كاسل جورنال

كاسل جورنال

 

متابعة/ياسمين ثابت

احتشد أنصار الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري، في العاصمة بوينس آيرس لدعمه في جولة الانتخابات الرئاسية الثانية المقررة الأسبوع المقبل.

وذكرت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية أن ماكري خسر الانتخابات التمهيدية المنظمة التي أجريت في أغسطس الماضي بفارق 15 نقطة لصالح ألبرتو فرنانديز المرشح الرئاسي المعارض في الأرجنتين.

وكان ماكري قد أعلن في وقت سابق - أمام حشد من أنصاره - أنه مازال بإمكانه تغيير المسار والفوز بالانتخابات الرئاسية القادمة على الرغم من تفوق خصمه الرئيسي عليه في الانتخابات التمهيدية.

المصدر/وكالات

الأحد, 20 تشرين1/أكتوير 2019 12:57

تلوث أجمل شواطئ البرازيل.. و"السبب مجهول"

 متابعة/ياسمين ثابت

طال التلوث النفطي المجهول المصدر، الذي أصاب حوالى ألفي كيلومتر من الشواطئ شمال شرقي البرازيل،في البلاد.

وفي مشاهد لافتة بثتها محطة "تي في غلوبو" يظهر عشرات المتطوعين يحاولون بأيديهم إزالة النفط، الذي يغطي غالبية الشاطئ الممتد على كيلومترات عدة وتحيط به أشجار جوز الهند.

وغالبا ما يصنف شاطئ كارنيروس، وهو موقع سياحي رئيسي في ولاية بيرنامبوك، على أنه من الأجمل في البرازيل. وقد حل الشاطئ بمياهه اللازوردية ونباته الوافر في المرتبة الثانية عشرة بين أجمل شواطئ العالم عبر موقع "تريبادفايز" في 2004.

وتخشى السلطات المحلية أن يصل التلوث إلى مجمع بورتو غالينياس، الذي يستقطب عددا كبيرا من الرواد في البرازيل.

وإلى جانب الشواطئ، يخشى الخبراء من تلوث الشعاب المرجانية والمانغروف التي يصعب أكثر إزالة التلوث منها.

وتفيد وكالة البيئة العامة (إيباما) أن هذا التلوث طال 187 مدينة في 9 ولايات في شمال شرق البرازيل.

ولم تعرف بعد أسباب هذا التلوث، مع أن تحاليل وعينات أكدت أن النفط فنزويلي المصدر.

المصدر وكالات

السبت, 19 تشرين1/أكتوير 2019 15:45

شركة باتا للاحذية

 

كتب سامح طلعت

دخلت مصر منذ ثلاثينيات القرن الماضي، وبنت فيها مصنعًا للأحذية أيضًا، ولكنَّ التأميم الذي قام به الرئيس جمال عبد الناصر عام 1961 فصل شركة باتا في مصر عن الشركة الأم ولم تعد هناك أيُّ علاقة بينهما منذ ذلك الوقت.

دخلت شركة باتا موسوعة «جينيس» للأرقام القياسية عندما باعت 14 بليون حذاء بوصفها

«أكبر شركة لبيع الأحذية وصنعها»، وهي شركة عالمية ذات أصل تشيكي، ومقرها الأساسي في مدينة لوزان في

سويسرا وتملك شركة أحذية باتا تاريخ حافل في العالم العربي، وارتبط اسمها بالتحولات السياسية وعمليات التأميم التي حدثت في بعض الدول العربية للشركات العالمية.

وكانت شركة الأحذية الوحيدة التي لا تقوم بتنزيلات على أسعار أحذيتها لأنها متأكدة من جودة بضاعتها التي تعمِّر سنوات طويلة.

السبت, 19 تشرين1/أكتوير 2019 15:42

الحب والشعر عند المصريين القدماء

 تقرير سامح طلعت

يعتبر فك شفرة الرسم الجداري في المقبرة التي اكتشفتها جامعة واسيدا اليابانية في منطقة الجيزة كشفا مهما يسلط الضوء علي علاقات الحب والكره عند المصريين القدماء ، فالرسم يظهر امرأة تضع يدها علي كتف رجل وكل منهما ينظر في عيني الآخر، وهو الأمر الذي اعتبره علماء المصريات دلالة قطعية علي قصة حب جمعت بينهما مما يجعلها أقدم قصة حب تمكنت البشرية من الاحتفاظ بمؤشر ملموس واحد يرمز إليها.

قصة حب ترجع الي 4400 سنة مضت

بدأت دراسة هذه العلاقة علي جدران المقبرة التي تعود إلى 4400 سنة،فالرجل المحب اسمه كاهاي وكان يعمل مغنياً في بلاط أحد الفراعنة وأن اسم زوجته ميريتيتيس وهي كاهنة. وتصور اللوحة الملونة السيدة ترتدي لباس ضيق يكشف شيئاً من صدرها، بينما زوجها يرتدي لباساً من جلد النمر.

من جهته قال خبير أثار مصري إن ما تحمله جدران المقبرة من رسوم ونقــــوش متنوعة تميزت بروعة تصميماتها وألوانها، وهي تعكس الكثير من تفاصيل الحياة اليومية وطبيعة علاقة الزوج بزوجته وأبنائه في العصور المصرية القديمة وما اعتادوا على ممارسته من الطقوس الدينية.

لم يصور الفراعنة قصص الحب علي جدران المعابد فقط انما كانوا لهم سيرا في أدب الحب والغزل وقد أشار إلى ذلك الدكتور خالد شوقي البسيوني أستاذ التاريخ الفرعوني بجامعة القناة في دراسة قيمة له ذكر فيها نه في الدولة الحديثة ظهر نمط جديد من الأدب في سياق الوثائق الكتابية والنصية وهو شعر الغزل والغرام،الذي انبثقت عنه قصائد عاطفية ووجدانية بما يعكس تطور الحياة الاجتماعية والثقافية والفكرية في عصر الدولة الحديثة والتطور الطبقي بالمعني الحضاري.

نماذج من شعر الحب

من أهم نماذج شعر الغزل والغرام عند الفراعنة هو ما احتفظت به بردية شستر بيتي من أبيات شعرية أظهرت المشاعر الحميمة عند المحبين بما ينفي صفة الجمود والجنائزية ومظاهر الميلودراما في مجمل الحياة العصرية القديمة من حياة القصور والترف في أحياء العواصم الكبري في طيبة وتل الفراعنة،كما أن هناك نماذج من الشعر المصري القديم في ترنيمة نفتيس إلي أوزوريس التي يقول فيها :

& أحضر توا يا سيدي..

& يا من ذهبت بعيدا

أحضر لكي تفعل ما كنت تحبه تحت الأشجار

& لقد أخذت قلبي بعيدا عني آلاف الأميال

& معاك أنت فقط أرغب في فعل

أحب إذا كنت قد ذهبت إلي بلد الخلود

& فسوف أصحبك

& فأنا أخشي أن يقتلني الشيطان ست

& لقد أتيت هنا من أجل حبي لك

& ـ فلتحرر جسدي من حبك

& كما أن هناك قصيدة العاشقة العذراء وهي من الغزل العفيف عن بردية شستر بيتي والتي تقول:

& لقد أثار حبيب قلبي بصوته

& وتركني فريسة لقلقي وتلهفي

& إنه يسكن قريبا من بيت والدتي ومع ذلك فلا أعرف كيف نحوه

& ربما تستطيع أمي أن تتصرف حيال ذلك,

يجب أن أتحدث معها وأبوح لها

& إنه لا يعلم برغبتي في أن آخذه بين أحضاني

& ولا يعرف بما دفعني للإفصاح بسري لأمي

& إن قلبي يسرع في دقاته عندما أفكر في حبي

& إنه ينتفض في مكانه

& لقد أصبحت لا أعرف كيف أرتدي ملابسي

& ولا أضع المساحيق حول عيني ولا أتعطر أبدا بالروائح الذكية

رمسيس ونفرتاري قصة حب لا يمحوها الزمن

من جهة أخرى تقول دراسة مصرية أعدتها ثلاث باحثات مصريات بمركز الأقصر للدراسات والحوار والتنمية فى صعيد مصر أن القدماء المصريين استخدموا الورود للتعبير عن الحب لمحبوباتهم، وأن نقوش ورسوم معابد ومقابر الفراعنة ترصد الكثير من صور الحب والعشق فى مصر الفرعونية، وأن "رمسيس ونفرتارى" هى أول قصة حب خلدها التاريخ. وفي هذا الصدد تقول الباحثة المصرية هدى خليل الشقيرى إنه مع الاحتفال بظاهرة تعامد الشمس علي وجه الملك رمسيس الثاني في يوم 22 أكتوبر يوم ميلاد الملك رمسيس الثاني والثانية في يوم تتويجه في 22 فبراير من كل عام، تتجه القلوب إلي أجمل قصة حب ربطت بين قلبي رمسيس الثاني وزوجته نفرتاري فى أول قصة حب خلدها التاريخ قبل أكثر من ثلاثة آلاف سنة.

ويظهر هذا الحب الفياض جليا من خلال الكلمات الرقيقة التي نقشت علي جدران معبد نفرتاري بأبو سمبل والتي يصف فيها رمسيس الثاني زوجته الحبيبة بأنها ربة الفتنة والجمال وجميلة المحيا وسيدة الدلتا والصعيد.وتضيف إلى أن معبد نفرتاري يتميز باللمسة الأنثوية الحانية التي تعبرعن رقة صاحبته حيث يوجد فيه مجموعة من النقوش الناعمة التي تبرز جمال نفرتاري وهي تقدم القرابين للملائكة وفي يدها "الصلاصل" رمز الموسيقي ويعلو رأسها تاج الآلهة الحتحوري ربة الفتنة والجمال عند القدماء المصريين.

وتضيف الباحثة الى أن الملك رمسيس الثاني قام ببناء معبد نفرتا ري في ابوسمبل حتى تتمكن زوجته من أن تتعبد لآلهتها المحبوبة حتحور اله الرقص والسعادة والطرب والحنان عند القدماء المصريين، لان معبد حتحور الرئيسي يقع في مدينة دندرة التي تبتعد 100 كم شمال الأقصر لذلك كان يصعب علي الملكة نفرتا ري عند المجيء لمنطقة ابوسمبل والنوبة أن تعود سريعا إلي دندرة لأداء الطقوس الخاصة بمحبوبتها حتحور.

لذا قرر رمسيس الثاني بناء معبدا لحتحور في ابوسمبل حتى لا تبتعد نفرتا ري كثيرا عن محبوبتها حتحور. وعبر رمسيس الثاني عن حبه الشديد لنفرتا ري علي جدران المعبد وأعطاها اللقب الملكي وقيل أنها وصفت بالملكة المؤلهة، وحرص المهندس المصري القديم مصمم المعبد علي أن تظهر نفرتاري في غاية الجمال بقوامها الممشوق وملابسها الشفافة التي تظهر مفاتنها وكذلك ملابسها الزاهية البراقة ويظهر ذلك جليا من خلال واجهة المعبد التي خلدت الملكة نفرتاري في تمثالين رائعين وهي تلبس ثوبا طويلا فضفاضا وفي يدها الصلاصل رمز الموسيقي وان كان يعيب هذا المعبد شيئا واحد من الناحية الفنية وهو أن رمسيس الثاني قام بتصوير نفسه 16 مرة مقابل 12 مرة فقط لنفرتا ري مع انه بني هذا المعبد لزوجته وليس لنفسه.

المصريون القدماء خصصوا أعيادا للحب والهيام

فى معابد ومقابر ملوك وأشراف ونبلاء الفراعنة بها صورا عديدة لعلاقة المصريين القدماء بالحب واحتفائهم بالعشق والعشاق في احتفالات خاصة كانت تقام بشكل دوري ضمن 282 عيدا واحتفالا عرفها الفراعنة في كل عام.

و أن المصري القديم احتفى بمحبوبته وعشيقته وزوجته وكان يعبر عن عواطفه تجاهها فى احتفالية يطلق عليها " الوليمة " وان مقابر الجيزة وسقارة ومقابر النبلاء غرب الأقصر حوت عشرات اللوحات التي تصور احتفاء المصري القديم بمحبوبته وتقديمه الزهور لزوجته ومعشوقته.

وهناك قول مصرى قديم واصفا معشقته فى إحدى المخطوطات القديمة : " أنها الفريدة المحبوبة التي لا نظير لها أجمل جميلات العالم،انظر أليها كمثل النجمة المتألقة في العام الجديد على مشارف عام طيب.. تلك التي تتألق و التي تبرق بشرتها بريقا رقيقا،ولها عينان ذواتا نظرة صافية وشفتان ذوتا نطق رقيق،ولا تخرج من فمها أبدا أية كلمة تافهة.. هي ذات العنق الطويل والصدر المتألق شعرها ذو لون لامع، أن ذراعيها تفوقان تألق الذهب، وأصابعها تشبهان كؤوس زهرة اللوتس.. أنها ذات خصر نحيل.وهى التي تشهد ساقها بجمالها.. ذات المشية المتسمة بالنبل عندما تضع قدميها على الأرض ".

السبت, 19 تشرين1/أكتوير 2019 15:40

استشهاد المقدم أحمد حسن أحمد إبراهيم

قائد للكتيبة 671 دفاع جوي كوادرات سام 6

استشهد في يوم 18 أكتوبر

كتب سامح طلعت

لقب بصائد الطائرات ويعد من أبرز أبطال سلاح الدفاع الجوى المصري .

ولد البطل أحمد حسن أحمد في الأول من أكتوبر عام 1939 م بقرية بيشة قايد الزقازيق محافظة الشرقية .التحق بكلية الطب ودرس بها لمدة سنتين ثم تركها ليلتحق بالكلية الحربية ويتخرج منها في عام 1962 م . وبعد تخرجه التحق بمدرسة المدفعية الجوية وجاء ترتيبه الرابع على الدفعة بتقدير جيد جدا"

ثم سافر إلى الإتحاد السوفيتى للتدريب على صواريخ سام ( 6 ) ثم عاد من السفر بعد عامين ليتولى قيادة إحدى كتائب الدفاع الجوى

دوره خلال حرب أكتوبر

خلال حرب أكتوبر المجيدة أظهر بطلنا مهارة فائقة في صيد الطائرات :

في الفترة من 6 أكتوبر و حتى استشهاده في 18 أكتوبر تمكنت كتيبتة من تدمير ( 13 ) طائرة

اسقط ( 4 ) طائرات فانتوم منهم طائرتين بصاروخ واحد . كان هناك اربع طائرات متجهه لضرب اللواء سعد مأمون قائد الجيش الثاني الميدانى في حرب أكتوبر فقام البطل أحمد حسن باسقط طائرتين بصاروخ واحد كانوا ضمن السرب المتجه لضرب اللواء سعد مأمون و شاهد اللواء سعد بنفسه الاربعه طائرات تتهاوى امامه بثلاث صورايخ فقط . ( أنفجر الصاروخ بين طائرتين كانوا في مجال أنفجاره ) فأرسل اللواء سعد مأمون قائد الجيش الثاني إلى قائد اللواء جميل طه وقال له (قبل لى كل أفراد هذه الكتيبه التى أسقطت اربعه طائرات بثلاث صواريخ ) .

كذلك هو صاحب اول صاروخ في حرب أكتوبر و صاحب اول طائره اسقطت في الحرب و ذلك بسبب ان كتيبته كان موقعها الاولى على قناه السويس عند موقع يسمى الزراير و حينما اتى الامر بأطلاق النار كان هو اول من اطلق الصواريخ

واستشهد الرائد أحمد حسن أثناء أنقاذه لمنصه الصواريخ بعد وقوعها في حفره في يوم 18 أكتوبر 1973 أثناء الثغره والطريقه التى أنقذ بها منصه الصواريخ يتم تدريسها حتى الان .

قبل أستشهاده بساعات انقذ ثلاث جنود و ضابط قد فقدوا في الصحراء لمده 3 ايام اثناء الانسحاب ظل يبحث عنهم بنفسه إلى ان عاد بهم جميعاً سالمين

تعد كتيبته هى الكتيبه الوحيدة في سلاح الدفاع الجوى التى لم يعد قائدها من الحرب فقد عادت كتيبته كامله الجنود والضباط والسلاح ولكنها بدون قائدها وقبل وقف إطلاق النار ببضعة أيام كان موعد البطل مع الشهادة.

كان اخر ما نطق به الشهيد لضابط معه قبل أن تصعد روحه إلي خالقها:

انا كويس قوي انا كويس قوي روح لخالي وقوله يقول لامي ولنهلة وخالد يسامحوني عشان نسيتهم وأفتكرت مصر

تم ترقيتة الي رتبة ( مقدم ) بعد إستشهاده

حاصل وسام النجمة العسكرية و نوط التدريب

إطلاق إسمه على الدفعة 27 التى تخرجت في سبتمبر 1999 م من كلية الدفاع الجوى

اطلاق اسمه على مدرسه بمحل ميلاده

أطلاق أسمه على أحد الأبنيه التعليمية بكليه الدفاع الجوى

السبت, 19 تشرين1/أكتوير 2019 15:39

روبوت لتعليم الأطفال في التشيلي

متابعة/ياسمين ثابت

طور مهندسون ميكانيكيون في التشيلي روبوتا ميكانيكيا من شأنه أن يشجع الأطفال في دور الحضانة على التعلم بطريقة مبتكرة وتفاعلية.

ويعيش قرابة 30 طفلا في روضة الأطفال في العاصمة التشيلية سانتياغو تجربة التعلم مع الروبوت الذي أطلق عليه اسم "سيما".

ويعمل "سيما" عبر تطبيق مثبت على هاتف ذكي محمول متصل بهيكل الروبوت.

ومن خلال استخدام التطبيق "تدب الحياة" في الهيكل ليصبح روبوتا تفاعليا يشد انتباه الأطفال.

ويسعى العاملون على هذا الروبوت تعزيز عمل مربيات الأطفال في دور الحضانة أو روضات الأطفال من خلال توفير جهاز يساهم في تلقين الأطفال و تحسين عملية التعلم.

ويقول المهندس الميكانيكي فيليب أرايا الذي طور الروبوت إلى جانب خبراء آخرين:"لا تستجيب سيما باللفظ فقط ولكن من خلال تعبيرات الوجه والإيماءات الجسدية وهذا ما يعزز الجزء الكامل من التواصل".

وأضاف "هذا يولد الكثير من التعاطف وهو ما نستخدمه لتقديم التعليم والتدريس للأطفال الذين يستخدمون الروبوت".

ويتم استخدام هذا الروبوت في عدد من الؤسسات التعليمية في جنوب البلاد بعد نجاح التجربة في العاصمة التشيلية.

وتركز الشركة الناشئة المطورة للروبوت على نقل تجربتها إلى البلدان المجاورة مثل الأرجنتين والإكوادور والمكسيك.

المصدر/يورونيوز

 متابعة/ياسمين ثابت

خرج مئات "المابوتشي"، وهم السكان الأصليون في تشيلي، للتظاهر في شوارع العاصمة سانتياغو ومطالبة الحكومة بمنحهم المزيد من الحقوق. وارتدي المتظاهرون من رجال ونساء وأطفال ملابس ملونة، يرتديها عادة "المابوتشي" ولوحوا بأعلام ولافتات كتب عليها "أوقفوا العنف ضدّ الأطفال المابوتشي".

وساند عدد من المواطنين "المابوتشي" في مظاهرتهم حيث أكدت فيفيانا فارغاس أنها شاركت في المسيرة لدعم السكان الأصليين في نضالهم من أجل المياه حيث يؤجج الجفاف الشديد في أجزاء من البلاد الخلافات بين السكان بسبب التوزيع غير العادل للمياه.

وتخللت المظاهرة أعمال عنف في بعض أجزاء العاصمة التشيلية بعد أن ألقى المتظاهرون قنابل باتجاه الشرطة التي ردت بقنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.

وكثيرة هي الخلافات بين زعماء "المابوتشي" والحكومة التشيلية والتي يعود تاريخها إلى أواخر القرن التاسع عشر، عندما هزم الجيش التشيلي نهائيا "المابوتشي"، المعروفين بقسوتهم ومقاومتهم للمستوطنين الإسبان وغيرهم من المستوطنين الأوروبيين.

وشملت القضايا الشائكة تاريخيا ملكية أراضي الأجداد في منطقة أراوكانيا الجنوبية، والاعتراف القانوني بلغة وثقافة المابوتشي، والتمييز الذي يقول قادتهم إنه يتخلل جميع جوانب الحياة.

المصدر/يورونيوز

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية