محمد علي من علوم و فن و ادب و فلسفه  واستغلت ما لديها من قديم العلوم والابداع فجاءت لنا بأمهر العقول العربيه و المصريه بل و الاجنبيه و سطع الفن المصري الاغنية الطربيه و الاسكتشات و الفنون الفلكورية ..بجوار تطوير الموسيقى و تطويعها لتلائم الذوق المصري الرفيع فانتشرت انتشار كبير عريق رفعت اسم مصر عاليا ..

في الادب والسينما لم تكتفي بترجمات الرافعي وابداعه الخلاب فجاءت بالروائي حسين هيكل صاحب رواية زينب وهو استاذ دكتور للغة العربية وقيمة ادبيه عريقة و من ثم برز عباس العقاد و توفيق الحكيم و نجيب محفوظ و احسان عبد القدوس و يوسف السباعي ويوسف ادريس وعبد الرحمن الشرقاوي وثروت اباظة وغيرهم من المفكرين والمبدعين المصريين ولا ننسى اهتمام مصر بالاخوة العرب المبدعين مثل جبران خليل جبران ..

وعليه بعد ان كانت مصر تنتج افلام لروايات أجنبيه  مترجمه بدأت تضع القالب الفكري الفلكوري للمصري ثم طرحت الفكر المصري الابداعي ونجحت ايما نجاح ..

واكب حركة النهضة المصرية شعب مؤدب خلوق مبدع كان يحب ان يعمل بيده و ينتج شيء باسمه ، شعب طموح للتطوير و الحداثه لكنه ايضا شغوف لحفظ التراث و الموروثات الحضاريه الاصيله ..

الفقراء جدا لم يكونوا يوصفوا بالبلطجة لكن وصفوا بالجدعنة والشهامة وعزة النفس والكبرياء وهم أصل كل سمة مصرية طيبة ..

الجهلاء الأميون من لا يعرفون القراءة و الكتابه كانوا بارعون ويحفظون كتاب الله ويطبقونه بحب وبراءة دون  مغالاة او تطرف ..التعايش السلمي كانوا يطبقونه تلقائيا من غير لا  قراءة ولا كتب ولا برامج تلفزيون ..

الحياة كانت بسيطة الطلبات كانت قليلة ، كلمة جشع لم تكن الا عند البهوات و البشاوات فقط لكن الطبقة الوسطى رمانة ميزان المجتمع حافظت على قوامة المجتمع وكانت صاحبة الكلمة والحق في ادارة حياة المصريين ..

كل هذه كان سبب  نصر أكتوبر العظيم و العقلية المصرية التي لا تهزم ..

اعكس الصورة ستعرف أين انت  وأين أصبحت وإلى أين سيكون مصيرك  لو الان إذا لم تعمل لنفسك وقفة وتعود لماضيك لاصلك الاسد وانسى شغل الفئران الثمينه

عبير المعداوي

الأكثر مشاهدة

  • بالترتيب
  • بالعنوان
  • الأكثر شهرة

بقايا انسان

عندما تتكلم الدموع... وتسقط ...

" الصين تشجع المنتجين ...

بعيدا عن المحتوى العنيف أو المبتذل ...

ازمة اوكرانيا و الدروس ...

القاهره في 18 فبراير 2022

أول يونيو عيدًا لكل ...

كتب د. عبد الرحيم ريحان خبير ...

بعد اكتشاف نفق معبد ...

في منطقة معبد قديم بمنطقة أبو صير ...

الأكاديمي المصري صلاح ...

ضمن وفد مكون من 5 أعضاء من جامعة ...

صمت مهيب يرافق ...

  في رحلة تستمر 6 ساعات الأحد عبر ...

مصر تطور الوادي ...

  "في محيط جبلي موسى وسانت كاترين ...

"حليف مقرب من ...

  بينما تنفي رسميا أي نية للغزو، ...

"فيسبوك" يغير اسم ...

 تقرر تغيير اسم عملة "ليبرا" ...

"فيفا" يرشح 11 ...

 تقدم روبرت ليفاندوفسكي، الفائز ...

أردوغان: بإمكان ...

 قال الرئيس التركي رجب طيب ...

تظهر نتائجه بأقل ...

 قال باحثون، الخميس، إن علماء من ...

الدولة السلجوقية ..

 الدولة السلجوقيَّة أو دولة بني ...

أخصائي يعلق على مرض ...

 أعلن الدكتور سيرغي فوزنيسينكي، ...

ماكرون يتحدث مع السيسي ...

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ...

كاسل جورنال تعلن عن ...

ترحب مجموعة  كاسل جورنال ...

سابالينكا تتوج بلقب ...

أحرزت البيلاروس آرينا سابالينكا ...

Who's Online

146 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الدائرة الأخيرة

الخندق الأسود
بقلم رئيس التحرير الروائية ...
لماذا علينا أن نعود لوصايا الإسلام
بقلم الروائية الاستاذة ...
لا تنسوا الماضي لأنه سيعود
الجزء الأول بقلم الدكتورة ...
القادم الذي علينا الإستعداد له
بقلم الروائية ا.د. / عبير ...
لو أيقظنا ضمير نحن الجمع
بقلم رئيس التحرير الدكتورة / ...
كلنا إنسان .. رسالتي للنظام العالمي
بقلم رئيس التحرير الدكتورة / ...
هذه عقيدة وطن .. الجيش للشعب
  بقلم  رئيس التحرير ؛ ...
العالم يحترق سياسيا وإقتصاديا
بقلم : ا.د. عبير المعداوي ...
نظرة مستقرة و بشائر خير
  بقلم ... دكتورة عبير ...
ضحية من ؟
بقلم الروائية الدكتورة عبير ...
في القرن الماضي عصر النهضة المصرية
بقلم رئيس التحرير الدكتورة / ...
هذه هي جمهورية مصر الجديدة لمن لا
بقلم الروائية الدكتورة عبير ...

فيديو كاسل جورنال

الدائرة الأخيرة  

الدائرة الأخيرة مع الدكتور عاصم الليثى

 الدائرة الأخيرة مع اللواء نبيل أبو النجا

 كلمة د/عبير المعداوى فى عيد الشرطة

عنوان الجريدة

  • 104-ش6-المجاورة الأولى-الحى الخامس-6أكتوبر
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 01004734646

إصدارات مجموعة كاسل