كاسل جورنال

كاسل جورنال

بات دوري الهوكي "إن إتش إل" أول بطولة محترفة كبرى في الولايات المتحدة تؤكد استئناف الموسم، الذي توقف قبل شهرين ونصف بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، لكن من دون تحديد موعد أو مكان للعودة.

وكان دوري كرة السلة للمحترفين أول بطولة كبرى في الولايات المتحدة تعلق الموسم في 11 مارس، بعدما تبين إصابة لاعب ارتكاز يوتا جاز الفرنسي رودي غوبير بـ"كوفيد 19"، ثم أعلنت الدوريات الأخرى في اليوم التالي الأمر ذاته.

وبعد شهرين ونصف من التوقف، أكدت رابطة دوري الهوكي رسميا أنها ستستأنف الموسم، مع الانتقال مباشرة الى الأدوار الإقصائية "بلاي أوف"، ورفع عدد الفرق المشاركة في هذه الأدوار إلى 24، على أن تقام المباريات خلف أبواب موصدة في مدينتين.

وفي فيديو نشر الثلاثاء، أكد مفوض رابطة "إن إتش إل" غاري بتمان استئناف البطولة، لكن "على المشجعين الانتظار بعض الشيء لمعرفة موعد ومكان العودة بعد الحصول على الضوء الأخضر من السلطات".

وقال بتمان إن 10 مدن مرشحة لاستضافة الأدوار الإقصائية، بينها 7 أميركية هي شيكاغو وكولومبوس ودالاس ولوس أنجلوس ولاس فيغاس ومينيابوليس وبيتسبرغ، إضافة الى 3 كندية هي تورونتو وفانكوفر وإدمونتون (يشارك 7 أندية كندية في البطولة من أصل 31).

وكشف بتمان أن رابطة الدوري وضعت قائمة طويلة من المدن المرشحة من أجل الحفاظ على مرونة الجدول الزمني، موضحا: "لم نرد أن نجد أنفسنا محجوزين. لا نريد أن نذهب إلى مكان يوجد فيه الكثير من مرض كوفيد 19، أو لا نريد الذهاب إلى مكان لا يمكننا فيه إجراء الاختبار الذي نحن بحاجة إليه" من أجل التأكد من عدم الإصابة بفيروس كورونا.

وأفاد: "ستكون هناك اختبارات مكثفة. يجب أن تكون متاحة على نطاق واسع دون عرقلة الاحتياجات المحلية".

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

اتفق رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان مع مسؤولين أميركيين، على إنهاء مهمة بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي (يوناميد)، الموجودة في إقليم دارفور غربي السودان، في أكتوبر المقبل.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مشترك أجراه البرهان مع كل من تبيور تاغي مساعد وزير الخارجية الأميركي، ودونالد بوث المبعوث الأميركي الخاص بالسودان، حسبما أوردت وكالة الأنباء السودانية الرسمية "سونا"، مساء الثلاثاء.

وأكد البرهان في الاتصال الهاتفي، أن مستقبل البعثة الدولية لا يتضمن الحديث عن تمديد لفترة جديدة، وأن انتهاء مهمتها سيكون في أكتوبر المقبل.

وشدد على أن تكون البعثة الجديدة مكونة حسب خطاب السودان للأمم المتحدة بتاريخ 27 فبراير الماضي.

وكان رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، أرسل خطابا إلى الأمين العام للأمم المتحدة في فبراير الماضي، يطالب فيه بمساعدة الأمم المتحدة تحت البند السادس لبناء السلام وتعزيز الاستقرار في إقليم دارفور، كآلية معروفة ومعتمدة ومطبقة في النظام الدولي، وممارسة بما ينهي دور البعثة الحالية التي لها قوة عسكرية.

وشكلت بعثة "يوناميد" سنة 2007 تحت الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، لحفظ السلام وحماية المدنيين في إقليم دارفور، في محاولة لوقف الحرب الأهلية التي تدور هناك منذ عام 2003.

وتنتشر البعثة في الإقليم الغربي منذ مطلع 2008، وتعتبر من أكبر بعثات حفظ السلام الدولية حيث يصل تعداد أفرادها إلى نحو عدد أفرادها إلى 20 ألفا بين جنود وموظفين، لكن مجلس الأمن الدولي عمل تقليص عددها عام 2017.

ومن المنتظر أن يصدر مجلس الأمن الدولي في نهاية مايو الجاري قراره بخصوص البعثة الجديدة، وما إن كان سيتم إنشاؤها تحت الفصل السابع الذي يجيز استخدام القوة العسكرية، أم الفصل السادس الذي يحصر مهامها في تقديم الاستشارات السياسية والفنية.

وتسلمت الحكومة الانتقالية في السودان مهامها في سبتمبر الماضي، في أعقاب إطاحة نظام عمر البشير، بعد احتجاجات شعبية اندلعت في ديسمبر 2018 واستمرت عدة أشهر.

وقالت الحكومة إن أبرز أولوياتها إنهاء الصراعات في أرجاء السودان، لا سيما في إقليم دارفور.

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

 

أعلنت شركات "رينو" و"نيسان موتور" و"ميتسوبيشي موتورز"، الأربعاء، تفاصيل خطة استراتيجية جديدة تعهدت فيها بتعميق التعاون في تطوير وإنتاج السيارات، للحفاظ على الاستمرارية كمجموعة مصنعة للسيارات.

وتواجه الشركات الثلاث أزمة بفعل جائحة كورونا، التي جاءت بينما يحاولون إعادة صياغة شراكاتهم بعد القبض على رئيس مجلس إدارة المجموعة كارلوس غصن في 2018 وعزله من منصبه.

وسيركز التحالف الذي جرت إعادة صياغته على قطاعات أكثر منهجية في العمل، حيث سينصب تركيز واحدة من الشركات على نوع معين من السيارات والنطاق الجغرافي، فيما ستحذو الشركتان الأخريان حذوها.

وكان الهدف إنشاء أكبر شركة لصناعة السيارات بحلول 2022، عندما أعلنت "رينو" و"نيسان موتور" و"ميتسوبيشي" أحدث خططهم الاستراتيجية للتحالف في سبتمبر 2017.

وقبيل الإعلان عن الخطة، قال مصدر مطلع اشترط عدم نشر اسمه لـ"رويترز": "ستكون هناك إعادة هيكلة، وستكون هناك تخفيضات في التكاليف الثابتة، وسيجري تقليص عدد من المشروعات"

ومع تراجع أرباح الشركات الثلاث ستكون آلاف الوظائف مهددة، حيث ستعلن "رينو" و"نيسان" خططا منفصلة لإعادة الهيكلة هذا الأسبوع.

وقل مصدر مقرب من "رينو": "الخطة ستكون لها روح إيجابية وتستند على خطة قائد وتابع واضحة، وتعتمد على التكامل بين الشركات".

وأحد التساؤلات المهمة يتعلق بمكان شركة "دايملر" الألمانية لصناعة السيارات في التحالف، إذ انضمت للشراكة الفرنسية اليابانية في 2010، وتعهدت بترشيد التكاليف للحافلات والمحركات الصغيرة والشاحنات مستقبلا.

لكن المشروعات المشتركة أصبحت قليلة ومتباعدة منذ ذلك الحين.

وقال رئيس التحالف جان دومينيك سينار في وقت سابق من العام الجاري، إن الشركات "لا تملك أي خيار" سوى تعميق التعاون.

لكن مصادر كبيرة في التحالف تقول إن أي محادثات بشأن دمج شامل مؤجلة في الوقت الراهن.

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

كشفت تقارير صحفية بعضا تفاصيل قضية فساد تورط فيها محافظ خوزستان غربي إيران، بعد اتهام زوجته بتلقي رشوة بقيمة 200 ألف دولار من رجل أعمال معروف.

وتلقت زوجة المحافظ الرشوة بالقيمة المذكورة، مقابل إقناع زوجها بالوقوف إلى جانب رجل الأعمال أوميد أسدبيجي، وهو ما حدث بالفعل بحسب ما يقول الادعاء.

ووفقا لوسائل إعلام إيرانية، فقد قمعت الشرطة احتجاجات عمال يشتغلون لدى أسدبيجي، الذي تلكأ عن دفع رواتبهم لشهور طويلة.

وجاء القمع بعدما دفع رجل الأعمال الرئيس التنفيذي لمجمع صناعي متخصص في إنتاج سكر القصب، رشوة إلى غلا رضا شريعتي محافظ خوزستان، عبر زوجته.

وتجري المحاكمة خلف أبواب مغلقة، لكن وسائل إعلام إيرانية نشرت بعضا من تفاصيل المحاكمة، بما في ذلك وكالة "دانيشجو" الإخبارية.

وعندما طلب من المحافظ التعليق في المحكمة امتنع عن الحديث، واكتفى بالقول: "القمر لن يبقى خلف الغيوم. انتظروا قليلا، فكل شيء سيتضح".

ويقول "راديو فاردا" المتخصص في الشأن الإيراني ومقره براغ، إن الجلسة الثانية من المحاكمة التي عقدت قبل أيام أظهرت أن رجل الأعمال دفع 200 ألف دولار لزوجة المحافط من خلال وسيط، فضلا عن دفع 20 ألف دولار تكاليف رحلة خاصة بعائلة المحافظ.

ويبدو أن المحافظ اختار أن تتلقى زوجته المال عوضا عنه مباشرة، حتى يتلافى اتهامه بالفساد.

وكانت إيران عملت على خصخصة مجمع الصناعات الزراعية المتخصص في إنتاج سكر القصب عام 2015، ومنذ ذلك الوقت تحدث العمال في المجمع عن مصاعب شديدة تواجههم مثل تأخر رواتبهم لأشهر طويلة، الأمر الذي دفهم إلى الخروج في احتجاجات.

وحاول رجل الأعمال إخماد الاحتجاجات عن طريق رشوة السلطات ودفعها للتدخل لصالحه، وبالفعل قمعت الشرطة الاحتجاجات واعتقلت عددا من العمال، عوضا عن حل المشكلة لدى محكمة العمل

"يشتري أي شخص"

ونقل أحد الذين حضروا الجلسة عن المدعين قولهم، إن "أوميد يعتقد أنه يمكن شراء أي شخص بالمال، وقد أثبت ذلك من خلال أفعاله".

وتحدث هؤلاء، بحسب المصدر نفسه، عن مزاعم الفساد التي تطال مسؤولين كبار في البلاد، ومنهم مقربون من الرئيس الإيراني، من دون الإدلاء بتفاصيل أخرى.

وفي المقابل، ترى وسائل إعلام مقربة من الإصلاحيين في إيران، أن هناك دوافع سياسية وراء الاتهام، الذي يسعى لوقف القضية عند هذا الحد، أي عند المحافظ ورجل الأعمال فقط.

فساد من نوع أخر

وإذا كانت قضية الرشوة قد أظهرت جانبا من الفساد في إيران، فإن اتهامات أخرى تلاحق أسدبيجي تظهر تورط آخرين في قضايا فساد من نوع آخر.

وفي المحاكمة نفسها، تتهم السلطات القضائية أسدبيجي بانتهاك قوانين توفير العملات الأجنبية، فضلا عن اتهام 20 شخصا آخرين.

وبحسب تقرير مقتضب بثه التلفزيون الإيراني، فقد صرح أحد ممثلي الادعاء في المحكمة قائلا: "بتلقي أكثر من 1.4 مليار دولار من العملة الحكومية، حقق المتهمون رقما قياسيا وطنيا جديدا".

ويشير هذا الأمر إلى أن هؤلاء يتلقون دولارات أميركية من حكومة طهران بأسعار أقل من السوق تحت ذريعة استيراد السلع من الخارج، لكن يبدو أن الهدف الحقيقي خدمة "أشخاص خلف ستار"، استغلوا المتهمين في شراء الدولارات من أجل بيعها مرة أخرى داخل إيران بأسعار كبيرة، بحسب "راديو فاردا".

وتحتل إيران المرتبة الـ146 عالميا في تصنيف منظمة الشفافية الدولية الخاصة بالفساد، الذي صدر مطلع العام الجاري.

وفي أبريل الماضي، كشف تقرير حكومي عن تبخر 4.8 مليارات دولار من ميزانية الحكومة الإيرانية، التي تقول إنها تواجه أوضاعا اقتصادية صعبة في ظل العقوبات الأميركية وأزمة فيروس كورونا.

ويبدو أن هذا الرقم قطرة في محيط، إذ ما قورن بثروة مرشد النظام الإيراني علي خامنئي، التي قدرت بنحو 200 مليار دولار، في وقت يعاني فيه الإيرانيون الأمرين لتوفير أساسيات العيش.

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

مع تفشي جائحة كورونا واستعمال المطهرات الحكولية بكثرة، تداول مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، لا سيما في الولايات المتحدة، مقاطع فيديو تظهر انفجارات داخل عدد من السيارات بسبب عبوات معقم اليدين.

ومع اقتراب حلول فصل الصيف وارتفاع درجات الحرارة، تزداد المخاوف من حوادث مشابهة داخل السيارات، التي باتت لا تكاد تخلو من مطهر اليدين الكحولي.

لكن موقع "دينفر بوست" الأميركي نقل عن خبراء قولهم، إن انفجار عبوات الكحول أو معقم اليدين على النحو الذي نشره البعض لن يحدث على الأرجح، مشيرين إلى أن الكحول يمكن أن يفقد فاعلية إن بقي في السيارة في درجة حرارة مرتفعة لفترة طويلة.

ومصدر هذا اللغط كله تدوينة نشرها الدفاع المدني في ولاية ويسكونسن، تحذر من احتمال انفجار معقم اليدين الكحولي داخل السيارة أثناء الطقس الحار، إذ انتشرت التدوينة في وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع الأسبوع الماضي.

وبينما بدا التحذير للبعض مبالغا فيه، أكد آخرون أن هناك احتمالا لانفجار عبوة معقم اليدين الكحولي داخل السيارة عند درجة حرارة معينة، أو في حال تعرضها لأشعة الشمس لفترة طويلة وبشكل مباشر.

وقد وجد تحقيق أجرته شركة "بوينتر" مؤخرا أن انفجار عبوة معقم اليدين الكحولي يمكن أن يحدث تحت درجة حرارة تصل إلى 600 درجة فهرنهايت، أي حوالي 315 مئوية، وهو أمر مستحيل أن يحدث داخل سيارة.

وأظهرت تحقيقات أخرى أن هناك فرصة بأن يتسبب المطهر اليدوي بإشعال حريق أو انفجار، لكن من المرجح أن يكون أصغر بكثير من تلك المنتشرة في وسائل التواصل الاجتماعي.

لكن على أي حال، ينصح الخبراء بعدم ترك معقم اليدين الكحولي في السيارة في درجة حرارة مرتفعة، إذ يمكن أن يتبخر الكحول وبالتالي يصبح السائل عديم الجدوى، وإن كنت تريد أن تكون أكثر حذرا فلا داعي لترك المطهر داخل السيارة.

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

 

أودى فيروس كورونا المستجد بأرواح 1039 شخصا خلال 24 ساعة في البرازيل، في رابع حصيلة وفيات يومية تزيد على الألف في أكبر دولة بأميركا اللاتينية منذ بدأت وتيرة تفشي الوباء فيها تتسارع الأسبوع الماضي

والبرازيل التي أصبحت البؤرة الجديدة للوباء، سجلت حتى مساء الثلاثاء وفاة 24 ألفا و512 شخصا بالفيروس من أصل 391 ألفا و222 مصابا، بحسب أرقام الوزارة.

غير أن المجتمع العلمي في البلاد يعتبر هذه الأرقام أقل بكثير من الواقع، ويعزو ذلك إلى عدم إجراء السلطات ما يكفي من الفحوصات المخبرية لكشف العدد الحقيقي للمصابين.

ومنذ 5 أيام تسجل البرازيل حصيلة وفيات يومية بالفيروس تتخطى تلك المسجلة في الولايات المتحدة، الدولة الأكثر تضررا في العالم من "كوفيد 19"، سواء من حيث عدد الإصابات (حوالى 1.7 مليون إصابة)، أو الوفيات (نحو 99 ألف وفاة).

وفي بلد يعد 210 ملايين نسمة، بات النظام الصحي في الولايتين الأكثر تضررا بالوباء، وهما ساو باولو وريو دي جانيرو، على وشك الانهيار، وكذلك الحال في عدد من ولايات الشمال والشمال الشرقي.

وكانت وزارة الصحة البرازيلية أعلنت الاثنين أنها ستبقي على توصيتها باستخدام عقار "هيدروكسي كلوروكين" لعلاج مرضى "كوفيد 19"، رغم أن منظمة الصحة العالمية أوصت، في إجراء وقائي، بتعليق التجارب السريرية لهذا العقار مؤقتا.

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

 

تربط منظمة الصحة العالمية دائما بين الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدول ونجاحها في مواجهة فيروس كورونا المستجد، لكن يبدو أن هذه القاعدة لم تسرِ على بيرو.

فقد كان البلد من أوائل دول الأميركتين التي اتخذت إجراءات وقاية صرامة لمواجهة الوباء، بأمر المواطنين الالتزام بمنازلهم وحظر التجول، لكن ذلك لم يؤد إلى نتائج ملموسة، إذ أصبحت بيرو من أكثر الدول تضررا في قارتي أميركا الشمالية والجنوبية.

وبحسب تقرير لشبكة "سي إن إن" الإخبارية الأميركية، تظهر الأرقام أن هناك 130 ألف مصاب ونحو 4 آلاف وفاة في بيرو حتى صباح الأربعاء، وتعتبر هذه الأرقام كبيرة مقارنة بعدد السكان الذي يناهز 31 مليونا.

بيرو والبرازيل

وبيرو ثاني أكثر دول أميركا الجنوبية تألما من كورونا بعد البرازيل.

واختلفت سياسة البلدين في مواجهة وباء كورونا، إذ قلل الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو من مخاطر الفيروس، وظل يهمل في جولاته الميدانية إجراءات الوقاية، حيث ظهر كثيرا من دون أقنعة واقية أو قفازات.

وفي المقابل، سارع مارتن فيزكار رئيس بيرو إلى إعلان حالة الطوارئ على مستوى البلاد في 15 مارس الماضي، بما يشمل حجرا صحيا إلزاميا، علاوة على إغلاق الحدود.

غير أن النتائج جاءت مخيبة للآمال، إذ سرعان ما تفشى الفيروس في البلاد حاصدا أرواح الآلاف ومصيبا نحو 130 ألف شخص.

وباتت حوالى 85 بالمئة من إجمالي أسرة وحدة العناية المركزة المزودة بأجهزة تنفس اصطناعي في بيرو مشغولة، وسط مخاوف من تصاعد أعداد المصابين بما يفوق قدرة المستشفيات.

وقال ألفريدو سيليس الطبيب والأستاذ الجامعي في بيرو، إن البلد لا يشهد حاليا حالة طوارئ صحية، بل "كارثة" حسب تعبيره، نظرا لأن الوباء تجاوز قدرة القطاع الصحي على الاستيعاب.

فما الذي يفسر النتيجة المأسوية في بيرو؟

تقول "سي إن إن" إن كثيرا من الفقراء فضلوا تأمين احتياجتهم المتواضعة على حساب إجراءات الحجر الصحي.

ونقلت الشبكة الأميركية عن الطبيب البيروفي إلمر هويرتا، قوله: "ما تعلمته هو أن هذا الفيروس يكشف عن الظروف الاجتماعية والاقتصادية".

ولذلك، لم يكن لدى العديد من الفقراء في بيرو سوى خيار المغامرة للخروج من منازلهم، للعمل وتأمين المأكل والمشرب لأبنائهم.

وعلى سبيل المثال، تمتلك 49 بالمئة فقط من العائلات بالمناطق الحضرية في بيرو ثلاجات، وفقا لأرقام رسمية نشرت في 2017، وهذا يعني، بحسب هويرتا، إن هذا يترجم إلى حاجة الكثيرين لزيارة الأسواق يوميا للحصول على الطعام، لأنهم لا يستطيعون تخزينه.

تجمعات وازدحامات

وفي منتصف أبريل الماضي، أي بعد مرور شهر على تطبيق الإجراءات الصارمة، نشرت صور تظهر تجمعات كبيرة وطوابير طويلة في سوق بإحدى ضواحي العاصمة ليما، وبدا في الصور أن البعض ارتدى الأقنعة، فيما كان التباعد الاجتماعي مستحيلا.

وقالت امرأة كانت تقف في الطابور حينها، إنه "يجب تحمل الوقوف في ظل الحشود، لأنه لا توجد وسيلة أخرى للحصول على الطعام".

وفي تلك المرحلة، أي منتصف أبريل، كان هناك نحو 10 آلاف إصابة بكورونا في بيرو، أما اليوم فقد تضاعف الرقم نحو 13 مرة.

ويبدو أن من الأمور التي ساعدت في تفشي الفيروس "خطة التحفيز" التي أقرتها حكومة فيزكار، وتقتضي بمنح السكان معونات مالية.

وقال كريستيان لوبيز فارغاس أستاذ الاقتصاد البيروفي في جامعة كاليفورنيا، إن حزمة التحفيز الحكومية لمساعدة ملايين العائلات الأكثر فقرا في بيرو كانت فكرة جيدة، لكن توزيعها كان كارثيا.

وأظهرت صور أخرى ازدحاما شديدا أمام المصارف في بيرو، حيث انتظرت طوابير من الفئات الأكثر تضررا لوقت طويل قبل الحصول على نقود الإغاثة

المصدر وكالات

تحرير ... نديمة حديد

الصفحة 5 من 340

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية