باريس:

كتب|عبير المعداوي

ماكرون وباريس يدفعون ثمن مواقفهم

تعيش الشوارع الباريسية حالة من الفوضى العارمة تحت مظاهرات سلمية و غير سلمية و مطالبات جادة بتنحي وزير الوزراء و تشكيل حكومة جديدة و استقالة البرلمان و إعلان الانتخابات البرلمانية لأختيار آخر جديد و تشكيل الجمهورية السادسة  هذه هي طلبات الثوار اليوم في كل ربوع فرنسا و ليس في باريس وحدها فقط ...حيث قابلتها حكومة ماكرون بالتصدي العنيف للمتظاهرين حتى اصيب 139 و تم اعتقال 434 شخصا فيما اعلن النائب العام الفرنسي بمقتل أحد المتظاهرين امس الجمعة أثناء المواجهات العنيف و إثر إطلاق قنابل غاز الدموع

و قالت وزارة الداخلية الفرنسية عن انفلات امني لم ترى باريس له مثيل حيث هاجم بعض المتظاهرين المحلات في شارع الشانزلزيه و سرقوها و احرقوا عشرات السيارات و الاشجار في اسلوب تظارهي غير سلمي بالمرة مما سيدفع رئيس الوزراء الفرنسي لإعلان حالة الطوارىء لمواجهة الإنفلات في الشوراع و حماية المواطنين .

السطور الاولى للاحداث

بدأت الاحداث للمظاهرات منذ اسبوعين تقريبا واتصفت باصحاب السترات الصفراء تعبيرا عن سائقي الشاحنات من سترفع اسعار البنزين امامهم هم وباقي المواطنين ....المظاهرات كانت سلمية لم يكن خلفها أي حزب سياسي أو تحرك لاي منظمات بل اندلعت مظاهرات عفوية من عموم الشعب عبرت عن استيائها من قرار رئيس الوزراء الفرنسي ايمانويل ماكرون و الذي دعى لحماية المناخ من خلال تقليل استهلاك الوقود و هذا لم يكون الا اذا تم رفع اسعار البنزين ....بداية المظاهرات كانت مطالبها محدودة جدا تخص رفض رفع اسعار البنزين و من هنا كان السبب إطلاق اسم على  المظاهرات ب اصحاب السترات الصفراء...

لكن ظهرت دعوات لكلا الاحزاب اليمينة و اليسارية للاشتراك في المظاهرات و بدا أن هناك من يستغل الاحداث لاسباب سياسية رغم نفي هذا كثيرا...المظاهرات عادة من جديد و لكن اتسمت بالعنف في الايام الثلاث الاخيرة اثناء غياب ماكرون و مشاركة بلاده في قمة العشرين بالارجنتين 
تلك المظاهرات الاخيرة خاصة التي اندلعت امس الجمعة ... قام المتظاهرين بنشر الفوضي من خلال الحرائق و القتل و الاصابات  و السرقات و اصبحت الفوضى  في جميع مدن فرنسا شبيهة لثورة مصر 25 يناير 2011 بنفس التصعيد و المطالب و المظاهر السلمية و الغير سلمية معا و  ربما يذكرنا المشهد الغريب على فرنسا منذ أحداث الستينات ، بالايادي الخلفية التي تلعب للإضرار بأمن و استقرار الدول ...


ماذا فعل ماكرون كي يتم معاقبته؟


الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون المنتخب والذي يعتبر ذو خلفية يمينية متشددة يواجه أصعب امتحان له على الاطلاق و حكومته التي لم تقابل طموحات الشعب بعد خلافته للرئيس الاسبق ساركوزي ...
المشكلة الاقتصادية للطبقات المتوسطة والفقيرة تصاعدت في عهده ...الفرنسيون يصفوه بالكاذب الطاغية لانه لا يشعر بالناس و بالطبقة الكادحة التي عبرت عن نفسها خلال المظاهرات ...الفرنسيون يؤكدون انه لا ثمة شبه  أو مؤامرة تدخلت كي تستفز الناس للثورة و لكن هناك رغبة فرنسية حقيقية في وقف نزيف فرنسا لثرواتها و قوتها الكبيرة وتوقيف الكاذب الذي طالما استخدم اللغة الناعمة لكن مواقفه الصارمه مع الشعب  لا تعبر أبدا عن إحترامه لهم أو الشعور و الاحساس بهم .


الجانب الآخر من القضية:


إذا كان الوضع الداخلي مرتبك و يشير لأسباب واقعية للاطاحة بماكرون فإن هناك أسباب  أخرى لا يجب تجاهلها  ألا و هي مواقف ماكرون نفسها الدولية التي ازعجت الاخ الاكبر و تصريحاته المستفزة له ...و منها :


1- دعوة إيمانويل ماكرون رئيس وزراء فرنسا  لاحترام اتفاقية باريس للمناخ والتي انسحبت منها الولايات المتحدة الامريكية و قال الرئيس دونالد ترامب عنها  أن بلاده غير ملتزمه بها و انه لن يعرض اقتصاد بلاده للهلاك من اجل مخططات خفية اهدافها غير معلنه كما أن إدعاءات المغردين بالتغير المناخي كاذبة و الوضع آمن .


2- دعوة ماكرون لانشاء جيش أوروبي تبعا للاتحاد الاوروبي الأمر الذي أزعج الولايات المتحدة الامريكية و علق عليها الرئيس الامريكي بالسلب


3- تصريح ماكرون حول قضية خاشقجي و هي المؤامرة الكبيرة التي ضاع ضحيتها صحفي و كاتب سعودي وفي نفس الوقت عرضت امن المملكة العربية السعودية للخطر و حتى تمكين ولي العهد السعودية الامير محمد بن سلمان من منصبة أصبح محل المناقشة ...وكان ماكرون صرح أن تركيا لا تمتلك أي تسجيلات قدمتها لوكالة الاستخبارات الامريكية و أن ما يحدث  نوعا من الابتزاز السياسي للسعوديين ، الامر الذي ردت عليه تركيا و وصفه الرئيس التركي رجب طيب  اوردغان بالوقاحة  و ازعج الولايات المتحدة الامريكية لان هذا التصريح لا يسير وفق منهج الادارة الامريكية الحالي


4- موقف فرنسا الرافض لاعلان القدس عاصمة لاسرائيل


5- موافقة فرنسا إمداد بعض الدول العربية بالأسلحة و إتمام صفقات كبرى معهم و مع دول افريقية هذا الموضوع الشائك سبب غضب كبير للأخ الأكبر


6- موقف فرنسا مع ايران و روسيا المحايد و كذلك تجنبها أن تسير في زيل قرارات الولايات المتحدة الأمريكية

 


كل هذه المواقف السابقة يمكن أن تدفع الأخ الأكبر الذي يقود العالم سرا و علنا للدفع بجماهير غاضبة من واقع اقتصادي متأزم في فرنسا للاطاحة بالرئيس ماكرون
وهذا يجعلنا نتذكر ثورات الربيع العربي و إلى أين وصلت وما كانت الأهداف من ورائها ...


الاشارة الى الاخ الاكبر لا يعني استهداف الولايات المتحدة الامريكية بل انها الجزء الاكبر من تنفيذ كل الخطط التي يشار إليها ما يستدعي التأكيد انها الولايات المتحدة الامريكية ليست هي الأخ الاكبر بالقطع لكنها وراء الكثير مما يحدث في دول العالم.

 

هل هناك ظلال ترمى على دول ثورات الربيع العربي بعد مظاهرات باريس؟

الشاهد للأحداث يقول ان المنطقة الاورومتوسطية سوف تشهد خلال الفترة المقبلة اكثير من النزاعات و سوف تندلع الثورات الجديدة على خطى فرنسا خاصة اذا نجح عموم الشعب بالإطاحة ب ماكرون ولذا نرى اهتمام اقل من قبل بعض وسائل الاعلام العربية خشية ان يلفت الراي العام الداخلي لحقيقة ما يحدث و للإبتعاد ببلادهم عن اي تأثيرات قد تكون خطيرة نحن نتحدث عن الدول المستقرة ...أكثر الدول المرشحة للثورات و التظاهرات المملكة الاردنية و المملكة المغربية ...اما مصر فهي آمنة لن تتعرض لنوبات التظاهر اولا لاستقرار الوضع بها ثانيا لأنها تعلمت من الدروس السابقة ...دول افريقية و اسيويه أيضا مرشحة لهذا الامر في ظل الاوضاع الاقتصادية و السياسية و التلاعب بالشعوب في ظل المخطط الاستعماري الحديث.

 

على أي حال الساعات المقبلة ربما ستكون الأصعب على الأمة الفرنسية الاجواء ساخنة في مدينة الملائكة خاصة بعد مصرع أحد المتظاهرين و الاجراءات التي ستصدر من قصر الاليزيه عن رئيس الوزراء ايمانويل ماكرون الذي يرفض الشارع استمراره ...وما بين مصدق للمؤامرة و اخر مكذب لها و يوثق طلبات الشعب المستحقة و عفوية المظاهرات ستبقى فرنسا معنا في المشهد الحصري لإحدى دول الصراع الجديدة في حقبة عهد جديد لثورات الصقيع في القارة الأوروبية .

 

Rate this item
(1 Vote)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية