تحرير .. سهر سمير فريد

اعتبر الإمبراطور قنسطنطين العظيم (324 - 337م ) هو المؤسس الحقيقي للدولة البيزنطية، وبعد أن قام بتدشين عاصمته الجديد مدينة القسطنطينية عام 330م في الشرق،

عمل علي أن تكون المركز الجديد لشئون الحكم والدولة والسياسة رمز للازدهار، لتكون نسخة جديدة عن مثيلتها روما في الغرب الأوروربي، حتي أنه قد تم إنشاؤها فوق تلال سبعة مثل تلك التلال التي شيدت فوقها مدينة روما، وقد أطلق علي مدينة القسطنطينية حينها اسم " مدينة روما الجديدة Nova Roma ".

وبعد أن شيد الإمبراطور عاصمته تم إنشاء عمود علي الطراز الروماني عام 328م احتفالًا بتدشين المدينة الجديدة، شيد ذلك العمود فوق التل الثاني من التلال السبعة لمدينة القسطنطينية. أنشأ العمود من مادة الرخام السماقي، وهو نوع من الصخور البركانية، ويشتق الرخام السماقي من الحجر السماقي اليوناني ، ومعنى الأحمر الأرجواني. وتم تثبيته فوق قاعدة رخامية بيضاء ولكن لم تعد تلك القاعدة ظاهرة الآن.

وفي أعلي العمود تم تثبيت تمثال من البرونز يمثل الإمبراطور قنسطنطين العظيم في هيئة الإله أبولو إله الشمس والرماية، ممسكًا برمح، ومرتديًا تاجًا يمثل أشعة الشمس. وقد سقط هذا التمثال بعد مرور حوالي 800 عام من تاريخ تشييده، ولاحقًا تم استبداله بصليب وضعه الإمبراطور مانويل الأول كومنينوس (1143-1180م)، قيل حينها أنه يحوي بعض أجزاء من الصليب الحقيقي. وكتب مانويل علي قاعدته: "قام مانويل الأمين بتنشيط هذا العمل الفني المقدس ، والذي تضرر بمرور الوقت".

كان طول النصب بأكلمه يقدر بحوالي 50 مترًا، وقدر ارتفاع العمود وقت تشييده بدون التمثال ما بين 37 و 40 مترًا، أما الآن فقد فيبلغ طوله حوالي 35 مترًا فوق مستوى سطح الأرض.

وقد اعتبر عمود قنسطنطين لزمن طويل هو أطول نصب روماني شرفي على الإطلاق ، لم ينافسه سوي العمود الذي شيده الإمبراطور ثيودوسيوس، والذي هدم بالكامل لاحقًا. كما كان عمود قنسطنطين أطول من عمود تراجان وعمود ماركوس أوريليوس.

تعرض عمود قنسطنطين لحريق هائل في عام 1779م أدي إلي تغير لونه إلي اللون الأسود بالكامل، وعرف حينها باسم " العمود المحترق ". وفي عهد السلطان العثماني عبد الحميد الأول تم ترميم العمود المحروق، وأضاف له قاعدة جديدة هي القاعدة التي لا يزال العمود عليها حتي الآن.

وفي عام 1985م ، تم إدراج عمود قنسطنطين ضمن المعالم الأثرية للمناطق التاريخية في مدينة أسطنبول التركية، كموقع للتراث العالمي لليونسكو.

الأكثر مشاهدة

  • بالترتيب
  • بالعنوان
  • الأكثر شهرة

بقايا انسان

عندما تتكلم الدموع... وتسقط ...

فنزويلا تفتح خط ...

أعلنت السلطات الفنزويلية، اليوم ...

تقاليد عالمية .. ...

 تختلف عادات وتقاليد الزواج من بلد ...

وفاة الممثل المصري ...

 برحيل هادي الجيار عن عالمنا، غيب ...

حراس الحضارة المصرية ...

  كتب : وليد حسام -الجيزة 

زاخاروفا تصف الإجابة ...

روسيا : -

"فيسبوك" يغير اسم ...

 تقرر تغيير اسم عملة "ليبرا" ...

"فيفا" يرشح 11 ...

 تقدم روبرت ليفاندوفسكي، الفائز ...

أردوغان: بإمكان ...

 قال الرئيس التركي رجب طيب ...

أرمينيا ترى أنه لا ...

 أعلن رئيس أرمينيا، أرمين ...

أرمينيا: إسقاط ...

أعلنت أرمينيا، السبت، إسقاط ...

أسرار كلينتون.. ...

 كشفت رسالة جديدة مسربة من بريد ...

تظهر نتائجه بأقل ...

 قال باحثون، الخميس، إن علماء من ...

الدولة السلجوقية ..

 الدولة السلجوقيَّة أو دولة بني ...

أخصائي يعلق على مرض ...

 أعلن الدكتور سيرغي فوزنيسينكي، ...

كاسل جورنال تعلن عن ...

ترحب مجموعة  كاسل جورنال ...

ماكرون يتحدث مع السيسي ...

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ...

١٠ نصائح للحفاظ علي ...

١:السير معا في اليوم من ٢٠ الي ٣٠ ...

Who's Online

210 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الدائرة الأخيرة

لماذا لا داع ان تقلق من الرئيس
بقلم : عبير المعداوي انه ...
الذئب ينجح معكم كالعادة
 بقلم عبير المعداوي اذا ...
روح أكتوبر إجعلوها طوق النجاة
ان هذا النصر كلف الله به ...
أزمة سد النهضة و علاقته بالاعلام
بقلم رئيس التحرير : د عبير ...
ارفعوا علم ليبيا
 لا تنسوا وسط الزحام قضيتها ...
صانع المعجزات
 بقلم د عبير المعداوي ...
العبور الثانى
بقلم د عبير المعداوي  قد ...

فيديو كاسل جورنال

الدائرة الأخيرة  

الدائرة الأخيرة مع الدكتور عاصم الليثى

 الدائرة الأخيرة مع اللواء نبيل أبو النجا

 كلمة د/عبير المعداوى فى عيد الشرطة

عنوان الجريدة

  • 104-ش6-المجاورة الأولى-الحى الخامس-6أكتوبر
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • 01004734646

إصدارات مجموعة كاسل