كاسل جورنال

كاسل جورنال

 كتب سامح طلعت

 

دور هيئة الامداد و التموين في الاستعداد لحرب أكتوبر

تحت قيادة المرحوم سيادة اللواء نوال السعيد

بطولات جنود الإمداد والتموين

هناك مقولة متوارثة في كافة جيوش العالم وهي "الجيوش تمشي على بطونها" ومعنى هذه المقولة أن تمويل الجيش من الطعام والأكل والشراب والملابس والعلاج تجعل طبيعة العمليات سهلة والقتال مستمرا، خاصة وأن المقاتل لا يفكر في كيفية الأكل أو العلاج

في الوقت المناسب، وتبقى هذه مسئولية "الإمداد والتموين".

مع التدريبات والتجهيزات العسكرية، التى كان يؤديها الجنود تمهيدا للمعركة على غير دراية بميعاد الحرب، كانت هناك قوات تعمل على قدم وساق، تجهز عدتها واحتياجاتها لأنها ببساطة كانت بمثابة الضوء الأخضر للقوات المسلحة، حين تستعد فذلك يعنى استعداد

مصر لقيام الحرب، تعرف بـ«هيئة الإمداد والتموين».

كانت حينها تحت قيادة اللواء الراحل نوال السعيد، الذراع اليمنى للحرب وقتها، فمن شدة أهمية دوره، حينما سُئل الرئيس الراحل محمد أنور السادات عن ميعاد الحرب، قال «اسألوا نوال» فى إشارة للواء نوال.

تتلخص مسؤولية الهيئة فى توفير الذخيرة والطعام والشراب والخدمات الطبية والبيطرية والمطبوعات ووسائل النقل والوقود ومعدات الوقاية للجنود فى الحرب، بالإضافة إلى شق الطرق وإنشاء الكبارى وغيرها من التجهيزات، فبدون تلك الوسائل يعجز الجندى على حمل

سلاحه، أو حتى على العيش وتحمل مشقة الحرب.

بعد حرب 67 خسر الجيش 85% من المعدات والمؤن نتيجة للانسحاب غير المنظم»، لذلك كان على الهيئة استعادة قوتها، وهو ما تم تنسيقه بين الرئاسة والقوات المسلحة الممثلة فى رئيس هيئة الإمداد والتموين اللواء نوال السعيد.

كانت بداية التجهيزات للحرب من قبل الهيئة، قرار الرئيس السادات بتعيين اللواء محمد ثابت وزيرا للتموين فى ذلك الوقت، لتدبير جميع الاحتياجات لصالح القوات المسلحة

دراسات مكثفة كانت تتم بين الرئاسة والقوات المسلحة وزارة التموين لمعرفة حجم احتياجات الجيش للمؤن استعدادا للحرب، يقول اللواء جمال حواش: «الإمداد هو اللى بيحدد مدة الحرب على حسب الموجود، مش هحارب من غير مؤن واحتياطى كاف منها»

 

 

كتب سامح طلعت

دفعوا الثمن من أجل تحرير سيناء من العدو الإسرائيلي

وهو و زملائة دفعوا الثمن لتحرير سيناء من الإرهاب

الشهيد العقيد أحمد صابر منسي

. تم تصنيفه بعد استشهاده من اقوي 100 قائد كتيبه صاعقه علي مستوي العالم نظرا لكفائته القتاليه دون ترك موقعه

رفض اسعافه وانقاذه حتي لا يترك رجالته وارضه بدون قائد

وُلد في مدينة منيا القمح بمحافظة الشرقية عام 1977 م، والتحق بالكلية الحربية وتخرج ضمن الدفعة ( 92 ) حربية ضابطًا بوحدات الصاعقة.

خدم الشهيد في الوحدة ( 999 ) قتال، وحدة العمليات الخاصة للصاعقة بالقوات المسلحة، والتحق بأول دورة للقوات الخاصة الاستشكافية المعروفة باسم ( SEAL ) عام 2001 م ثم سافر للحصول على نفس الدورة من الولايات المتحدة الأمريكية عام 2006

حصل على ماجستير العلوم العسكرية ( دورة أركان حرب ) من كلية القادة والأركان عام 2013 م وتم اختياره خلال مسيرته الناصعة للعمل كملحق إداري بالملحقية العسكرية بدولة باكستان، ثم تولى قيادة الكتيبة (103) صاعقة خلفًا للشهيد العقيد رامي حسنين

الذي استشهد في شهر أكتوبر عام 2016

البطل ده قام بأحباط 125عمليه ارهابيه في سيناء وحافظ علي حياة اكثر من 600جندي خلال 4شهور فقط

البطل ده دخل جاب الارهابي حباره من قلب غزه في ال 9 دقائق الوحيده اللي قلع فيها حباره الحزام الناسف من يوم قتله للجنود

البطل ده كان قائد المجموعه اللي دخلت جبل الحلال قبل تطهيره ب 14يوم وقام برصد جميع تحركات واتصالات الجماعات المسلحة

البطل ده قبض علي شبكه تجسس كان بقالها اكثر من 3سنين تعمل في سيناء وتم تكريمه من وزير الدفاع في هذه المهمه

البطل ده جاب للتكفرين والدواعش وحماس تبول لا اردي لشده ذكائه في نصب الكمائن وتحطيم خططهم بالكامل

البطل ده داعش رصدت مليون دولار لقتله

البطل ده يوم استشهاد العقيد رامي حسنين قام بوضع خطه اكبر انزال بري في سيناء منذ حرب اكتوبر وشملت العمليه تصفيه 389 ارهابي والقبض علي 120

البطل تم تكليفه بالقبض علي 7 تكفرين شديدين الخطورة و اصيب بطلقه في ذراعه بعد ان قام بتصفيه 5 ورفض انه يكمل علاجه وكسر كل الاوامر عشان يرجع وسط رجلته

البطل ده كان محبوب جدا وسط جنوده لانه كان بيشاركهم في المداهمات والكمائن وكان شديد الحرص علي حياه جنوده

البطل ده نجح انه يجعل اكثر من 8 انفاق عباره عن كماشه لأصتياد التكفريين

البطل ده كان ليه دور كبير جدا في سيناء معظمها مازال سري وغير معلن

البطل ده كان كل وصيته قبل استشهاده انه يدفن بالافرول العسكري

البطل ده متزوج وأب لثلاثة أطفال أكبرهم ( حمزة ) في المرحلة الإبتدائية، ويُعد أحد أشجع وأكفأ ضباط وحدات الصاعقة والقوات الخاصة عمومًا.

ناس كتير جدا متعرفش المعلومات دي عن القائد المنسي لذا وجب التنويه والاشارة اليه

 كشف الخبير الأمني المقرب من أجهزة الاستخبارات العراقية، فاضل أبو رغيف، اليوم الثلاثاء، عن وجود معلومات حول تخطيط إسرائيل لقصف مخازن أسلحة الحشد الشعبي في العراق.

وقال إن "المعلومات المتوفرة تفيد بوجود تخطيط إسرائيلي لقصف مواقع مخازن الحشد الشعبي، وليس مقار مقاتليه وتشكيلاته، وهذا غير مستبعد بالأساس".

وأضاف أن "ما حدث أمس في مخازن السلاح جنوبي بغداد قد يكون جزءاً من الخطة التي تعد لها إسرائيل".

وتأتي هذه المعلومات بعد انفجار حدث، أمس الاثنين، داخل مستودع للذخيرة بمعسكر يعود لألوية قوات الحشد الشعبي بجنوب بغداد، ما أدى إلى مقتل شخص وإصابة 29 آخرين من جراء تطاير شظايا الصواريخ وقذائف الهاون المتفجرة على الأحياء السكنية المجاورة.

الإثنين, 12 آب/أغسطس 2019 16:23

ما الذي يعنيه شخير طفلك بصوت عال؟

متابعه //فاتن صلاح

يعاني الكثير من البالغين من الشخير المزعج، الذي قد لا يدعو للقلق في أغلب الأحيان، أما إذا كان طفلك يعاني من الشخير المرتفع ، فهذا نذير بانسداد مجرى الهواء إلى الرئتين.

ووفقا للخبراء في مؤسسة National Sleep Foundation، فإن الجميع يمكن أن يعاني من الشخير في ظروف معينة، لكن نحو 10% فقط من الأطفال يواجهون هذه المشكلة الشائعة في معظم الليالي.

ويعرف الخبراء الشخير بأنه “ضجيج يحدث أثناء النوم عند التنفس، مع انسداد بعض الهواء الذي يمر عبر الجزء الخلفي من الفم”.

ويؤدي فتح وإغلاق ممر الهواء إلى اهتزاز الأنسجة في الحلق، وتحدد سرعة اهتزاز هذه الأنسجة مستوى الشخير.

ويُعتقد أن الشخير الصاخب والمنتظم لدى الأطفال “غير طبيعي”، وعلى الرغم من أنه قد يكون ببساطة بسبب نزلة برد، إلا أنه قد يكون أيضا علامة على شيء أكثر إثارة للقلق، مثل انقطاع النفس الانسدادي النومي (OSA).

ويحدث انقطاع النفس الانسدادي النومي، عند انسداد مجرى الهواء العلوي المؤدي إلى الرئتين، مما يجعل التنفس صعبا.

وتقول هيئة الصحة الوطنية إن هذا يمكن أن يؤدي إلى بذل المزيد من الجهد للتنفس، ما يضيق مجرى الهواء أكثر. وعندما يحدث هذا، يشعر الجسم بوجود مشكلة ويستيقظ الشخص لفترة وجيزة قبل العودة إلى النوم، ويمكن تكرار هذه العملية عدة مرات طوال الليل.

ومع ذلك، هذه ليست العلامة الوحيدة التي يجب الحذر منها، حيث أنه إذا كان طفلك يستيقظ مرارا وتكرارا طوال الليل فقد يؤدي ذلك إلى نومه طوال فترة النهار، في أوضاع غريبة تجعل التنفس أسهل. وهذا الأمر قد يتسبب في تغييرات في المزاج والسلوك.

ولتحديد ما إذا كان الطفل يعاني من انقطاع النفس الانسدادي النومي أم لا، يجب عليه الخضوع لدراسة النوم التي تجرى من خلال زيارات ليلية إلى المستشفى، حيث تقيس الدراسة وظائف الجسم المختلفة، مثل نمط التنفس ومعدل ضربات القلب.

ويوجد حاليا العديد من العلاجات المتاحة لانقطاع النفس الانسدادي النومي، بما في ذلك “ضغط مجري التنفس الإيجابي” (CPAP)، وهي وسيلة تشمل ارتداء الطفل قناعا أثناء نومه يوفر تدفقا مستمرا للأكسجين.

 

بعد احتلال سيناء عام 67 ومروراً بحرب الاستنزاف وحتي نصر أكتوبر المجيد عام 73. يدخل الكثير منها في مصاف المعجزات الخارقة.. منها بطولات قاموا بها من تلقاء أنفسهم.. وهي كثيرة.. ومنها ما قاموا بتقديمها بالتعاون مع ضباط المخابرات العسكرية.. منهم من

استشهد ومنهم من سجن بالسجون الإسرائيلية.. ولم تقتصر هذه البطولات علي قبيلة معينة أو فئة.. فكل أهالي سيناء شاركوا بلا استثناء وقدموا مساعدات هائلة للوضع وللقوات المسلحة.. رجال ونساء وشباب وأطفال وشيوخ

و من امثلة هؤلاء البطل الشيخ عبدالله جهامة

أحد أوائل المجاهدين الذين كانت لهم بطولات عديدة على أرض سيناء أثناء فترة الاحتلال الإسرائيلى الذى بدأ وهو فى مرحلة الشباب، فقرر أهالى سيناء تنظيم مجموعات لمحاربته، ورغم صغر سنه إلا أنه تولى قيادة إحدى هذه المجموعات التى كانت مسؤولة عن

تصوير المواقع العسكرية الإسرائيلية وجمع المعلومات تحت إشراف المخابرات العسكرية، وتمكنت بالفعل من تصوير عدد من المنشآت العسكرية الإسرائيلية ليس فى سيناء فقط، ولكن فى عمق إسرائيل نفسها، وإمداد القيادة فى القاهرة بالمعلومات أولاً بأول عن

طريق شفرات تدرب عليها وزملاؤه جيداً، وكان لهذه المجموعة وغيرها من المجموعات دور فى تعرية الإسرائيليين وجعلهم كتاباً مفتوحاً للقيادة المصرية، الأمر الذى أدى إلى هزيمتهم فى حرب أكتوبر هزيمة مريرة، ووصفه كثيرون بأنه وزملاءه كانوا أقماراً صناعية للقيادة

المصرية يرصدون كل كبيرة وصغيرة على أرض سيناء.ولم تكن مهمة المجموعة التى تولى جهامة قيادتها، تصوير وجمع المعلومات فقط، بل نفذت عدداً من العمليات الناجحة ضد إسرائيل، منها نسف استراحة الطيارين الإسرائيليين بالعريش والتى راح ضحيتها 11 طياراً،

وامرأة، ولم تعترف تل أبيب بالعملية وقتها، لكنها أعلنت عنها فيما بعد.

وبعد تحرير سيناء، تم تكريم جهامة وزملائه المجاهدين من قبل الرئيس الأسبق حسنى مبارك عام 1982، وتم منحهم نوط الامتياز من الطبقة الأولى تقديرا لدورهم البطولى

تابعت ..فاتن صلاح

فقدت الأوساط الأدبية العالمية الروائية المتوجة بجائزة نوبل، توني موريسون، التي اشتهرت بوصفها أحد أبرز رموز الأدب الأمريكي المعاصر وبدفاعها عن حقوق الأقليات، بعد وفاتها عن عمر 88 عاما.

وقد عرفت موريسون بروايتها التي تناولت العبودية والتاريخ الاجتماعي للأفارقة الأمريكيين بأسلوب امتاز بلغة أدبية عالية حملت شحنة شجن وكثافة عاطفية مميزة وغنائية تقربها من لغة الشعر.

وتقدمت موريسون منذ مطلع سبعينيات القرن الماضي بقوة إلى مقدمة المشهد الأدبي الأمريكي عبر مواهبها المتعددة كروائية وكاتبة مقالات ومسرحيات وأغان.

ركزت كتابات موريسون على تجارب النساء في مجتمعات السود الأمريكيين. وقد تُوجت أعمالها بعدد كبير من الجوائز المرموقة، وفي المقدمة منها جائزة نوبل للآداب، فكانت أول أفريقية أمريكية تنال هذه الجائزة في تاريخها.

وجلبت أعمال كتبتها أمثال "محبوبة" و "العين الأكثر زرقة" و"فردوس" و "حب" لها جوائز مرموقة أخرى، كجائزة بوليتزر وجائزة حلقة نقاد الكتاب الوطني الأمريكية.

وحظيت موريسون بإعجاب ومتابعة الكثيرين في مختلف الأوساط العالمية، ومن أبرز المعجبين بأدبها من مشاهير الشخصيات السياسية والفنية العالمية: هيلاري كلينتون والممثل مارلون براندو وأوبرا وينفري، والروائية مارغريت أتوود والروائية والشاعرة الإنجليزية انتونيا سوزان بيات.

وقالت موريسون متحدثة عن كتاباتها الأدبية واهتماماتها في مقابلة مع صحيفة الأوبزرفر: "عندما بدأت، كان هناك شيئ واحد فقط أردت الكتابة عنه: التأثير المدمر للعنصرية على المرأة السوداء والطفل، وهما أكثر وحدات المجتمعات التي لا حول لها ولا قوة وتفتقد للحصانة والحماية".

وعلى الرغم من أن اسم توني موريسون حظي بشهرة كبيرة في مختلف أنحاء العالم، إلا أن اسم موريسون الحقيقي الذي سُميت به عند ولادتها في 18 فبراير/شباط 1931 هو كلوي أردَليا وفورد، وكانت الثانية بين أربعة أطفال للعائلة.

وقد استقرت عائلتها في لورين بولاية أوهايو، بعد قرار والديها بمغادرة الجنوب الأمريكي. وكان والدها يعمل لحاما بالدرجة الأساس لكنه يقوم أيضا بأعمال أخرى لتعزيز دخل عائلته.

أما والدتها فامتازت باهتماماتها الموسيقية وخيالها الملهم، وكانت دافعا وراء تعلق ابنتها بالأدب عبر الأغاني والحكايات الفلكلور التي كانت ترويها لها.

وقد حملت موريسون اسمها الثاني، انتونيا، نسبة إلى القديس أنتوني، عندما تحولت إلى المسيحية الكاثوليكية في سن 12 عاما. وقد اختصر أصدقاؤها في جامعة واشنطن لاحقا اسمها هذا إلى توني الذي اشتهرت به.

تغيير المسار

بالنظر لاهتمامها المبكر بالقراءة الأدبية وقراءتها لأعمال جين أوستن وتولستوي في عمر مبكر جدا، جاء قرارها بدراسة الأدب الإنجليزي خيارا طبيعيا وضعها على مسار الانطلاق في حياتها الأدبية لاحقا.

بيد أن تجربتها الجامعية الأولى وضعتها في مواجهة العنصرية والفصل العنصري، على الرغم من أن جامعة هوارد التي درست فيها كانت لعموم السود، إلا أن الطلبة فيها كانوا يُوزعون في مجموعات تبعا لدرجة سواد بشرتهم.

وفي عام 1953، انتقلت لدراسة الماجستير في جامعة كورنيل، واختارت موضوع الاغتراب، مركزة على موضوعة الرجل المغترب لدى كل من الروائية الإنجليزية فرجينيا وولف والروائي الأمريكي وليم فولكنر، مركزة على ثيمة الانتحار لديهما.

وبدأت موريسون بعد تخرجها في التدريس في جامعة هوارد، كما تزوجت في عام 1958 من هارولد موريسون المعماري المولود في جامايكا، وأنجبت طفلين.

وكان اضطراب علاقتها الزوجية بعد أعوام قليلة، مدخلا قادها لاحقا إلى مستقبل جديد. إذ انضمت إلى إحدى مجموعات الكتابة الأدبية وألفت قصتها الأولى عن شابة سوداء تصلي يوميا من أجل أن يمنحها الرب عينين أكثر زرقة، تعتقد أن عالم القهر الذي تعيشه

سيتغير عبرهما، وقد بنتها على تجربة شعورية حقيقية لإحدى صديقاتها.

وقادتها حاجتها لدعم نفسها وطفليها ماديا إلى البحث عن عمل كمحررة في دار نشر راندوم هاوس في نيويورك عام 1963، وهي الدار التي ارتبطت معها لنحو 18 عاما.

وكان لتجربتها في العمل بتحرير الكتب في دار نشر، أثرها الكبير في تنمية بعض اهتماماتها وقناعاتها اللاحقة، فعملت على نشر أنثولوجيات للكتاب الأفارقة من أمثال وول سوينكا وغينو أتشيبي. كما سعت الى تقديم الكتاب السود إلى سوق الكتاب السائدة.

التتويج بجائزة نوبل

ونشرت روايتها الثانية "سولا" بعد ثلاثة أعوام، وكانت أحداثها تدور في ولاية أوهايو على مدى 46 عاما من 1919 إلى 1965.

بيد أن عملها الملحمي "نشيد سليمان" في عام 1977، كان مفتتح سلسلة من الروايات التاريخية عن تجربة الأمريكيين السود، وهو ما لفت الانتباه إلى موهبة موريسون وتوج بجائزة نقاد الكتاب الوطني الأمريكية التي كانت مفتتح الجوائز المرموقة الأخرى التي

حصدتها عبر حياتها الأدبية.

وتتابع الرواية حياة ماكون الأفريقي الأمريكي الذي يعيش في ميشيغان من ولادته حتى بلوغه.

وعلى الرغم من غزارة كتب موريسون التي تمتعت بالاحتفاء والشهرة في حياتها الأدبية اللاحقة، إلا أن روايتها "محبوبة" ظلت أكثر رواياتها شهرة، وقد حولت إلى عمل سينمائي من بطولة أوبرا وينفري وداني غلوفر.

واعتمدت الرواية على حكاية حقيقية عن مارغريت غارنر، التي هربت من العبودية وقتلت ابنتها كي لا تراها تُؤسر وتُستعبد من جديد.

ونشرت موريسون روايتها "جاز" في عام 1992 والتي تتناول قصة محملة بالعنف والعاطفة تجري في حي هارلم في مدينة نيويورك في العشرينيات.

وفي عام 1993 توجت موريسون بجائزة نوبل للآداب.

ونوهت لجنة الأكاديمية السويدية في قرار اختيارها موريسون إلى الطريقة "التي تستعمل بها اللغة نفسها، إنها لغة تريد تحريرها من قيود العرق".

وفي مقابلة مع صحيفة الأوبزرفر قالت موريسون عن تكريمها هذا "شعرت أنني مُمَثلة، شعرت أنني أمريكية، شعرت أنني أوهايوية (نسبة إلى أوهايو) شعرت أنني أكثر سوادا من أي وقت مضى، شعرت أنني امرأة أكثر من أي وقت مضى".

حياة أكاديمية وفقدان

واصلت موريسون كتابة روايات أخرى وبضمنها "فردوس" عام 1998 التي تقدم صورة عن مجتمع مثالي (يوتوبي) للسود في أوكلاهوما، وقد توجت هذه الرواية بجائزة بوليتزر.

وفي سنوات عمل موريسون الأولى في راندوم هاوس بدأت حياتها الروائية فعليا، ففي عام 1970 نشرت روايتها الأولى "العين الأكثر زرقة" وهي تطوير لقصتها الأولى التي تجري أحداثها في مدينة لورين خلال فتروفي روايتها "حب" عام 2003، تناولت موريسون

وجوه متعددة للحب في إطار قصة عائلية معقدة. وتناولت في روايتها "شفقة" عام 2008 قضية العبودية في أمريكا في القرن السابع عشر، ووثقت في روايتها "وطن" عام 2012 تجربة صادمة لجندي أمريكي في الحرب الكورية يواجه العنصرية بعد عودته إلى بلاده.

وكتبت موريسون أيضا عددا من كتب الأطفال بالتعاون مع ابنها الأصغر سليد، وهو رسام وموسيقي، توفي جراء إصابته بسرطان البنكرياس في عام 2010 بعمر 45 عاما. وكانت حينها تعمل في روايتها "وطن" فتوقفت عن الكتابة فيها إثر وفاته.

لكنها كشفت لاحقا أن محاولات أصدقائها مواساتها لم تفلح في إخراجها من حزنها وانقطاعها عن الكتابة، وقالت لصحيفة الغارديان "ماذا تقول؟ ليس ثمة كلمات تعبر عن ذلك. حقا لا توجد كلمات".

وأضافت "حاول البعض أن يقولوا لي نحن آسفون، آسفون جدا. يقول الناس ذلك لي، ليس ثمة لغة مناسبة للتعبير عن ذلك. آسف لا تنفع هنا. اعتقد أنك ينبغي أن تحضن الناس فقط ...".

وأوضحت أنها تمكنت أخيرا من العودة إلى الكتابة وإكمال رواية "وطن" لأن ذلك ما كان يرغب به ابنها الراحل.

في عام 2015، قدمت موريسون روايتها الأخيرة " ليكن الرب في عون هذه الطفلة" التي تحكي قصة شابة جميلة ظلت تعاني عذابا جراء إساءة معاملة والدتها لها في طفولتها بسبب بشرتها السوداء الداكنة.

وإلى جانب الكتابة الروائية، عُرفت موريسون بأنها كاتبة مقالات مؤثرة، تخصصت في قضايا العرق، فضلا عن كتابتها للأغاني والمسرحيات أيضا.ة الكساد الاقتصادي.

الأحد, 11 آب/أغسطس 2019 18:01

الصمود بعد النكسة

 كتب سامح طلعت

أنه برغم تردد اسم معركة راس العش كثيرا، أن كثيرا منا لا يعرف أهميتها الاستراتيجية، لقد احتفظت مصر دوما بمنطقة وحيدة على الضفة الشرقية لقناة السويس في سيناء، هي منطقة بورفؤاد، المقابلة لبورسعيد على الضفة الغربية، و في يوم 1 يوليو 1967ك

توجهت قوة صهيونية قوامها رتل من عشر دبابات و عربات نصف جنزير تحمل قوات مشاه ميكانيكية من القنطرة شرق نحو بورفؤاد، فواجهت قوة صاعقة مصرية من الكتيبة 43 صاعقة، قوامها سبعة و ثلاثون مقاتل شاملة مجموعة الدعم غرب القناة، مسلحون

بالأسلحة الخفيفة من البنادق الآلية و المدافع المضادة للدبابات المحمولة على الكتف، متمركزة في نقطة راس العش الحصينة جنوب بورفؤاد

مجموعة القلب هاجمت يوم 30 يونيو المغرب

بقيادة الشهيد جابر الجزار و الملازم فتحي عبدالله

و في الساعة 2 فجر 1 يوليو تم الإبلاغ عن 50 %خسائر

و 50 % انسحاب

و في فجر يوم 1 يوليو عبر البطل الملازم اول

عبد الوهاب الزهيري مع مجموعتة المكونة من اربع جنود و استمر في القتال حتي تحقيق النصر فى مساء 2 يوليو بعد تدمير 3 دبابات 7 عربات نص جنزير و الحصول علي 28 صندوق ذخيرة

و صمدت القوة المصرية فألحقت بالقوة الصهيونية خسائرا تمثلت في تدمير ثلاث دبابات و تدمير المجنزرات و خسائر عديدة في الأفراد، فانسحبت القوة المغيرة جنوبا نحو القنطرة، و عاودت المحاولة مع أول ضوء في اليوم التالي لتمنى بهزيمة مماثلة، أقلعت بعدها

اسرائيل عن المحاولة، و بقيت راس العش و بورفؤاد مع مصر حتى العبور العظيم، فمن كان هؤلاء الرجال؟

قائد العملية: رائد/ السيد الشرقاوي

رئيس العمليات: نقيب/ أحمد شوقي الحفني

قائد فصيلة الضفة الشرقية: ..

1- ملازم: فتحي عبد الله

2- رقيب الفصيلة: حسني السيد سلامه

ضابط المعاونة – هاون: ملازم/ نادر عبد الله

3- مدفع ب10 رشاشات ملازم/ محمود الجزار (شهيد)

4- عريف/ محمود أمين

5- عريف/ محمد سلامة

6- جندي/ بكري سيد احمد

7- جندي/ محمد إبراهيم أبو زيد

8- جندي/ السيد عبد الحميد محمد

9- جندي/ عبد المنعم إبراهيم الجزار

مجموعة الضرب من الضفة الغربية

(من قوة السرية 2 – الكتيبة 43 صاعقة – الفصيلة 3)

نقيب/ سيد إسماعيل إمبابي

ملازم أول معتز الشرقاوي

ملازم/ حامد جلفون

رقيب/ إبراهيم الدسوقي محمد

عريف/محمد خميس حمد

عريف/ طلعت إبراهيم خليل

جندي/ فؤاد عبد المنعم حمد

جندي/ سعيد حامد

جندي/ عبد المرضي مبروك محمد

جندي/ احمد محمد السيد

جندي/ عبد الله محمود شنش

جندي/ عبد الحميد عبده

جندي/ محمد احمد حسين عيد

جندي/ سمير طايع سلطان

جندي/ محمد عبد العال راشد

جندي/ عبد العظيم جعفر

جندي/ النحاس محمود محمد

جندي/ محمد عبد المحسن عبد الرازق

جندي/ فوزي محمد عبد الله

جندي/ عاشور العوى (مصاب)

جندي/ محمد عبد الحميد سويد (مصاب)

جندي/ السيد مهني محمد (مصاب)

جندي/ سعيد على احمد (مصاب)

جندي/ صلاح الدين محمود محمد (شهيد)

جندي/ محسن محمد حسن البطيح (شهيد)

جندي/ محمد عثمان إبراهيم (شهيد)

جندي/ محمد عبد السلام واصل (شهيد)

و اشترك ايضا في تلك البطولة افراد من الكتيبة 103 صاعقة

تحت قيادة البطل الملازم أول عبد الوهاب الزهيري

الذي ساهم بمجهود كبير فى الانتصار في تلك المعركة

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية