بقلم الكاتب ...ماجد جميل ثامر

أخصائي السلامة والصحة المهنية

هنالك مهزلة منتشرة في كثير من الدول ، وهي بيع العلاجات الجنسية والمكملات الغذائية و كريمات التجميل وحتى معلبات غذائية أيضاً تحت اشعت الشمس على أرصفة الشوارع - اماكن غير مخصصه لذلك - والعجيب أن الأستاذ الصيدلاني الذي في بعض الأحيان لا

يتجاوز عمره عشرون عاماً يشرح لك عن المنتج وكأنه متخرج طب صيدلة من جامعه عالمية ومايثير السخرية أن اسم المنتج يوقع القلوب الضعيفة ( ليلة الخميس أو الصاروخ أو ملك النمر أو واحد في ثلاثة 000 ) وديكور العلبة وصور توضع عليها ملفت للنظر يجذب

النفس المهووسة والمدهش أن جميع شرائح المجتمع تتهافت على هذه المنتجات 000 والعجب العجاب انك إذا ناقشة احد قال لك اسأل الاستاذ قوقل تجد إثبات لما أقول 000 فاعلم أن العلاجات لها أسماء متعارف عليها عالميا مكتوبه بكتب الصيدلة بالاسم التجاري

والعلمي واعلم أن العلاج يوصف للمريض وليس للسليم وان أصل هذه المنتجات خصص للمرضى فهل تباع هذه المنتجات في الدول المتقدمة للأصحاء وبتلك الأسماء الرنانة وهل هذه المنتجات مصادق عليها من وزارة الصحة وهل النشرات المرافقة لها صحيحة 000هذه

الأسئلة أوجهها لأصحاب الاختصاص 000 فأحذر بشراء وتناول هذه المنتجات بتلك المواقع ، فهي تشكل خطرأً عليك فلكل منتج صيدلاني او غذائي طرق حفظ وتخزين خاصة به ان لم يكن بموقعه المخصص كان كالزبالة ، فالعلاج يباع بالصيدلية وليس في الشارع

والمكملات الغذائيه ومنتجات التجميل كذلك ، والمعلبات في البقالة ولها طرق تخزين خاصه بها ،وليكن بالمعلوم أي منتج دوائي او غذائي وضع تحت اشعة الشمس الساطعه أصبح غير صالح ويجب اتلافه ، وليكن بالمعلوم بأنه إذا كنت تعاني من مشكله صحية توجه

الى الله أولاً ومن ثم إلى عيادات الأطباء ذوي الاختصاص بالمشكلة الصحية لديك وتذكر دوما بأن ليس كل ما يلمع ذهب .

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية