آسيا

القاهرة - الاتحادية 



تلقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اتصالاً هاتفيًا اليوم من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، تناول سُبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وعدداً من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.
وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي في تصريح له : إن الرئيس المصري أكد خلال الاتصال اعتزاز مصر بما يجمعها بالعراق من علاقات أخوة تاريخية، مشددًا على مواصلة دعم بلاده للحكومة العراقية والعمل على تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات.
وأشار راضي إلى أن رؤى الجانبين توافقت حول أهمية تعزيز العمل العربي المشترك لمواجهة التحديات الإقليمية والتهديدات المشتركة، وبما يسهم في تعزيز التكاتف والتضامن بين الدول العربية.

حيث صرح المتحدث الرسمي السفير بسام راضي ان  السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي مساء اليوم الاثنين اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن رئيس الوزراء العراقي قدم التهنئة للشعب المصري بمناسبة إجراء الاستفتاء على التعديلات الدستورية بنجاح، مشيداً بالتطورات الإيجابية التي تشهدها مصر علي كافة الاصعدة خاصة الاقتصادية والتنموية على مدار السنوات الماضية، ومؤكداً تقدير بلاده الكبير لمصر وللسيد الرئيس، في إطار العلاقات التاريخية العميقة بين مصر والعراق على المستويين الرسمي والشعبي.

ومن جانبه، أكد السيد الرئيس اعتزاز مصر بما يجمعها بالعراق من علاقات أخوة تاريخية، مشيداً بالتطور المستمر الذي تشهده أطر التعاون بين الدولتين، ومؤكداً سيادته مواصلة دعم مصر للحكومة العراقية والعمل على تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الاتصال الهاتفي تناول سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الدولتين خاصة في ضوء ما أسفرت عنه القمة الثلاثية المصرية العراقية الأردنية، التي عقدت بالقاهرة في شهر مارس الماضي، من نتائج إيجابية.

كما تطرق الاتصال الهاتفي إلى عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث توافقت رؤى الجانبين حول أهمية تعزيز العمل العربي المشترك لمواجهة التحديات الإقليمية والتهديدات المشتركة، وبما يساهم في تعزيز التكاتف والتضامن بين الدول العربية.

Published in السياسة

القاهرة - الاتحادية 

استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السيد ديميترس سيلوريس رئيس مجلس النواب القبرصى والوفد المرافق له، وذلك بحضور السيد الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، والسفير القبرصي بالقاهرة.

وصرح السفير بسام راضى المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن السيد الرئيس رحب برئيس مجلس النواب القبرصي، مؤكداً عمق العلاقات التاريخية التي تجمع البلدين والشعبين الصديقين، وحرص مصر على تعزيزها في مختلف المجالات، وطلب سيادته نقل تحياته وتقديره إلى رئيس قبرص "نيكوس أنستسيادس"، مثمناً سيادته التشاور والتنسيق المستمر مع الرئيس القبرصي لبحث سبل مواصلة التعاون الثنائي بين البلدين وكذلك التعاون الثلاثي في إطار الآلية التي تجمع مصر وقبرص واليونان، لما تمثله تلك الآلية من نموذج يحتذي به للتعاون البناء في منطقة شرق المتوسط.

من جانبه، نقل رئيس مجلس النواب القبرصي تحيات وتقدير الرئيس "أنستسيادس" للسيد الرئيس، معرباً عن سعادته بزيارة مصر تلبيةً للدعوة الموجهة إليه من رئيس مجلس النواب المصري، ومشيداً بما تشهده العلاقات المتميزة بين البلدين من تطور في الفترة الأخيرة، ومؤكداً حرص قبرص على دعم تلك العلاقات.

وذكر المتحدث الرسمي أن اللقاء شهد استعراضاً لأوجه التعاون الثنائي، حيث أعرب السيد الرئيس عن ترحيبه بالتعاون والتواصل المستمر بين البلدين على مختلف المستويات، وهو الأمر الذى انعكس في حجم الزيارات المتبادلة، وكذلك على المستوى البرلماني، والذي تجسد مؤخراً في زيارة السيد رئيس مجلس النواب المصري إلى قبرص على رأس وفد كبير تلبية لدعوة نظيره القبرصي في سبتمبر 2018، كما أعرب سيادته عن التطلع لمواصلة التعاون الإيجابي القائم في إطار آلية التعاون الثلاثي، والبناء على نتائج القمم الثلاثية الست التي عقدت حتى الآن، خاصة في مجالات السياحة والاستثمار والطاقة والربط الكهربائي.

كما تم استعراض نتائج الاجتماع الثلاثي الأول لرؤساء برلمانات مصر واليونان وقبرص والذي عقد في قبرص في فبراير 2019، بهدف تطوير وتعميق العلاقات بين الدول الثلاث في إطارها البرلماني والشعبي، بما يمهد لتكامل محاور التعاون سواء في بعدها البرلماني أو الثقافي والتاريخي المتمثل في مبادرة إحياء الجذور مع آليات ومشاريع التعاون القائمة على الصعيدين السياسي والاقتصادي، الأمر الذي يؤكد ويرسخ طبيعة الشراكة التي تجمع بين الدول الثلاث.

كما رحب السيد الرئيس بمبادرة رئيس البرلمان القبرصي بتدريس اللغة العربية في قبرص، مشيراً سيادته إلى اهتمام مصر بتقديم كافة أشكال المساعدة لتفعيل هذه المبادرة، والتي ستساهم دون شك في تعميق العلاقات الوطيدة التي تربط قبرص والدول العربية.

وتم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر والرؤى بشأن تطورات بعض من القضايا السياسية بالمنطقة، حيث أكد السيد الرئيس أهمية الدور الذي تقوم به قبرص داخل الاتحاد الأوروبي وكذلك اليونان لنقل حقيقة الأوضاع السياسية في منطقة الشرق الأوسط، وهو الدور المدعوم بالدراية والمعرفة العميقة بطبيعة المنطقة وثقافتها من قبل كلتا الدولتين، الأمر الذي يلقى كل التقدير من جانبنا.

المصدر : الصفحة الرسمية للمتحدث الرسمي

Published in السياسة

القاهرة -قصر الاتحادية 

قبل ساعات من انعقاد  قمة الترويكا الافريقية حيث ستناقش الوضع في السودان و ليبيا و الجزائر حيث ترأس مصر هذا العام الاتحاد الأفريقي ،ستكون قمت السودان و ليبيا على رأسهم  و في هذا الإطار  استقبل الْيَوْمَ الاثنين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي رئيس جهاز المخابرات  السوداني بالقاهرة و حضر اللقاء اللواء عباس كامل رئيس المخابرات المصرية 

و صرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي للرئاسة أن 

 السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي استقبل اليوم الفريق أول أبو بكر دمبلاب، رئيس جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني، وذلك بحضور السيد عباس كامل رئيس المخابرات العامة.

وصرح السفير بسام راضى، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن السيد "أبو بكر" سلم السيد الرئيس رسالة من الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، حيث تضمنت الإحاطة بشأن آخر تطورات سير الأوضاع في جمهورية السودان الشقيق، فضلاً عن الإعراب عن التطلع لاستمرار الدور المصري الداعم لأمن واستقرار السودان لتجاوز هذه المرحلة، وذلك في ظل الروابط الأزلية التي تجمع شعبي وادي النيل، إلى جانب الدور المصري المحوري في القارة في إطار قيادتها الحالية لدفة العمل الأفريقي المشترك من خلال رئاسة الاتحاد الأفريقي.

وأوضح المتحدث الرسمي أن السيد الرئيس نقل للمبعوث السوداني تحياته إلى رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان، معرباً سيادته عن تقديره للجهود التي يبذلها المجلس في التعامل مع الأوضاع الراهنة بالبلاد، ومؤكداً استعداد مصر الكامل وغير المشروط لتقديم كافة سبل الدعم للسودان الشقيق على تحقيق استحقاقات هذه المرحلة لما فيه صالح الشعب السوداني، وبما يضمن مساندة إرادته وخياراته في صياغة مستقبل بلاده، والحفاظ على مؤسسات الدولة.

المصدر ؛ الصفحة الرسمية للمتحدث الرئاسي المصري 

Published in السياسة

واشنطن 

كتب : عبير المعداوي

السيد الرئيس المصري في زيارة للولايات المتحدة بناء على دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب منذ أسبوعين ...

و نشر البيت الأبيض المقابلة بين الرئيسين قبل المحادثات الثنائية على النحو التالي ؛

أخبار من المكتب البيضاوي- البيت الأبيض 12:17 مساءً بتوقيت شرق الولايات المتحدة

 

- الرئيس ترامب: شكرا جزيلا لك. إنه لشرف عظيم أن أكون مع الرئيس المصري السيسي. لدينا الكثير من الأشياء للمناقشة ، كما يمكنك أن تتخيل: المواضيع  العسكرية ، التجارة.

ويجب أن أقول إنه تم إحراز تقدم كبير بطرق مختلفة ، من حيث الإرهاب وأشياء أخرى ، مع مصر وداخل مصر. إنه أمر لا يصدق حقًا ما حدث ، خاصة في بعض النواحي التي

تحدثنا عنها بالفعل. لكننا سنلتقي بممثلي الرئيس ومصر في فترة قصيرة.

مرة أخرى ، لدينا أشياء مهمة للغاية ، عسكريا ، للحديث عنها. وكذلك عن التجارة. مصر شريك تجاري كبير. نحن نقوم بالكثير من العمل معًا. نحن نعمل معا. وأعتقد أنه لم يكن لدينا

مطلقًا علاقة أفضل -بين  مصر والولايات المتحدة - أكثر مما لدينا الآن.

لذلك ، أود أن أشكر الجميع على وجودهم هنا. سيدي الرئيس ، شكرا جزيلا لك.

- الرئيس السيسي: شكرا سيدي الرئيس.

- الرئيس ترامب:  انت صديقي.

- الرئيس السيسي: (حسب الترجمة ). شكراً سيدي الرئيس. اسمحوا لي أن أعرب عن شكري على دعوتك الكريمة وعلى إتاحة هذه الفرصة لي للقاء والتحدث عن تحقيق نقلة نوعية

في العلاقة الاستراتيجية بين مصر والولايات المتحدة.

اسمحوا لي أن أؤكد ، سيدي الرئيس ، أن العلاقات لم تكن أفضل خلال سنوات في علاقتنا الثنائية ، ولهذا السبب ، أود أن أقدم لكم ، سيدي الرئيس ، شكرنا وتقديرنا وتحياتنا 

كل الفضل يعود لك يا سيادة الرئيس. شكرا جزيلا لدعمكم على جميع الجبهات. هذا هو ما نسعى لتعزيز علاقاتنا الثنائية في مختلف المجالات: السياسية والاقتصادية والعسكرية

والثقافية وغيرها.

شكرا جزيلا.

- الرئيس ترامب: حسنًا ، شكرًا لك. ولا بد لي من القول ، قبل أن نطرح بضعة أسئلة ، كانت السيدة الأولى في مصر مؤخراً. كانت تعامل بشكل جميل.

ولكن ربما الأهم من ذلك هو أن ما رأته  في الأهرامات كان مذهلا ، يمكنك تسميته العجيبة الاهم من العجائب السابعة أو الثامنة للعجائب في العالم. اعتقدت أنه مكان لا يصدق. لقد قالت  أنها رأت واحدة من أكثر الأشياء التي لا تصدق أن  تراها. ولدينا الكثير من الصور ، وكان ذلك يومًا رائعًا ولحظة عظيمة لرؤية الأهرامات - الأهرامات العظيمة.

لذلك نأمل أن الكثير من الناس سوف يذهبون وينظرون إليهم. و هي من الشخصيات التي لا تتأثر بسهولة ؛ لكنها كانت معجبة جدا.

شكرا جزيلا.

 

Published in السياسة

الولايات المتحدة الامريكية - واشنطن

تغطية بقلم | اللواء عبد الحميد خليفة  

وصل السيد الرئيس
عبد الفتاح السيسي الي واشنطن اليوم في زيارة رسميه بدعوه من الرئيس الأمريكي ترامب وقد خرجت حشودا من الجاليه المصريه في العديد من الولايات ترحيبا بوصول السيد الرئيس البطل.كما رحب الكونجرس بزياره السيد الرئيس المصري  عبد الفتاح السيسي.

وسوف يلتقي الرئيسان في البيت الابيض اليوم  الثلاثاء التاسع من ابريل 2019 الساعه الثانيه عشر ظهرا بتوقيت واشنطن السادسه م بتوقيت القاهره..


وقد القت وسائل ودوائر الاعلام الضوء علي اهميه هذه الزيارة ومدلولاتها علي تأكيد ما هو مؤكد من دور السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي القيادي والريادي و دور مصر في منطقه الشرق الاوسط في كافة القضايا الشرق أوسطية و إقليميا بل وعالميا..


وقد اشارت بعض الدوائر الاعلاميه الي بعض القضايا التي سيتم مناقشتها في اللقاء المرتقب غدا الثلاثاء منها:


التعاون المشترك في كثيرا من القضايا مثل :
المصالح الاستراتيجية للبلدين ومقاومة الارهاب ومناقشة ملفات الشرق الاوسط كالقضيه الفلسطينية وخاصه بعد نقل السفاره الأمريكية الي القدس ومشكلة الجولان .


أيضا ما يدور حاليا من قتال داخل الأراضى الليبية بين قوات الجيش الليبي بقيادة المشير خفتر وبين العناصر الارهابية المتعدده الجنسيات والهوية بالمدن الليبية..


هذا بالاضافه الي ما يدور في السودان الشقيق و بعض دول الخليج وافريقيا وآسيا.


وعلي صعيد القضايا المشتركه أيضا كالقضايا الاقتصاديه والاستثمارات ومقاومة الارهاب والتدريب العسكري المشترك..


وتأتي هذه الدعوه للزيارة للتأكيد علي قناعه الولايات المتحدة الأمريكية والعالم اجمع علي أن السيد الرئيس السيسي يستحق وعن جداره هذا الدور القيادي والريادي.



Published in ملفات حصرية

القاهرة 

قام الرئيس السوداني أمس الأحد بزيارة رسمية لجمهورية مصر العربية ، حيث أستقبله الرئيس المصري في مطار القاهرة و من ثم إجتماع للتباحث في قصر الاتحادية بعد آداء مراسم الاستقبال .

الرئيس عمر بشير يتجاوز المظاهرات الحاشدة المنادية بتنحيه و اعلان الانتخابات في البلاد ،قام خلال الأيام الماضية بجولات عربية كانت لقطر و الكويت و مصر ، كانت تحديا كبيرا له في ظل تداعي الوضع في السودان ما بين محاولات الرئيس تهدئة الشارع السوداني ، و رغبته أن يحل الاستقرار لدولة نامية أفريقية تعاني اقتصاد صعب ، و كانت الزيارة لمصر لهذه الأسباب مجتمعة 

حيث استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي  بقصر الاتحادية  الرئيس عمر البشير، رئيس جمهورية السودان، أجريت جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدي البلدين.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن السيد الرئيس رحب بالرئيس السوداني في بلده الثاني، مشيداً سيادته بالتطورات الإيجابية التي تشهدها العلاقات بين البلدين على مختلف المستويات، والتي تأتي تعزيزاً لما يجمع البلدين من علاقات تاريخية طويلة وروابط أخوية وثيقة، ومنوهاً بالجهود المصرية الحثيثة نحو استمرار التنسيق والتشاور المكثف بين الجانبين لتطوير التعاون المشترك بما يلبى طموحات الشعبين الشقيقين.

كما أكد السيد الرئيس في ذات السياق حرص مصر على الحفاظ على الصلات الراسخة بين شعبي وادي النيل، وموقفنا الداعم لأمن واستقرار السودان، والذي يُعد امتداداً للأمن القومي المصري.
وذكر المتحدث الرسمي أن الرئيس عمر البشير أعرب عن حرصه للقاء السيد الرئيس في إطار سلسلة المشاورات والمباحثات المتواصلة بين الزعيمين، وارتياحه التام لمستوى التنسيق القائم بين القيادات الحكومية بالدولتين، والذي يعكس روابط الجغرافيا والتاريخ والحاضر والمستقبل بين البلدين الشقيقين، وكذلك الإرادة السياسية المتبادلة لمزيد من الانخراط في الجهود الدؤوبة لتدعيم التعاون المشترك وتعزيز أواصر العلاقات الثنائية، والتي ستعود بالمنفعة على المنطقة بالكامل.

كما أكد الرئيس السوداني تطلع بلاده للرئاسة المصرية المرتقبة للاتحاد الأفريقي خلال العام الجاري، مشيراً إلى أنها ستمثل دفعة قوية للوحدة الأفريقية وآليات العمل القاري المشترك، ومشدداً على مساندة السودان المطلقة لمصر في مهمتها في قيادة دفة الاتحاد الأفريقي.

وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تناول استعراض مسار العلاقات الثنائية اتصالاً بنتائج الدورة الثانية للجنة الرئاسية السودانية المصرية المشتركة التي عُقدت بالخرطوم في أكتوبر الماضي، حيث تم التوافق حول مواصلة دفع التعاون المشترك لصالح البلدين والشعبين الشقيقين عن طريق الاستغلال الأمثل للفرص والآليات المتاحة لتعزيز التكامل بينهما.

وقد تطرق اللقاء أيضاً إلى تقييم التقدم الذي تشهده المشروعات التنموية الكبرى المشتركة بين البلدين، في مقدمتها الربط الكهربائي، والربط بين السكك الحديدية، وكذلك التعاون القائم في مجال بناء ودعم القدرات والتدريب في كافة القطاعات، وسبل تعزيز الشراكة الثنائية على الصعيد الاقتصادي. كما رحب الجانبان بانعقاد الهيئة الفنية الدائمة لمياه النيل في القاهرة في ديسمبر الماضي، مؤكدين حرصهما على تطوير التعاون والتنسيق المشترك بين البلدين في مجالات مياه النيل في إطار التزاماتهما الموقعة، بما في ذلك اتفاقية 1959.

وأضاف السفير بسام راضي أن اللقاء شهد كذلك التباحث بشأن عدد من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، حيث ثمن السيد الرئيس في هذا الصدد جهود السودان لإحلال السلام في عدد من الدول بمحيطه الجغرافي كجنوب السودان وأفريقيا الوسطى، كما اتفق الجانبان على استمرار التنسيق المشترك في كافة المحافل الإقليمية والدولية، فضلاً عن توافق وجهات النظر بخصوص تعزيز الأمن والاستقرار والتنمية في البحر الأحمر من خلال توحيد الرؤى بين الدول المشاطئة لهذا المجرى المائي الهام.

Published in السياسة

القاهرة 

كتب : أحمد رامي

استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم السيد مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بحضور السيد سامح شكري وزير الخارجية والسيد عباس كامل رئيس المخابرات العامة.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس أعرب عن ترحيبه بلقاء وزير الخارجية الأمريكي، ناقلاً سيادته تحياته إلى الرئيس "دونالد ترامب"، ومؤكداً حرص مصر على تعزيز أطر التعاون الثنائي بين البلدين وتعميق علاقات الشراكة الاستراتيجية الممتدة بينهما لدورها المحوري في دعم الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، وكذا التطلع لتعظيم التنسيق والتشاور مع الولايات المتحدة بشأن مختلف الملفات السياسية والأمنية ذات الاهتمام المشترك.

من جانبه؛ نقل "بومبيو" بالمقابل تحيات الرئيس الأمريكي إلى السيد الرئيس، مهنياً مصر بالافتتاح المتزامن لكلٍ من مسجد الفتاح العليم وكاتدرائية ميلاد المسيح، والذي يعكس الجهود المصرية لتدعيم المبادئ الراسخة من تآخي وتعايش، ومشيداً في ذات السياق بجهود السيد الرئيس لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة في مصر، الأمر الذي تجلى في الطفرة التنموية الملحوظة التي تشهدها البلاد.

كما أكد وزير الخارجية الأمريكي اهتمام بلاده بتعزيز العلاقات الاستراتيجية مع مصر، وكذا تكثيف التنسيق والتشاور المشترك حول قضايا الشرق الأوسط، وذلك في ضوء الثقل السياسي والريادة التي تتمتع بها مصر في محيطها الإقليمي، بما يساهم في تحقيق الاستقرار المنشود لكافة شعوب المنطقة.

وأوضح المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق إلى ملف مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف، حيث أكد السيد الرئيس في هذا السياق إصرار مصر حكومةً وشعباً على مواصلة جهودها الحثيثة لمواجهة ودحر تلك الآفة، وتقويض خطرها أمنياً وفكرياً، مشدداً سيادته في هذا الصدد على أهمية استمرار التنسيق والتعاون المشترك مع الولايات المتحدة على كافة الجوانب لتدعيم تلك الجهود.

وقد أشاد وزير الخارجية الأمريكي من جانبه بنجاح الجهود المصرية الحازمة والحاسمة في هذا الإطار خلال الفترة الماضية، معرباً عن دعم بلاده لتلك الجهود، ومؤكداً أن مصر تعد شريكاً مركزياً في التصدي لتحدي الإرهاب العابر للحدود.

وأضاف السفير بسام راضي أن اللقاء شهد كذلك التباحث حول عدد من الملفات الإقليمية، لا سيما تطورات الأوضاع في كلٍ من ليبيا وسوريا واليمن، وجهود التوصل إلى تسوية سياسية لتلك الأزمات بما يحافظ على وحدة أراضيها وسلامة مؤسساتها الوطنية ويقوض تفشي الفوضى بها ويقطع الطريق أمام تحولها إلى مناطق نفوذ لقوى خارجية، وكذلك يوفر الأساس الأمني لمكافحة التنظيمات الإرهابية ومحاصرة عناصرها للحيلولة دون انتقالهم إلى دول أخرى بالمنطقة.

كما استعرض الجانبان مستجدات القضية الفلسطينية وسبل إحياء عملية السلام، حيث أكد السيد الرئيس موقف مصر الثابت في هذا الخصوص بالتوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني وإقامة دولته المستقلة وفق المرجعيات الدولية، معرباً عن حرص مصر على التعاون مع الولايات المتحدة لبحث سبل إحياء ودفع عملية المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

Published in السياسة
الصفحة 2 من 4

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية