أكد عبد القادر موحد، رئيس مكتب الشؤون الإنسانية التابع لـ"الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا"، أن أكثر من 750 من ذوي الدواعش، قد فروا من مخيم عين عيسى للاجئين.

وقال إن المخيم صار بلا حراسة وإدارة، حيث انسحب عناصر الأمن الداخلي منه بعد أعمال الشغب التي قام بها أفراد عوائل تنظيم "داعش" مستغلين القصف التركي الذي استهدف أطراف المخيم.

وقالت الإدارة الكردية في وقت سابق من اليوم إنها بدأت بإخلاء مخيم عين عيسى إثر القصف التركي، ووجهت رسالة إلى المجتمع الدولي اعتبرت فيها العملية التركية دعما لبعث "داعش"، مطالبة بالتدخل السريع لمنع حدوث كارثة.

والأربعاء، أطلق الجيش التركي عملية "نبع السلام" شرق نهر الفرات شمالي سوريا، حيث تؤكد أنقرة أن الهدف منها تطهير المنطقة من "إرهابيي حزب العمال الكردستاني وعناصر تنظيم "داعش"، وإعلان منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إليها في بلادهم.

المصدر: RT + وكالات

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية