متابعة/ياسمين ثابت

طور مهندسون ميكانيكيون في التشيلي روبوتا ميكانيكيا من شأنه أن يشجع الأطفال في دور الحضانة على التعلم بطريقة مبتكرة وتفاعلية.

ويعيش قرابة 30 طفلا في روضة الأطفال في العاصمة التشيلية سانتياغو تجربة التعلم مع الروبوت الذي أطلق عليه اسم "سيما".

ويعمل "سيما" عبر تطبيق مثبت على هاتف ذكي محمول متصل بهيكل الروبوت.

ومن خلال استخدام التطبيق "تدب الحياة" في الهيكل ليصبح روبوتا تفاعليا يشد انتباه الأطفال.

ويسعى العاملون على هذا الروبوت تعزيز عمل مربيات الأطفال في دور الحضانة أو روضات الأطفال من خلال توفير جهاز يساهم في تلقين الأطفال و تحسين عملية التعلم.

ويقول المهندس الميكانيكي فيليب أرايا الذي طور الروبوت إلى جانب خبراء آخرين:"لا تستجيب سيما باللفظ فقط ولكن من خلال تعبيرات الوجه والإيماءات الجسدية وهذا ما يعزز الجزء الكامل من التواصل".

وأضاف "هذا يولد الكثير من التعاطف وهو ما نستخدمه لتقديم التعليم والتدريس للأطفال الذين يستخدمون الروبوت".

ويتم استخدام هذا الروبوت في عدد من الؤسسات التعليمية في جنوب البلاد بعد نجاح التجربة في العاصمة التشيلية.

وتركز الشركة الناشئة المطورة للروبوت على نقل تجربتها إلى البلدان المجاورة مثل الأرجنتين والإكوادور والمكسيك.

المصدر/يورونيوز

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية