كتب / يوسف جودة

سيرسل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" وفدا رسميا إلى إيران، بعدما وفاة فتاة قامت بإحراق نفسها، إثر علمها بالحكم عليها بالسجن ستة أشهر بعد محاولتها حضور إحدى المباريات.

وقامت "سحر خداياري"، بإحراق نفسها، خارج المحكمة بعد علمها بالحكم عليها بالسجن ستة أشهر على خلفية محاولتها الدخول إلى ملعب في طهران متنكرة بزي رجل.

سحر خدياري، التي كانت تلقب بـ "الفتاة الزرقاء"، نسبة إلى فريق "استقلال طهران"، الذي يرتدي اللون الأزرق كزي في مبارياته، توفيت يوم الإثنين، متأثرة بالحروق.

تم اعتقال سحر خلال محاولتها دخول إحدى مباريات الفريق، لتمكث في السجن ثلاثة أيام قبل أن يتم الإفراج عنها، لتنتظر حكم المحكمة، الذي قضى عليها بالسجن ستة أشهر لتقوم بعدها بحرق نفسها، وفقا لصحيفة "ذا غارديان" البريطانية.

وبحسب وكالة "رويترز"، أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم، أنه سيرسل وفدا رسميا إلى إيران قريبا، من أجل النظر في إمكانية السماح للنساء بالدخول إلى ملاعب كرة القدم لمتابعة المباريات.

وأفاد الاتحاد، أن "وفدا من فيفا سيتواجد قريبا في إيران لتسريع الاستعدادات للسماح للنساء بدخول ملاعب كرة القدم لحضور المباريات المقبلة (للمنتخب الوطني)، ضمن تصفيات كأس العالم (2022) في أكتوبر المقبل".

ولم يفصح "فيفا" عن موعد الزيارة، غير أن إيران التي شاركت في مونديال روسيا 2018، ستستضيف على أرضها منتخب كمبوديا، المصنف 107 عالميا، في أكتوبر ضمن إطار التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى مونديال قطر 2022 وكأس آسيا 2023 في الصين.

واستنادا إلى مصدر مقرب من الملف، سيتألف الوفد من ثلاثة أشخاص يمثلون قسمي المسابقات والأمن في "فيفا".

وبحسب المصدر ذاته، سيلتقي الوفد مع مسئـولين في الاتحاد الإيراني لكرة القدم، رافضا تأكيد محادثات محتملة مع السلطات الإيرانية من عدمه.

وقد أثار مقتل خوداهاري غضبا واسعاً في إيران ودوليا، وكانت هناك دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي من أجل تعليق الاتحاد الإيراني لكرة القدم أو حظره من قبل الفيفا، وفقا لرويترز.

وفى بيان صدر يوم الثلاثاء, أعرب الفيفا عن تعازيه وقال مجددا "نكرر نداءاتنا إلى السلطات الإيرانية لضمان حرية وسلامة أي امرأة تشارك فى هذه اللعبة المشروعة، يجب إنهاء حظر دخول النساء إلى الملاعب في إيران".

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية