كوالالمبور -

كتب : محمد كفيان 

استيقظ العالم على خبر تنازل السلطان محمد الخامس عن العرش ، و وفق المعلومات الواردة إن حكمه كان ينبغي أن يستمر ، فما الدافع لتنازله و ماذا عن مستقبل ماليزيا !

فعلى الرغم من وجود جدل عام حول سلوك سلطان محمد الخامس كرئيس للدولة منذ فوز باكاتان هارابان (حزب الشعب) في الانتخابات التاريخية التي جرت في 9 مايو ٢٠١٨ ، فإن فكرة حكم كيلانتان الذي انتهى عهده قبل الأوان لم يكن وارداً ، كما لم يكن هناك توقع من قبله  بالتنازل عن الحكم فماذا حدث ؟

يبدوا أن خلف الكواليس كان  الانزعاج ينمو بين بعض حكام الملايو الآخرين بسبب الأضرار التي لحقت بالمؤسسة الملكية في ذلك الوقت.

وكان رئيس الوزراء مهاتير محمد قد شكا في يونيو / حزيران من أن سلطان محمد لم يلتزم بحكم القانون في تأخير تنصيبه وتعيين نائب عام جديد.

لقد أحدث التغيير التاريخي للحكومة في 9 مايو ، والذي أنهى حكم باريسان ناسيونال الذي استمر ستة عقود منذ الاستقلال ، الكثير من الجدل العام حول دور الملوك في الديمقراطية في ماليزيا.

في الوقت نفسه ، ادعى المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء ، كادير جاسين ، أنه تم إنفاق 255 مليون رنمينبي ما يعادل  (84.8 مليون دولار سنغافوري) من قبل آغونغ خلال فترة حكمه التي استمرت 16 شهراً.

لكن القشة  التي قضمت ظهر البعير كانت زفافه السري في 22 نوفمبر على ملكة الجمال الروسية أوكسانا فويفودينا.

وكان السلطان محمد قد استغنى في تشرين الثاني / نوفمبر وكانون الأول / ديسمبر ظاهرياً عن فترة نقاهة بعد العلاج الطبي. وبدلاً من ذلك ، انتشرت تقارير حول حفل زفافه الخاص عبر صفحات الأخبار العالمية وصحف الإثارة.

ملكة جمال موسكو البالغة من العمر 25 يقال أنها اعتنقت الاسلام - الدين الرسمي لماليزيا وجميع الملوك لها - في وقت سابق من العام الماضي، ولكن قصص عن ممارستها للعهر وصور مهنتها كعارضة أزياء و مشاهدها على تلفزيون الواقع شوهت صورة السلطان محمد الخامس بين المسلمين المحافظين، الذين يشكلون الغالبية العظمى من ولايته .الافعال الطائشة بحسب وصف الدوائر القريبة منه دعت لنشوب خلافات  مع الحكومة و هو أمر غير شائع في ماليزيا، ولكن انتظام هذه الخلافات مع الاسرة المالكة أصبحت مقلقة بشكل خاص، نظرا لتاريخ العائلة المالكة "مع تون مهاتير.

خلال الفترة الأولى التي أمضاها في السلطة من عام 1981 إلى عام 2003 ، تمكن الدكتور مهاتير مرارًا من الحصول على دعم الجمهور من أجل تقطيع أجنحة العائلة المالكة. في أوائل التسعينيات ، أقرت حكومته قوانين أزالت بعض الحصانة الملكية والحاجة لموافقتها على نشر قوانين جديدة.

ووفقاً لمصادر رسمية ، فإن أربعة من ملوك الدولة التسعة قد بدأوا مناقشة كيفية حل المسألة في أوائل الشهر الماضي ، بما في ذلك حكام بيراك ، وهم الآن نائب أغونغ ، وبيرليس ، أحد كبار رجال العائلة المالكة.

فبعد أيام من انتهاء إقامة  السلطان شاه في القصر الوطني باعتباره القائم بأعمال أغونغ  في 31 ديسمبر ، تم عقد مؤتمر الحكام  و الذي يتم الاجتماع إليه ثلاث مرات في السنة ، لكنه كان  اجتماع غير مجد.

بعد وقت قصير من الاجتماع يوم الأربعاء الماضي ، ظهرت شائعات بأن السلطان محمد طٌلب منه التنحي في غضون أسبوع أو مواجهة قرار محرج لإبعاده. لكن لم يكن من الواضح إذا كان أولئك الذين يدفعون من أجل تنازله قد حصلوا على الأغلبية اللازمة من بين خمسة على الأقل.

وعلى الرغم من اجتماع الحكام مرة أخرى بشكل غير رسمي دون وجود آغونغ خلال  الأسبوع ، قال الدكتور مهاتير يوم الجمعة الماضي إنه ليس لديه أي مؤشر على وضع السلطان ، وأنه سمع فقط نفس الشائعات مثل الآخرين.

ومع ذلك ، يشير إعلان سلطان محمد يوم الأحد تنازله عن الحكم ، أنه سيعود إلى كيلانتان و هذا لاحتمال معرفته بأن الكتابة كانت على الحائط وأن ما يكفي من أقرانه من تصويت لهم ليس بالكاف.

في حين أن شغر منصبه يتطلب الانتظار  لأربعة أسابيع و هذا لانتخاب أغونغ جديد ، و لذا قد يرغب أفراد العائلة المالكة في حل المسألة في وقت أسرع بكثير للإطاحة بأمال السلطان محمد الخامس بالعودة و تجنب البلاد القلق العام المطول بشأن شؤونهم الملكية .

المصادر ؛ الصحف الماليزية ، وكالة الأنباء الماليزية 

 

Rate this item
(2 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية