العالم
عبيرالمعداوى

عبيرالمعداوى

 

اعتمد فضيلة الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر الشريف، نتيجة الدور الثاني للشهادتين الثانوية الأزهرية وشعبة العلوم الإسلامية، للعام الدراسي 2018/2019م.

وبلغت نسبة النجاح في الشهادة الثانوية للقسم العلمي 74.31%، بينما بلغت نسبة النجاح في القسم الأدبي 87.10%، بنسبة نجاح عامة في القسمين بلغت 82.97 %، من إجمالي عدد المتقدمين للامتحان وعددهم 52584 طالبًا وطالبة، بينما بلغت نسبة النجاح

العامة لشهادة الثانوية شعبة العلوم الإسلامية 100%، من إجمالي عدد المتقدمين للامتحان.

وقدم فضيلة وكيل الأزهر التهنئة للطلاب الناجحين، مطالباً من لم يحالفهم التوفيق بعدم اليأس والإصرار على النجاح، وبذل المزيد من الجهد في العام القادم، مؤكدًا أن الأزهر الشريف بتوجيهات من فضيلة الإمام الأكبر يقدم كل الدعم لأبنائه الطلاب، وبخاصة الطلاب

الذين لم يحالفهم التوفيق.

كما قدم فضيلته الشكر لكل من ساهم في إتمام هذا العام الدراسي على أكمل وجه، مما حقق الكثير من الإيجابيات، ومن أهمها القضاء على الغش والحد من تسريب الأسئلة، رغم استخدام وسائل تقنية متطورة، مما ساهم في رفع المستوى التعليمي.

من جانبه صرح فضيلة الشيخ/ أحمد عبد العظيم، رئيس كنترول الشهادة الثانوية، بأنه بناء على تعليمات فضيلة وكيل الأزهر، سوف تبدأ لجنة النظام والمراقبة ولجنة الطعون الإلكترونية في تلقي طلبات الطعون على نتائج الدور الثاني ابتداءً من يوم الخميس القادم

الموافق 5/9/2019، ولمدة خمسة عشر يومًا.

وأوضح رئيس كنترول الشهادة الثانوية أن لجنة الطعون الإلكترونية جاهزة لاستقبال الطعون بشكل أكثر فاعلية وأكثر تعاونًا، لتلاشي جميع السلبيات والأخطاء التي ظهرت في الدور الأول، ليحصل كل ذي حق على حقه

الثلاثاء, 03 أيلول/سبتمبر 2019 14:55

خلال استقباله سفيرة كولومبيا بالقاهرة..

 

الإمام الأكبر: القيم الأساسية للأديان السماوية متشابهة وجميعها تدعو إلى الأخوة الإنسانية

استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الثلاثاء، السيدة/آنا ميلينا مونيوس دي جاييريا، سفيرة كولومبيا بالقاهرة.

قال فضيلة الإمام الأكبر إن المبادئ الرئيسية والقيم الأساسية في جميع الأديان السماوية متشابهة وجميعها تدعو إلى ترسيخ قيم السلام والأخوة الإنسانية والمواطنة والعيش المشترك، مبديًا استعداد الأزهر لدعم أبناء الشعب الكولومبي في كافة المجالات

التعليمية والثقافية والدعوية.

من جانبها، أعربت السفيرة الكولومبية عن سعادتها البالغة بلقاء فضيلة الإمام الأكبر، مؤكدةً حرص بلادها على تقوية العلاقات مع الأزهر الشريف؛ وذلك من خلال بحث سبل التعاون بين جامعة الأزهر الشريف وكافة الجامعات الكولومبية.

الدائرة الاخيرة
بقلم رئيس التحرير ؛د.عبير المعداوي

موضوع شائك و صعب يثير حالة من الشجن ممزوجة بالألم حول واقع حياة مادية قاسية ،كأنما نرى الزومبي و المستذأبين حولنا في كل مكان يمصون دماء الشرف و الطيبة
و فجاة نجد ان مبادىء ميكافيللي هي ذات الهيمنة على المجتمع، تتحكم فيه و تغير و تصنع قوانين و قواعد جديدة لعادات و تقاليد مغايرة أفسدت الذوق العام و سمحت لسلوكيات غير آدمية أن تتفشى بيننا ، موضوع المقال هذا جدا مهم ، خاصة إذا تكلمنا عن الإنسانيه الضائعه في حقوق الأطفال ، و لن أتحدث عن التعليم و الصحة الخ بل سأتحدث عن عمالة الأطفال الظالمة لأي أمة ، و ربما توافقون الرأي  أن حماية الطفل هو أمن قومي بالدرجة الاولى .

بدأ موضوع المقال أثناء سيري في شوارع القاهرة القديمة حول محيط السيدة نفيسة و منطقة الخصوص و غيرها ، و هناك رأيت عددا كبيرا من الأطفال يحملون أشياء ثقيلة على ظهورهم و يعملون في ورش صناعية و يعيشون ظروف قاسية جدا ، ناهيك عن استغلالهم من قبل عصابات التسول و التي تعرض الطفل حتما للهلاك ، و تجددت صيحة المقال مرة أخرى حينما  رأيت  صورتين وجدتهم عند الأصدقاء في الفيسبوكً
لطفلين يعملان بلا رحمة
واعلم ان هناك آلاف مثلهم !
وقفت عندهم كثيرا لأني عاهدت على نفسي من عشرون عام الدفاع عن حقوق الأطفال حول العالم و نجحت بالفعل في منع أطفال سيراليون من العمل في التعدين و البحث عن الألماس حينما كنت احد فريق دولي عمل في هذا الملف ، و منفردة أيضا في مقالات استطاعت ان يصل صداها للأمم المتحدة ، النضال لحماية الطفل واجبا على كل من له ضمير و ليس فقط الكاتب و الصحفي مهما كان الثمن.
انا ضد عمالة الأطفال الصغار تماما مهما كانت الظروف،
لكن واضح ان هناك فعليا حالة من التردي لحقوق الطفل في مصر وسط حالة الضغوط الاقتصادية التي تعيشها البلاد منذ ٢٠١١

و من هنا اطلق نداء و سؤال في نفس الوقت لاستاذة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي عن دورها و دور الوزارة لحماية أطفال مصر

أين البرامج الخاصة بحماية الأطفال و لا هذا كلام اعلام و فض مجالس و خلاص و الكاميرا تلقط صورة و ننزل بمقالات النفاق و نقدم صورة مختلفه عن الواقع

حالة الأطفال سيئة فعلا آلاف منهم في الشوارع بيشتغلوا ، و انا لا اتحدث عن أطفال الشوارع بل عن أبناء الأسر  الفقيرة جدا
لابد من حل فوري لمنع فوضى استغلال الأطفال و تشغيلهم بالسخرة بهذا المستوى الغير انساني.  
الطفل لا يهان و لا يعامل بقسوة
ايضا لا يترك لمجتمع جاهل متخلف يعاني من مشاكل كثيرة في اخلاقه و قيمه و حتى عاداته من مروءة و شهامة حتى لا يعامل الأطفال بهذه القسوة
و لا نعتمد ايضا على قانون لا ينفذ و لا يطبق ، بلد مثل مصر تستطيع ان تمنع هذه الظاهرة من عمالة الأطفال تماما
الطفل هو امل الغد و مستقبل مصر و لا يجوز إهمال ثروتنا القومية البشرية المتمثلة في طفل اليوم قائد الحياة غدا
يكفيه اننا أرهقنا مستقبله بكثير من المشاكل ، فكيف يستقبل المستقبل و هو منهك القوى و لم يتلقى حقه من التربية او التعليم و لا يعرف سوى الحرمان و الالم و العذاب

اريد فعليا تحرك عاجل من الدولة لمنع هذه الظاهرة
و التدخل ضد اَي أسرة تجبر ابنها او بنتها على العمل كرها
لابد من التدخل القانوني ايضا مثلما تدخلت الدولة في موضوع الختان
، و لا ارى هذا صعب في ظل مئات من منظمات المجتمع المدني التي لا تقوم بدورها الذي خلقت لاجله ؟!

مرحبا اصدقاء،

بعد أن كنا! نبحث في البنغال الهندية وربوعها المزهرة، عن الحكمة، عن المعرفة، عن الكلمة، عن الأدب، وعن الفن والابداع. وبعد ان كانت محاولاتنا لمزج نسيم البنغال مع نسيم دجلة والفرات، اصبحنا اليوم غير ماكنا عليه بالأمس للأسف! اصبحنا نتهم الكاتب

والاديب، الشاعر والفنان بأنه عدو للدولة، وعدو للمملكة، وعدو للجمهورية وأنه يغرر بالمواطن العربي! ويلمح له! وأنهم يحرضون الناس على تغيير واقعهم "المفضل لديهم"! بكتاباتهم ومروياتهم وابداعاتهم المتجددة على انها "مبطنة" لحد الجاسوسية، كما يتهمهم

البعض! وعلى المتكلم ان يكون الشاهد تحت عبائته حين الطلب، فشاهدنا الاول معنا اليوم حي يرزق، والشاهد الثاني قد توفي، لكن لسانه لازال ينطق اعني به (طاغور)، ألا يكفي ان العالم كله يعرفه بحق؟!

واعني بالشاهد الاول الاديبة الروائية عبير المعداوي، وكانها مذهولة من حدث لم يكن بحسبانها!

تقول الاديبة عبير المعداوي:

[[...مش ممكن تتخيلوا رحمة ربنا بِنَا

بينما كنت في قلب الآسى و الإحباط

فجأة يأتي لي إتصالين

كلاهما بشرى و فرحة كبيرة و انتصار عظيم

أن يتم إختياري 2020 لأكون روائية العام عربيا و مصريا في الصين

شيء لم أكن أصدقه

أن يتم ترشيحي لشيء مهم بجوار المجموعة

هو أمر أكثر من الخيال و الروعة

أن يتم إختياري من الرموز المؤثرة في الوطن الأخضر هذا تقدير و اعتزاز أفتخر به و بمن إهتم بعملي...]]

لكن في نظري Riad Turki ان التنين الصيني قد اختطفك! ونحن لانعلم! هذا التنين يسمع (تغريداتك) من على شجرة مثمرة, وعن بعد شاسع، ونحن لانسمع تغريداتك! ولانرى ثمارك على اشجار (الوطن الاخضر كما وصفتيه)! انا اعلم ان هذا ( الوطن الاخضر) اعلم

بكل تفاصيله وفصوله، وحري بالتنين الصيني ان يختطفك بفضوله، ويحملك على جناحه عابراً كل القارات ليقدم لك ثمار مجهودك ويضعك في موضعك الصحيح. ويضع على رأسك التاج الملكي وهو استحقاقك، وثمرة التعب، وقد جنيتي الثمار بجدارة. فأقل مايقدمه لك

(الوطن الاخضر) حين يسمع تغريداتك كحمامة سلام هو الحسد فقط!هذا ان سمعك! فمنهم من لايلوي لك اهتماما! ومنهم من يعتذر، ومنهم من يغدر! لكن المفاجئة هذه ستجعلهم يندمون! واتذكر ماقلتيه في يوم من الايام :((أحبائي

ربما تعاند الحياة و تقسوا علينا

لكنها تأتي و تحنوا بقلبها الطيب

فلا يجب أبدا أن نحزن على اَي شيء

النجاح و التقدم

خير جائزة))

كلامك هذا كنشيج ربابة يئن بلغته الحزينة! وبوتر يتيم!

اما اليوم هو ليس كالامس! ولنرجع قليلا الى الماضي ففـي العشرين من أيار / مايو عام 1932 زار بغداد الشاعر الهندي الفـيلسوف الكبير (رابندرانات طاغور) (1861/1941) بدعوة من فـيصل الاول، ملك العراق. لقد استقبل طاغور فـي بغداد اروع استقبال من قبل

السياسيين والشعراء والادباء، وكان فـي مقدمتهم السيد محمد الصدر، وجعفر باشا العسكري ومحمد بهجة الاثري، ومعروف الرصافـي وجميل صدقي الزهاوي، ونوري ثابت صاحب جريدة (حبزبوز) وغيرهم من الوجوه المعروفة انذاك.

بتاريخ 2 من حزيران 1932، نشرت احدى الصحف العراقية هذا العنوان : (رابندرانات طاغور – من خانقين الى بغداد) نقلت الاخت سهيلة داود سلمان جانبا منها فـي جريدة (الزمان) الطبعة البغدادية، العدد 2178 فـي 3 من آب 2005، ص 13 جاء فـيها:(الشاعر الاكبر

على الحدود، الساعة العاشرة والنصف صباحا، والشمس وضاحة الجبين، لاغيم يسترها ولا غبار عندما كنا فـي دائرة جوازات السفر على الحدود العراقية، كنا ننتظر بفارغ الصبر سيارة الضيف المحبوب. لم يطل الانتظار حتى وافت السيارة تتبعها اخرى، تقدمت نحونا ببطء واذ صارت على مقربة منا، تطلعنا فاذا هي تحمل من اوفدنا لاستقباله ومدّ رأسه قليلا من نافذة السيارة، تبدو على محياه امارات البش الممزوج بعناء السفر، وابتسم ابتسامة خفـيفة وهو يصافح شاعرنا الكبير جميل صدقي الزهاوي،رئيس الوفد: يرحب العراق بشاعر الشرق العظيم، ويحييه ويحيي فـيه العبقرية والنبوغ. كانت تلك الكلمات القليلة الجامعة التي خاطب بها الزهاوي ضيف العراق، فكان جواب طاغور كلمات موجزة ايضا، قالها الشاعر الكبير بصوت خفـيض: (انني لسعيد بهذه الحفاوة، وفخور بمجيء شاعر العرب لتحيتي تحية شاعر لشاعر). وتقدم الى طاغور اعضاء الوفد واحدا فواحداً، يصافحونه مرحبين به وبـ (كنته) وسكرتيره، ثم رجوه ان يتفضل بالنزول من السيارة لاخذ رسم تذكاري على الحدود مع اعضاء الوفد، فلبى الرجاء عن طيب خاطر. ومما قاله طاغور: (انني ارجو ان يكون العراق حاضرة الامن والسلام والمحبة والوحدة) فاجابه الوفد: (ان العراق لفخور بوحدته، معتز بهذه الوحدة المقدسة بين ابنائه على اختلاف طبقاتهم واديانهم).

ترى لو عاد الشاعر الكبير طاغور الى الحياة وزار العراق حاليا، فماذا سيقول له العراقيون؟ وماذا سيقول هو عن حال العراق والعراقيين بعد الاحتلال؟! وتنقل لنا الاخت سهيلة عن اخر مساء قضاه طاغور فـي بغداد على ضفاف دجلة فتقول، ان احتفالات عديدة اقيمت لضيف العراق الكريم الدكتور رابندرانات طاغور طوال الايام العشرة التي قضاها فـي بغداد، كان فـي كلها موضع حفاوة واجلال واعزاز، وكان الاحتفال الاخير الذي اقيم للشاعر الكبير مساء الاحد الماضي – ولم يذكر التاريخ بالتحديد – كان اكثر الاحتفالات جمالا – واشدها اثرا فـي النفوس. لقد كان احتفال الوداع. ففـي قصر الشابندر المطل على شواطئ الكاورية فـي دجلة، اجتمع لفـيف من الادباء والصحفـيين، يحيطون بالضيف العزيز، كل شيء كان سحريا، شعريا، الطبيعة هادئة، النسيم عليل، الازهار يفوح شذاها، النهر يجري رقراقا، والمغنية العراقية الشهيرة الست جليلة تطرب فـي هذا الاجتماع الشاعر العالمي الذي رغب فـي استماع موسيقانا وغنائنا باعذب الاغاني العراقية الشجية، مصحوبة بانغام جوقها المبدع. وفـي امسية الوداع، انبرى الصحفـي والاديب العراقي ابراهيم حلمي العمر، فارتجل كلمة وداعية كلها رقة وبلاغة، وقد اجابه المحتفى به كلمة ارق وابلغ ثم دعا صاحب مجلة (الحاصد) (وهو انور شاؤول) ليلقي كلمة باسم الصحفـيين، فارتجل كلمة مناسبة جاء فـيها: (.. ازهار شاعرية طاغور كانت تنعش القريب والبعيد، ونهر حكمه الفـياض كان ومازال يسقي عالما باسره. ان طاغور كالشمس كان ومازال يبعث بالاشعة الى مرتفعات الجبال واعماق الاودية اشرقا كان ام غربا، جنوبا ام شمالا). شكر طاغور الصحافة العراقية والعراقيين كافة، ثم القى نظرة على دجلة، وتنشق هواء العراق ملء رئتيه، وتطلع الى عقد المصابيح الكهربائية الخافقة فـي تلك الساعة التذكارية الجميلة – حيث كانت الكهرباء لا تنقطع فـي بغداد – وقال الشاعر الكبير معروف الرصافـي معلقا:

(ان هذا الخفوق وهذه المناظر الطبيعية الخلابة لافصح منا لسانا، واقدر على التعبير عما فـي الصدر فـي مثل هذه المواقف).لقد ودع طاغور بغداد الوداع الاخير، بغداد ان حقق امنيته فـي زيارتها والتمتع بجمالها وبجمال دجلتها واللقاء مع نخبة من ادبائها وباهلها الطيبيين الذين ما عرفوا للطائفـية والمذهبية معنى، ولا عرفوا للتفجيرات والمفخات معنى، ولم ينس طاغور ان يخلد ذكراه فـي بغداد بنظم اغنية بعنوان (يا بلبل غن الجيرانا) غنتها له المطربة زكية جورج فـي عام 1932.

يا بلبل غن الجيرانا

غن وتفنن الحانا

فـينتهم سرقت قلبي

وليبق لديها جذلانا

ولحقل ابيها من حقلي

تتطاير اسراب النحل

فعشقت النحلة من حبي

ووجدت فريستها عقلي

ازهار حديقتها تشري

فـي السوق وتملأها بشرا

لو كنت غنيا ذا كسب

لشربت الباعة والزهرا.

هكذا كانت كلمات الاغاني، وهكذا كانت الاصوات الاصيلة تصدح بالالحان والكلمات الرقيقة المعبرة، اما اليوم، فقد بدأنا نسمع اغنية من قبيل : (يمه كرصتني عكربه)! او (التلدغة الحية يخاف من جرة الحبل) الى آخر الهذيان!.

 مصر - القاهرة

وزير النقل : توقيع عقد توريد وصيانة عدد 6 قطارات جدية مكيفة للخط الثاني لمترو الأنفاق ستساهم في تحسين الخدمة المقدمة للركاب والتعاقد يأتي ضمن خطة متكاملة لتطوير الخطين الأول والثانى بتكلفة تتعدى 30 مليار جنيه

  • بحث التعاون المشترك في مجال انشاء خطوط جديدة للسكك الحديدية ومشروع تطوير خط أبوقير

استقبل وزير النقل الفريق مهندس / كامل الوزير السيد / يون يوتشول سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة ، ووفد شركة هيونداى روتم الكورية برئاسة السيد /يوتشول أوو –نائب رئيس مجلس إدارة الشركة و هذا لتدعيم التعاون بين الجانبين في مجال مترو الأنفاق والسكك الحديدية ،وحضر الاجتماع رئيس الهيئة القومية للأنفاق وقيادات وزارة النقل

في بداية الاجتماع أكد الوزير على أهمية تعاقد كلا من الهيئة القومية للأنفاق وشركة هيونداى روتم الكورية الجنوبية على توريد وصيانة عدد 6 قطارات جدية مكيفة للخط الثاني لمترو الأنفاق والتي ستساهم في تحسين الخدمة المقدمة للركاب والتي تأتي ضمن خطة متكاملة لتطوير الخطين الأول والثانى بتكلفة تتعدى 30 مليار جنيه مشيرا الى أن هذا التعاقد يأتي امتداداُ للتعاون المثمر بين الجانبين والذي شمل توريد عدد 20 قطار للخط الأول دخلت كلها الخدمة وكذلك التصنيع الحالي لعدد 32 قطار للمرحلتين الثالثة والرابعة من الخط الثالث والذي سيتم توريد أول دفعة من القطارات فى يونيه 2020 لافتا الى أن هناك فرصا استثمارية أخرى في مجال المترو مثل مترو أبوقير والتي سيتم طرحها على الشركات العالمية والتي يمكن أن تتقدم لها الشركات الكورية الجنوبية

كما تم مناقشة امكانية التعاون في عدد من الفرص الاستثمارية في مجال السكك الحديدية مثل مشروع انشاء خط المناشى / 6 أكتوبر (والذي سيساهم في تعظيم نقل البضائع بين موانئ الإسكندرية والميناء الجاف بمدينة 6 أكتوبر) ومشروع دراسة انشاء خط الغردقة / سفاجا / قنا / الأقصر، بالإضافة الى مشروع إزدواج خط المنصورة / دمياط، وكهربة إشارات خط طنطا / المنصورة / دمياط لزيادة عوامل أمان نقل الركاب والبضائع وتعظيم نقل البضائع بين ميناء دمياط والموانئ الجافة وموانئ البحرين الأحمر والأبيض وكذلك إمكانية التعاون في مجال تصنيع جرارات السكك الحديدية

ومن جانبه اعرب السفير الكوري الجنوبي عن أهمية التعاون القائم بين الجانبين في مجال مترو الانفاق وكذلك التعاون في مجال السكك الحديدية والمتمثل في كهربة اشارات خط نجع حمادي / الاقصر لافتا الى أنه خلال الفترة القادمة سيكون هناك زيارات لعدد من المؤسسات الاستثمارية الكورية الجنوبية الى القاهرة والتي يمكن من خلالها عرض كافة الفرص الاستثمارية في مجال النقل خاصة وأن المناخ الاستثماري في مصر مناخ واعد

 اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي أمس الأحد ، مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والمهندس كامل الوزير وزير النقل، وذلك بحضور رئيس شركة "بومباردييه" العالمية للنقل.

الاجتماع شهد بحث آخر المستجدات الخاصة بالتعاون المشترك مع الشركة في مشروعات قطار المونوريل، حيث تم توقيع عقد بين وزارة النقل وشركة "بومباردييه" لإنشاء مونوريل لربط القاهرة بكلٍ من العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة 6 أكتوبر، وذلك بإجمالي طول 96

كم، حيث يتضمن العقد الممتد لثلاثين سنة تنفيذ وتشغيل وصيانة خطوط المونوريل، بالإضافة إلى الإمداد بقطع الغيار وإجراء العمرات الجسيمة

الأحد, 04 آب/أغسطس 2019 16:25

المسلة الناقصة

 هي مسلة تم نحتها من الجرانيت الوردي بمصر، وسميت بالمسلة الناقصة نظرًا لعدم اكتمال بناؤها، وقد أقر علماء الآثار أن هذه المسلة لو كان أكتمل تشييدها لكانت أضخم وأثقل مسلة في العالم كله، فهي تزن 1168 طن، وطولها 41.75 متر، وعرضها من القاعده 4 متر و20 سم، وقمتها 2 متر و 40 سم، وترجع أهميتها إلى توضيح أساليب قطع المسلات القديمة، كما توضح مدى المجهود والوسائل التي كان يلجأ إليها.

وتقع المسلة في الجزء الشمالي لمحجر أسوان على الشاطيء الشرقي للنيل، الذي يبعد نحو 1 كيلومتر شرق النهر، ولا تزال المسلة ملتصقة بالصخرة الأم في مقالع الحجارة الشمالية، حيث كان القدماء المصريون يستخرجون الجرانيت.

ويرجح علماء الآثار أن هذه المسلة ربما ترجع إلي عصر الملكه حتشبسوت، حيث أنه كان أكثر عصر تم فيه بناء للمسلات، وقد نُحتت بغرض وضعها ونصبها في معبد الكرنك بالأقصر.

ونحتت المسلة الناقصة في جبل الجرانيت الذي كان معد لنحت المسلات بجنوب أسوان، وبعد أن حفر العمال المصريون المسلة من ثلاثة جهات، تمهيدا لخلعها من الأرضية وإكمال تجهيزها، اكتشفوا شرخا فيها يجعلها لا تصلح، فتوقف العمال عن تكملتها، ولا يزال السطح السفلي للمسلة بطول 42 متر متصلا بالصخرة الأرضية التي تقطع منها.

ومن جهة أخرى، تعطي المسلة صورة عن كيفية عمل المصريين القدماء في قطع الأحجار، كما تمثل خيبة أمل كبيرة لعمال الحجارة لكنها في ذات الوقت عينه موقع مذهل للسياح، فهي أضخم مسلة وُجدت في مصر.

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية