أصدرت الشرطة السيرلانكية تقريرا يفيد عن الاشتباه في ضلوع جماعة التوحيد الوطنية الإسلامية المتطرفة في سريلانكا و يبدوا انها  المنخرطة في الهجمات التفجيرية التي وقعت يوم الأحد الدامي و الذي استهدف الكنائس و الفنادق بالعاصمة كولومبوا حيث قتل ٢٨٩ و أصيب ٥٠٠ شخص في أسوء عمليات ارهابية متواليه 

و قالت الشرطة ان جناعة التوحيد  التي كانت غير معروفة نسبيا قبل الهجمات، بدأت بانتقاد البوذية قبل 3 سنوات. بعد هجماتهم على مسلمين الروهينجا و اضطرار مليون روهينجي مغادرة البلاد بسبب ما تعرضوا له من إبادة تحت وصاية جيش ميانمار و من ثم اصبح هناك نوعا من العداء الموجه للبوذية  واعتقل أعضاء من الجماعة العام الماضي بعد تدمير تماثيل بوذية في البلاد.

ويقول المحققون إنهم كانوا يراقبون الجماعة مع تحولها إلى التطرف. ويقولون إن عدد أفرادها في عام 2017 كان نحو ألفي شخص.

لكن رغم الاشتباه المحققون غير متأكدون من انهم الفاعلون حيث من أصيب هم المسيحيون بالبلاد و السياح الاجانب .

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية