كاسل جورنال

كاسل جورنال

 

كتبت نديمة حديد

قالت السلطات الصحية المحلية في الصين، الجمعة، إن عدد حالات الإصابة بنوع جديد من الالتهاب الرئوي الفيروسي المرتبط بسوق المواد الغذائية وسط البلاد، ارتفع إلى 44 حالة، فيما يذكر بتفشي بوباء "سارس" عامي 2002 و2003.

وقالت مفوضية الصحة في مدينة ووهان عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، إن من بين تلك الحالات التي شخصت منذ الحادي عشر من ديسمبر الماضي، صنفت 11 حالة بالحرجة.

وأضافت المفوضية أن كافة الحالات تخضع للعلاج في عزل صحي، وأن 121 شخصا كانوا على اتصال وثيق بتلك الحالات تحت المراقبة.

وقالت السلطات إن العرض الأكثر شيوعا هو الحمى مع ضيق في التنفس، إضافة إلى ظهور التهاب رئوي في "عدد محدود" من الحالات، دون مزيد من التفاصيل.

وأوضحت المفوضية أنه لم تظهر دلائل على انتقال العدوى من شخص لآخر.

وفيما لا يزال سبب المرض غامضا، فإن السلطات استبعدت الأمراض التنفسية المعروفة، ومنها أنفلونزا الطيور التي ظهرت على فترات في الصين بين المتعاملين مع الدواجن الحية.

ومعظم الحالات تم رصدها في سوق مأكولات بحرية في ضواحي ووهان مترامية الأطراف جنوبي الصين، حيث تشمل المعروضات حيوانات برية تنقل فيروسات خطيرة للبشر.

وقالت اللجنة إن السوق تم تطهيرها، وإن تحقيقا يجري في صلته بتفشي الوباء.

المصدر وكالات

 

كتبت نديمة حديد

في واقعة أثارت استياء بين أوساط المسلمين في ولاية تكساس الأميركية، تعرضت شابة للطرد من عملها في مطعم بسبب إصرارها على ارتداء الحجاب.

ونشرت ستيفاني كولمان مقطع فيديو على حسابها في "تويتر" تحكي فيه تفاصيل تعرضها للطرد من مطعم "تشيكن إكسبريس"، الواقع في مدينة فورت وورث.

وجاء في الفيديو، الذي لقي انتشارا واسعا على المواقع الاجتماعية، أن مدير المطعم طلب من كولمان العودة إلى منزلها، بسبب ارتدائها الحجاب خلال أوقات العمل.

ووفقا لشبكة "إيه بي سي" الإخبارية، قال المدير: "العمل يعني العمل، ولا يجب أن تكون له أي علاقة بالدين".

وتشير الشابة كولمان، البالغة من العمر 22 عاما، إلى أنها "اعتنقت الإسلام في أغسطس الماضي، وبدأت العمل مع هذا المطعم في أكتوبر".

وأضافت أنها اطلعت آنذاك على "كتيب العمل"، مبرزة أنه "لا يتضمن أي إشارة إلى عدم ارتداء الحجاب".

وأردفت قائلة: "الكتيب يتحدث على ضرورة المساواة بين مختلف الأديان. لذلك شعرت بالراحة حين بدأت العمل".

وقال محامي المطعم: "كولمان لا تواجه أي تمييز بسبب حجابها أو لكونها مسلمة. قرار إرسالها إلى منزلها كان بسبب نقص تدريب مدير المطعم، الذي، وللأسف، لم يأخذ الحرية الدينية بعين الاعتبار".

وأضاف أن "كولمان عادت لعملها بشكل طبيعي في اليوم الموالي، وكانت مرتدية الحجاب".

وتابع: "جرى تقديم اعتذار رسمي لكولمان عن الخطأ الذي حصل، وسيتم التطرق إلى هذه الواقعة خلال الدورات التدريبية المقبلة".

وذكر أنه "تم توبيخ مدير الطعم بسبب تصرفه، وسوف يتلقى المزيد من التدريب حول كيفية التعامل مع المواقف المماثلة في المستقبل".

المصدر سكاي نيوز

 

كتبت نديمة حديد

حاول مشيعون مشاركون في جنازة قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، ونائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، السبت، اقتحام المنطقة الخضراء، التي تضم السفارة الأميركية وسط بغداد، حسبما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية".

ووقع الأمر عندما وصل موكب التشييع من منطقة الكاظمية في بغداد إلى ساحة الطابقين القريبة من المنطقة الخضراء.

وتوجهت مجموعة صغيرة من المشيعين الغاضبين إلى إحدى بوابات المنطقة الخضراء وحاولت تسلق البوابة، لكن اللجان المنظمة للتشييع منعتهم من ذلك وانتهى الأمر دون حدوث تطور أكبر، كما حدث الأربعاء الماضي أمام السفارة الأميركية.

وأظهرت صور عددا من المشيعين وهم يحاولون اختراق إحدى بوابات المنطقة الخضراء أو تجاوزها عبر الصعود عليها، فيما بدا عناصر من الجيش العراقي عن قرب وهم يراقبون المشهد.

وحمل هؤلاء المشيعين رايات ميليشيات الحشد التي ينتمي إليها المهندس الذي قتل مع سليماني في ضربة صاروخية أميركية على بغداد فجر الجمعة.

وتم تشييع سليماني والمهندس في بغداد بشكل رسمي وشعبي بحضور رئيس الحكومة المستقيل عادل عبد المهدي، على أن تتم مراسم أخرى في جنوبي العراق.

وخلال التشييع، ألقيت كلمات شدد على ضرورة ما قالت إنه الرد على الولايات المتحدة بعد قتل الرجلين.

ويترقب العراقيون جلسة البرلمان العراقي، غدا الأحد، التي ستنظر في مسألة الوجود الأميركي في العراق، حسبما يفيد مراسلنا في بغداد.

وبدأت في وقت سابق من السبت مراسم تشييع سليماني والمهندس في العراق، بمشاركة أغلب المسؤولين العراقيين، على رأسهم عبد المهدي.

ومن جانبها، ذكرت وكالة الأنباء العراقية الرسمية "واع" أنه تم إغلاق الطرق المؤدية إلى موقع التشييع في منطقة الجادرية وسط بغداد.

وبدورها، قالت وسائل إعلام إيرانية إنه سيتم نقل جثة سليماني إلى إيران مساء السبت بعد انتهاء مراسم تشييعه في العراق، ليدفن الأحد في مدينة كرمان.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت مسؤوليتها عن قتل سليماني الذي كان يهم بالخروج من مطار بغداد، عبر قصف صاروخي استهدف موكبه فجر الجمعة، قائلة إنه كان يخطط لشن هجمات وشيكة على مصالح أميركية.

وقتل في القصف أيضا أبو مهدي المهندس، نائب قائد ميليشيات الحشد الشعبي في العراق، إضافة إلى عسكريين إيرانيين وعراقيين آخرين.

المصدر سكاي نيوز

 

كتبت نديمة حديد

كشف مسؤولون أمريكيون تفاصيل تخطيط إدارة الرئيس دونالد ترامب لاغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في العراق، فجر أمس الجمعة.

وأفادت صحيفة "واشنطن بوست" في تقرير نشرته اليوم السبت، بأن ترامب أجرى الأحد الماضي من مجمع غولف مارالاغو التابع له في فلوريدا، عقب شن الولايات المتحدة غارات على مواقع لفصائل موالية لإيران في سوريا والعراق، اتصالا مع كبار مستشاريه المختصين بالأمن القومي، وهم أبلغوا الرئيس بنية سليماني التوجه إلى بغداد قريبا.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول رفيع المستوى في إدارة ترامب تأكيده، أن الولايات المتحدة تابعت خلال عدة أيام تحركات سليماني، وخلصت إلى أن أفضل فرصة لاغتياله تكمن في استهدافه قرب مطار بغداد، مضيفا أن ترامب صادق على العملية في اتصال أجراه من منتجع الغولف التابع له قبيل شن الضربة.

ونقلت وكالة "بلومبرغ" عن أشخاص مطلعين على الموضوع تأكيدهم، أن عددا قليلا من أعضاء مجلس الأمن القومي الأمريكي فقط كانوا على دراية بشأن خطط اغتيال سليماني، دون إبلاغ أي حكومات أجنبية أو الكونغرس مسبقا، وجرت التحضيرات للعملية في أجواء سرية للغاية، لمنع أي تسريبات إعلامية.

وذكرت الوكالة أن ترامب خلال التحضيرات للعملية كان يتصرف وكأنه يقضي إجازة عادية، وزار يوميا منذ عيد الميلاد ملعب الغولف في مارالاغو، لكنه أمضى هناك 50 دقيقة فقط الثلاثاء، عندما تعرضت السفارة الأمريكية في بغداد لمحاولة اقتحام من قبل محتجين غاضبين.

وأكد مسؤول رفيع المستوى مطلع على فحوى المشاورات بشأن الموضوع لـ"واشنطن بوست" أن قرار الرئيس إعطاء الضوء الأخضر لاغتيال سليماني فاجأ كثيرين من أعضاء إدارته.

بدوره، أشار أحد مصادر "بلومبرغ" إلى أن إدارة ترامب حذرت طهران مؤخرا، عبر فرنسا وغيرها من حلفائها، من قتل أمريكيين، ولذلك رأى الرئيس الأمريكي في الهجمات التي استهدفت مؤخرا قواعد تتمركز فيها قوات أمريكية في العراق "خرقا للخطوط الحمراء".

وعلى الرغم من حديث مسؤولين أمريكيين كبار عقب العملية عن وجود معلومات استخباراتية تؤكد تخطيط سليماني لشن "حملة عنف" ضد الولايات المتحدة، لفتت "واشنطن بوست" إلى أن هذه التصريحات مجتزئة ومتضاربة ولم يتم بعد تقديم أي أدلة على صحتها.

المصدر:RT

كتبت نديمة حديد

وصف البابا فرنسيس في أول قداس يقيمه في العام 2020، العنف ضد النساء واستغلال أجسادهنّ من خلال "النزعة الاستهلاكية" و"الإباحية" بأنها "تدنيس لله".

ودافع بابا الفاتيكان في كلمته التي ألقاها في كاتدرائية القديس بطرس الممتلئة بالمصلين عن حق النساء في الهجرة سعيا لحياة أفضل لأطفالهن، وأدان الذين يفكرون فقط في النمو الاقتصادي بدلا منرفاه الآخرين.

وقال "كل العنف ضد النساء انتهاك لحرمات الرب".

وأضاف: "إذا كنا نريد عالما أفضل في العام الجديد، فيجب أن نحفظ كرامة المرأة". وأكد أن إشراك النساء في صنع القرار سيجعل الإنسانية أكثر سلاما ووحدة.

وفي عظته أثناء قداس بكنيسة القديس بطرس، انتقد البابا فرنسيس "التضحية بأجساد النساء على مذبح الدعاية للإعلانات، والربح، والمواد الإباحية".

وأعرب عن أسفه لأنه "بينما تكون المرأة مصدر الحياة في عظاته"، إلا أنهن يتعرضن باستمرار للإهانة والضرب والاغتصاب والإكراه على ممارسة الدعارة والإجبار على الإجهاض.

وأشاد البابا بالمرأة ووصفها بـ "مانحة السلام"، وحث على أن تصبح "مرتبطة بالكامل" بعملية صنع القرار من أجل جعل العالم أكثر وحدة.

وأردف: "امتهان النساء هو امتهان للبشرية جمعاء"، بحسب فرنسيس.

المصدر سكاي نيوز

 

كتبت نديمة حديد

كشفت إذاعة "RFI" الفرنسية، أن عدد المرتزقة الذين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا، خلال الآونة الأخيرة، تضاعف بشكل ملحوظ، وهو ما يكشف دعم أنقرة المكثف لميليشيات طرابلس التي تنشط تحت لواء حكومة فايز السراج.

ونقلت الإذاعة عن مصادر لم تسمها، أن مطار معيتيقة في طرابلس شهد حركة دؤوبة لمقاتلين قادمين من تركيا على متن رحلات طيران غير مسجلة.

وأضافت المصادر أن شركة الطيران "الإفريقية" الليبية هي التي تولت نقل المرتزقة من تركيا، إضافة إلى شركة طيران "الأجنحة" المملوكة للمتشدد الليبي المقيم في تركيا، عبد الحكيم بلحاج.

وهبطت أربع طائرات تقل المرتزقة السوريين الموالين لأنقرة في مطار معيتيقة، بين يومي الجمعة والأحد الماضيين.

من ناحيتها، بادرت حكومة فايز السراج إلى نفي وجود مرتزقة تابعين لأنقرة في طرابلس، لأجل الوقوف في وجه الحملة التي يشنها الجيش الوطني الليبي ضد التنظيمات الإرهابية لأجل إعادة الاستقرار إلى البلاد.

تركيا لا تنفي

وبحسب الإذاعة الفرنسية فإن تركيا لا تكذب إرسال هؤلاء المرتزقة إلى ليبيا، فيما نقلت رويترز عن مسؤولين كبار في تركيا أن الموضوع يخضع للنقاش، ومن الوارد أن تمضي أنقرة قدما في هذا الاتجاه أي أن تعتمد على المقاتلين السوريين عوض الجنود.

وكانت جامعة الدول العربية قد أكدت في بيان صدر إثر الاجتماع الطارئ الذي عقد بناء على طلب مصر، الثلاثاء: "رفض وضرورة منع التدخلات الخارجية التي تسهم في تسهيل انتقال المقاتلين المتطرفين الإرهابيين الأجانب إلى ليبيا".

يأتي اجتماع جامعة الدول العربية بعد توقيع اتفاقيتين في أواخر نوفمبر بين حكومة السراج وتركيا، حيث ينص الاتفاق العسكري على إمكانية أن تقدم أنقرة مساعدة عسكرية لحكومة السراج.

أما الاتفاق الثاني فينص على ترسيم الحدود البحرية بين تركيا وليبيا، الأمر الذي أثار غضب اليونان خصوصا التي دعت الأمم المتحدة إلى إدانة الاتفاقية التي تمنح أنقرة سيادة على مناطق غنية بالمحروقات في البحر المتوسط، وخصوصا قبالة جزيرة كريت.

وجرى استدعاء المشرعين إلى جلسة طارئة في البرلمان التركي، يوم الخميس، للتصويت على التشريع، حسبما ذكرت وكالة أنباء الأناضول، في حين يبدو أن الحكومة عازمة على تسريع تمرير مشروع القانون من خلال البرلمان.

المصدر وكالات

 

كتبت نديمة حديد

بعد أكثر من 60 عاما من وضعها في مخزن إحدى المكتبات، من المقرر أن يتم الكشف هذا الأسبوع عن ألف رسالة كتبها الشاعر توماس ستيرنز إليوت إلى صديقته المقربة إميلي هيل، ويأمل الباحثون في أن تكشف هذه الرسائل عن علاقة لطالما دارت حولها التكهنات لعقود.

ويعتبر كثيرون أن هيل لم تكن مجرد الصديقة المقربة الوحيدة لإليوت، بل كانت أيضا ملهمته، ويأملون في أن توفر المراسلات بينهما إدراكا أكبر للتفاصيل الأكثر ودية حول حياة إليوت وعمله.

وبإمكان الطلبة والباحثين والأدباء قراءة الرسائل في مكتبة جامعة برينستون بداية من يوم الخميس.

وقال أنتوني كودا، الباحث في أعمال إليوت ومدير مدرسة تي اس إليوت الصيفية الدولية: "أعتقد أنه ربما يكون الحدث الأدبي لهذا العقد".

أضاف "لا أعرف شيء سوى ترقب هذا الأمر الكبير. فالمهم هو أن تخرج هذه الرسائل".

تبادل الصديقان إلى الأبد، هيل وإليوت، الرسائل على مدار نحو 25 عاما بداية من عام 1930.

التقى الاثنان عام 1912 في مدينة كامبريدج بولاية ماساتشوستس، لكن لم تتوثق علاقتهما حتى عام 1927.

كان إليوت يعيش بالفعل في إنجلترا ودرست هيل الدراما في الجامعات الأميركية، ومن ضمنها كلية سكريبس في كاليفورنيا.

في عام 1956، تبرعت هيل بالرسائل بموجب اتفاق يقضي بعدم فتحها إلا بعد 50 عاما من وفاتها أو وفاة إليوت، أيهما قبل الآخر.

توفى إليوت عام 1965، بينما توفيت هيل بعده بأربعة أعوام. تقول سيرتهما الذاتية إن إليوت أمر بحرق الرسائل التي بعثت بها هيل إليه.

قال كودا علاقتهما "لابد وأنها كانت مميزة بشكل لا يصدق ومراسلاتهما لابد وأنها كانت حميمية للدرجة التي جعلته قلق بشدة إزاء نشرها".

ولد توماس ستيرنز إليوت في سانت لويس بولاية ميزروي عام 1888 واكتسب سمعة سيئة كشاعر في بدايات حياته.

كان عمر إليوت 26 عاما فقط عندما أصبحت قصيدة "أغنية حب جيه. ألفرد بروفروك" أول قصيدة يتم نشرها له كشاعر محترف.

وكان من أشهر أعمال إليوت قصائد "الأرض اليباب" و "الرجال الجوف" و "الرباعيات الأربع"

المصدر سكاي نيوز

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية