كتب /أيمن بحر

أوقفت السلطات اللبنانية الاثنين، صحفيا أميركيا يشتبه بأنه غطي المظاهرات التي شهدتها العاصمة بيروت لصالح وسيلة إعلام إسرائيلية.

وقالت المديرية العامة لأمن الدولة في بيان لها عن توقيف صحفي أميركي يدعى نيكولاس فرانكس للاشتباه بأنه كان يصور الأحداث التي كانت تحصل في وسط بيروت لصالح صحيفة هآرتس الإسرائيلية وأضاف البيان أنه على إثر تداول وسائل التواصل الاجتماعي خبرا حول إقدام أحد الأشخاص على بث فيديوهات مباشرة للأحداث التي كانت تحصل في وسط بيروت لصالح صحيفة هآرتس الإسرائيلية تمكنت دورية من المديرية العامة لأمن الدولة من تحديد مكان البث والتوجه إليه.

واشتبهت المديرية بأحد الأشخاص الذي كان يُصّور نفس المقاطع الموجودة على الصفحة المعادية وتم اقتياد الصحفي للتحقق من هويته والتثبت من علاقته بتلك الصفحة وحقيقة بثه لصالحها وفقا لما جاء في البيان

المتظاهرون يطالبون بتنحية الفساد

العنف يتصاعد بلبنان.. والجيش يواجه المتظاهرين بخراطيم المياه

وأوضحت التحقيقات أن الصحفي، يحمل الجنسية الأميركية ومقيم في محلة عين المريسة، كما ادعى أنه صحفي يعمل لحسابه الخاص. بحسب البيان.

وخلصت المديرية العامة الأمن في بيانها إلى أنه وبعد مراجعة مدعي عام التمييز القاضي غسان عويدات أشار بتوقيفه وتسليمه إلى مديرية المخابرات في الجيش اللبناني مع المضبوطات للتوسع في التحقيق

وتأتي قضية توقيف الصحفي الأميركي بعد يومين من الاحتجاج والمواجهات العنيفة في وسط بيروت، التي أسفرت عن إصابة أكثر من 370 شخصا بجروح وهو أعلى عدد للمصابين منذ بدء الاحتجاجات في أكتوبر الماضي.

وقال الصليب الأحمر اللبناني والدفاع المدني إن 377 شخصا على الأقل أصيبوا من الجانبين مساء السبت في حين ذكرت قوى الأمن الداخلي أن 142 شرطيا أصيبوا

ولم يتمكن الساسة اللبنانيون من تشكيل حكومة جديدة أو وضع خطة لإنقاذ البلاد منذ أن بدأت الاحتجاجات قبل ثلاثة أشهر ودفعت سعد الحريري إلى الاستقالة من منصب رئيس الوزراء.

ويحتج الغاضبون في لبنان ضد تفشي الفساد في أجهزة الدولة وسوء الإدارة وسط مطالبة بحكومة يتولاها أشخاص مستقلون وذوو خبرة.

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية