متابعة /ياسمين ثابت

 شدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، على أن «مسؤولية حماية السلام والقانون الدولي تقع على عاتق الأمم المتحدة». وهاجم في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، «تنكر الولايات المتحدة لمسؤولياتها الدولية والقانونية والسياسية

والأخلاقية، وتشجيعها حكومة الاحتلال على التنكر لجميع الاتفاقيات والتراجع عن جميع التزاماتها تجاه السلام»، مشيرا إلى أن ذلك «أفقد عملية السلام كل مصداقية (...) وجعل حل الدولتين في مهب الريح».

وتابع أن «القانون الدولي الذي قبلناه وتمسكنا به، والسلام الذي نسعى إليه، أصبحا في خطر شديد بسبب السياسات والإجراءات التي تقوم بها إسرائيل في أرضنا المحتلة، وبسبب تنكرها للاتفاقيات الموقعة معها منذ اتفاق أوسلو عام 1993».

وجدد الرئيس الفلسطيني رفضه «صفقة القرن»، أو «أي حلول اقتصادية وهمية وواهية» تقترحها إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب «بعدما نسفت بسياساتها وإجراءاتها كل فرص تحقيق السلام».

ورفض عباس إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو نيته ضم غور الأردن وشمال البحر الميت والمستوطنات للسيادة الإسرائيلية، محذراً من أنه «في حال أقدمت أي حكومة إسرائيلية على ذلك، فإن جميع الاتفاقيات الموقعة ستكون منتهية».

 المصدر/الشرق الاوسط

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية