قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إنه تم العثور على أكثر من 180 جثة في مقابر جماعية في بلدة جيبو بشمال بوركينا فاسو.

وأوضحت المنظمة في تقرير لها اليوم الأربعاء، أن الأدلة المتاحة تدل على أن القوات الحكومية ضالعة في عمليات إعدام جماعي خارج نطاق القضاء، وطالبت الحكومة بمحاسبة الضالعين في هذه العمليات.

من جهتها، أبلغت حكومة بوركينا فاسو المنظمة الحقوقية بأنها ستحقق في تلك المزاعم.

وقال وزير الدفاع مومينا شريف ساي، إن أعمال القتل ربما ارتكبتها جماعات إسلامية متشددة استخدمت ملابس للجيش ومعدات لوجستية مسروقة.

وأضاف: "من الصعب على السكان التمييز بين الجماعات الإرهابية المسلحة وقوات الجيش وقوات الأمن".

وتخوض بوركينا فاسو حربا ضد جماعات متشددة لها صلات بتنظيمي "القاعدة" و"داعش" منذ عام 2017. وأدى الصراع الذي يؤثر كذلك على النيجر ومالي المجاورتين إلى مقتل مئات المدنيين ونزوح ما يقرب من مليون شخص.

المصدر: رويترز

تحرير/ نديمة حديد

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية