كتب /أيمن بحر

بعد أقل من أسبوع على الهجوم الإيراني الذي استهدف قاعدة عين الأسد العراقية اصطحب التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش مجموعة من الصحفيين لإطلاعهم على آثار سقوط صواريخ طهران

واستهدفت إيران القاعدة التي تستضيف قوات أميركية فجر الأربعاء ردا على عملية قتلت خلالها واشنطن القيادي البارز في الحرس الثوري قاسم سليماني بطائرة مسيرة قرب مطار بغداد قبل نحو 10 أيام

وأزالت القوات الأميركية الاثنين الأنقاض والحطام من القاعدة التي تقع في محافظة الأنبار غربي العراق بعد أيام من ضربها بصواريخ باليستية إيرانية

وقاعدة عين الأسد الجوية مجمع مترامي الأطراف على بعد نحو 180 كيلومترا إلى الغرب من بغداد وتضم نحو 1500 من أفراد الجيش الأميركي والتحالف الذي تقوده واشنطن ضد داعش

وقالت الولايات المتحدة إنه لم يتم قتل أو إصابة أي جندي أميركي في الهجوم الإيراني.

وتم استخدام قاعدة عين الأسد لأول مرة من قبل القوات الأميركية بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 الذي أطاح بنظام صدام حسين.

صورة جوية لقاعدة بلد العسكرية التي تضم قوات أميركية

بومبيو يندّد بالهجوم الصاروخي الذي استهدف قاعدة جوية عراقية

واستضافت لاحقا القوات الأميركية المتمركزة وسط القتال ضد تنظيم داعش في العراق وسوريا

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية