كتب|محمد محي

القاهرة - فندق سفير

11 ديسمبر 2017

الإعلام و الثقافة هم روابط التواصل المجتمعي بين الشعوب لهم أدوات ان أُحسن إستخدامهم فسوف نقود العالم للسلام الشامل الحقيقي مع الحفاظ على الهوية لكل مجتمع هكذا قالت الاديبة المصرية العالمية دكتورة  عبير المعداوي  رئيسة مجلة ادارة مجموعة كاسل جورنال  ضمن كلمتها التي افتتحت بها المؤتمر السنوي الدولي الاول للإعلام و الثقافة و التي رحبت خلالها بضيف مصر الكريم فخامة المستشار الثقافي الصيني  الاستاذ الدكتور صخر شي من شرف المؤتمر بحضوره و مشاركته الهامة بمحاضرة استغرقت نحو 35 دقيقة قدم خلالها العديد و العديد من المعلومات ذات الاهمية القصوى لبناء الانسان و بناء الشعوب .

 

فخامة المستشار الثقافي الصيني يستكمل دور الصين الحضاري فوق أرض مصر و هذا من حرص هذه الدولة الكبيرة على احترام التواصل الانساني و تبادل الثقافات و العلوم و التي تؤدى لمزج اساني حقيقي يهدف للارتقاء بالشعوب و التنمية المستدامة 

في هذا الاطار الهام تناولت محاضر الدكتور صخر شي بعض النماذ التاريخية حول دولة الصين و كيفية تحررها من الافكار القديمة التي جعلتها اليوم واحدة من كبرى دول العالم

و اشر في كلمته ان الصين اختارت لنفسها أفقا فكريا واسع الافق و بهذا هم انحازو نحو تحرير العقل لتحرير الانسان من عبودية افكار اعقات تقدم الامة لعشرات السنين و منذ هذا القرار تقدمت امة المليار لتصبح الاغني و الاكثر تقدما و تضرب نموذجا ثريا في تطور شخصية الانسان و ما يفيد بناء حضارة حديثة تساهم في السعادة البشرية 

 المستشار الثقافي الصيني ايضا اشار الى عمق الحضارت الصينية المصرية و تعاونهم على مر التاريخ و تقدير أمته للحضارة المصرية القديمة و الحديثة و اشاد بالقرارات الهامة التي اتخذها الرئيسان المصري و الصيني حينما جعل من العام 2016 عاما الثقافة الصينية في مصر و هنا ذكر ان الصين تشارك على مدار عشرات السنوات بمهرجان القارة للسينما و غيرة من المؤتمرات الثقافية التي اسهمت في التعريف بالمواطن الصيني و تقريب وجهات النظر

 

ايضا أشار الى قضية الارهاب و أعطى مفهوما قريبا من وجهة النظر المصرية كدلالة على ان للثقافة دورا بالغ الاهمية في الحافظ على المواطنين من الانقياد حول الافكار الهدامة و المتطرفة و ان للتعليم دورا بالغ الاهمية كما اقامة فعاليات ثقافية تاخذ الانسان من الافكار السلبية نحو نفسه و وطنه و عقيدته الى ما يفيده و ما يعنيه على الاستمرار في الحياة و هو بهذا يصبح انسان مفيد للوطن و للعالم و الاهم لذاته و هذا لن ياتي الا باحرتام المجالات الثقافية و تنوع مصادرها و معارفها و تناولها من خلال انشاء مسارح عديدة و عقد مؤتمرات و ندوات و معارض يوميا تتاح لجميع الناس بلا استثناء كما اشار ان بكين العاصمة الصينية تعرض يوميا ما لا يقل عن 200 عرض مسرحي يعود لثقافات مختلفة منا البريطاني و الامريكي و المصري الخ

وهذا نتج عنه انفتاح في الافاق الثقافية و المعرفية و بالتالي الى أدت الى نمو العقل المواطن الصيني و تبحره في المعلومات مما اسكبته خبرات عديدة الان يستثمرها في حياته العملية و الاجتماعية 

واكد معالي المستشار الثقافي د صخر شي على اهمية التحرر العقلي لأنه الوسيلة الوحيدة للتصدي لكل الافكار السلبية  التي من شانها هدم الاوطان 

 

Rate this item
(1 Vote)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية