كاسل جورنال - نديمة حديد

كاسل جورنال - نديمة حديد

 أقر النواب المغاربة مشروع قانون مساء يوم الاثنين من شأنه أن يمهد الطريق لزيادة مكانة اللغة الفرنسية بالمدارس المغربية، في تحول عن التعريب الذي استمر لعشرات السنين

وأقر مجلس النواب مشروع القانون بموافقة 241 نائبا ومعارضة أربعة نواب وامتناع 21 نائبا عن التصويت. وامتنع معظم أعضاء حزب العدالة والتنمية الشريك في الائتلاف الحاكم والذي يغلب عليه الإسلاميون ونواب حزب الاستقلال المحافظ عن التصويت على المواد التي تنص على استخدام اللغة الفرنسية في التدريس.

ويدخل النص حيز التنفيذ بعد قراءة ثانية في مجلس المستشارين ونشره في الجريدة الرسمية.

واللغتان الرسميتان في المغرب هما العربية والأمازيغية. ويتحدث معظم الناس العربية المغربية، وهي خليط من العربية والأمازيغية تتخللها كلمات من اللغتين الفرنسية والإسبانية.

ومع ذلك، تسود اللغة الفرنسية في الأعمال التجارية والحكومة والتعليم العالي، مما يمنح أولئك الذين يستطيعون تحمل نفقات التعليم الخاص باللغة الفرنسية ميزة كبرى على معظم طلاب البلاد.

فمن بين كل ثلاثة أشخاص لا يكمل اثنان تعليمهما في الجامعات العامة بالمغرب لأنهما لا يتحدثان الفرنسية، بحسب أرقام وزارة التعليم.

وللحد من عدم إتمام كثير من الطلاب دراستهم الجامعية وتزويد الأشخاص بالمتطلبات اللغوية اللازمة للوظائف، اقترحت الحكومة معاودة اعتماد الفرنسية لغة لتدريس العلوم والرياضيات والمواد التقنية.

ويتم تدريس هذه المواد باللغة العربية حتى المدرسة الثانوية في انفصال عن التعليم العالي الذي تهيمن عليه اللغة الفرنسية.

وأثار إقرار مشروع القانون غضب دعاة التعريب، بمن فيهم الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بن كيران، الذي وصف إعادة إدخال لغة القوة الاستعمارية السابقة على أنها خيانة ”لمبادئ الحزب“.

وصوت نائبان من ائتلاف للأحزاب اليسارية، عمر بلافريج ومصطفى الشناوي، ضد مشروع القانون بعد رفض تعديلاتهما لفرض ضريبة على الثروة وضريبة ميراث تدريجية لتمويل إصلاح التعليم.

ورفع المغرب ميزانية التعليم 5.4 مليار درهم (561 مليون دولار) في عام 2019 إلى 68 مليار درهم (7 مليارات دولار) سعيا إلى تعزيز الحصول على التعليم وتحسين البنية التحتية لا سيما في المناطق التي يصعب الوصول إليها.

 نقلت وكالة الأنباء والتلفزيون الإيرانية يوم الثلاثاء عن إسحق جهانغيري نائب الرئيس الإيراني قوله إن تشكيل تحالف دولي لحماية الخليج سيزعزع الأمن.

ودعت بريطانيا يوم الاثنين إلى مهمة بحرية بقيادة أوروبية لتأمين الملاحة في مضيق هرمز بعد أيام من احتجاز إيران ناقلة ترفع العلم البريطاني في واقعة وصفتها لندن بأنها ”قرصنة دولة“ في الممر المائي الاستراتيجي.

وقال جهانغيري ”لا حاجة لتشكيل تحالف لأن مثل هذه التحالفات بل ووجود أجانب في المنطقة في حد ذاته يتسبب في انعدام الأمن... وبعيدا عن مسألة انعدام الأمن فإنه لن يحقق شيئا“

أنهت البعثة الأثرية المصرية الأوروبية أعمالها باكتشافات أثرية في موقع أطلال مدينتي "كانوب" و"هيراكلون" الغارقتين في خليج أبي قير بالإسكندرية.

وكشفت أعمال البحث والتنقيب التي استمرت قرابة شهرين، عن بقايا مجموعة من الأبنية تمنح مدينة "كانوب" امتدادا آخر نحو الجنوب، عثر فيه علي بقايا ميناء، ومجموعة من الأواني الفخارية من العصر الصاوي، وعملات ذهبية ومعدنية، وحلي ذهبية من خواتم وأقراط، بالإضافة إلى عملات برونزية من العصر البطلمي، وعملات ذهبية من العصر البيزنطي، مما يرجح أن المدينة كانت مأهولة بالسكان في الفترة ما بين القرن الرابع قبل الميلاد والعصر الإسلامي.

وأما في منطقة أطلال مدينة "هيراكليون" الغارقة، أوضح رئيس البعثة، فرانك جوديو‏، أنه تم الكشف عن جزء من معبد مدمر بالكامل داخل القناة الجنوبية، قائلا إنه كان المعبد الرئيسي لمدينة "آمون جرب" التاريخية.

وأضاف أنه تم اكتشاف العديد من الأواني الفخارية من القرن الثالث والثاني قبل الميلاد، وعملات برونزية من عصر الملك بطلميوس الثاني، وأجزاء من أعمدة دورية، والتي ظلت محفوظة على عمق ثلاثة أمتار من الطمي داخل قاع البحر، فضلا عن بقايا معبد يوناني أصغر داخل طمي القناة.

 

وأوضح جوديو أن أعمال المسح للموقع تمت باستخدام جهاز SSPI

عبرت الصين عن شكرها للإمارات لدعمها الحملة الأمنية التي تقودها السلطات في إقليم شينجيانغ، خلال استقبال الرئيس شي جين بينغ، ولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد آل نهيان.

ودعا بينغ خلال لقائه ولي عهد أبوظبي، إلى تعزيز التعاون بين البلدين في مجال مكافحة الإرهاب.

من جهته، أكد بن زايد أن بلاده "تثمن عاليا جهود الصين لحماية حقوق الأقليات العرقية ومصالحها"، مشيرا لاستعداد بلاده لـ"توجيه ضربة مشتركة للقوى الإرهابية المتطرّفة" إلى جانب الصين بما في ذلك "حركة تركستان الشرقية" التي تتهمها بكين بتحريض "مسلمي الأويغور" على الانفصال.

وبحث الجانبان شؤون التجارة ومبادرة "حزام واحد طريق واحد" الصينية والتي تبلغ قيمتها تريليون دولار وتشمل مشاريع بحرية وسكك حديد وشبكة طرق في آسيا وإفريقيا وأوروبا.

الصفحة 61 من 61

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية