كاسل جورنال

كاسل جورنال

الإثنين, 07 أيلول/سبتمبر 2020 21:35

حملة محمد علي باشا على السودان

 

كانت الحملة التالية في حملات محمد علي هي الحملة التي جردها لضمّ السودان. فقد أراد محمد علي باشا عددًا كبيرًا من العبيد من مناطق جنوب السودان لتعزيز طموحاته الإقليمية، وقديما كان تجار الرقيق السودانيون يجلبون العبيد من جنوب السودان في غارات كانو يقوم بها. وسيمكنه جيش من الرقيق من الاستغناء عن القوات الألبانية والتركية.

وكذلك أراد اتخاذ جنود سودانيين في الجيش النظامي المصري لما عرف عنهم من صبر وشجاعة وطاعة، والتخلص من بقية جنود الفرق غير النظامية في الجيش المصري التي كانت تثير القلاقل ومصدر متاعب لمحمد علي.

بالإضافة إلى ذلك عندما قضى محمد علي على المماليك عام 1811م في مذبحة القلعة الشهيرة فرت بقاياهم جنوباً إلى السودان وأنشؤوا لهم مقراً قرب دنقلا. ومع أنهم لم يشكلوا تهديدا مباشرا، إلا أن محمد علي قد أرسل سفارة إلى سلطنة الفونج في سنار طالبا منهم تطهير المماليك في دنقلا، ولكن لم يكن لسلاطين الفونج ولا لوزرائهم الهمج القدرة والموارد العسكرية للقيام بذلك.

وقال البعض أنه كانت لمحمد علي أهداف غير المعلنة من تلك الحملة وهي السعي وراء الذهب والماس الذي تناقل الناس أنه موجود في أصقاع السودان وخاصة سنار.

انطلقت الحملة المؤلفة من 4,000 جندي في مراكب نيلية في 20 يوليو سنة 1820، بقيادة إسماعيل باشا ثالث أبناء محمد علي. سارت الحملة جنوبًا، فانحدرت من أسوان إلى وادي حلفا إلى دنقلة، حيث واجهت المماليك وهزمتهم دون مقاومة تذكر. وفي 4 نوفمبر من نفس العام، واجهت جمعًا من السودانيين بأسلحة بدائية وهزمهم في كورتي. ثم واصل الجيش المصري الزحف، فاستولى على بربر في 10 مارس سنة 1821، ثم شندي الذي أعلن ملكها نمر استسلامه أمام الجيش الزاحف، ثم استولوا بعد ذلك على أم درمان، فاجتازوها وبالقرب منها أسسوا مدينة الخرطوم لتكون قاعدة عسكرية للقوات المصرية.

وجه بعد ذلك إسماعيل باشا نسيبه محمد بك الدفتردار في حملة لضم كردفان. وفي شهر أبريل من عام 1821، اشتبكت قوات الدفتردار مع قوات محمد الفضل سلطان كردفان في بارا، فانتصر الدفتردار ودخل مدينة الأبيض، ليضم بذلك كردفان للأراضي الخاضعة للسلطة المصرية. سار إسماعيل ببقية جيشه لضم مملكة سنار، فاستولى على مدينة ود مدني، فقدم ملكها الملك "بادي" ولائه للجيش المصري، فدخل المصريون سنار في 12 يونيو 1821.

وفى أثناء وجود الجيش في سنار انتشر المرض بين الجنود، فاضطر إسماعيل إلى طلب المدد من أبيه، فأمدّه بقوات بقيادة أخيه الأكبر إبراهيم باشا، واتفقا على تقسيم العمل بينهما، فكانت مهمة إسماعيل الزحف بجيشه على منطقة النيل الأزرق، بينما اتجه إبراهيم لضم بلاد الدنكا واستكشاف أعالي النيل. فواصل إسماعيل زحفه في منطقة النيل الأزرق حتى وصل إلى فازوغلي في شهر يناير من عام 1822. أما إبراهيم فأكرهه المرض على العودة إلى مصر.

بدأت الثورات تظهر في مختلف المناطق بسبب الازدياد المتواصل في الضرائب التي فرضها المصريون على السودانيين، وما أن وصل إسماعيل باشا إلى شندي في ديسمبر من عام 1822، حتى أمر الملك نمر بالمثول أمامه وبدأ في تأنيبه واتهامه بإثارة القلاقل، ثم عاقبه بأن أمره أن يدفع غرامة فادحة وألف من العبيد، فأظهر الملك نمر الامتثال ولم تمض أيام حتى دعا إسماعيل باشا وكبار رجاله إلى وليمة، وبعد أن أثقلهم بالطعام والشراب، أمر بإشعال النار في المكان، وأمر جنوده برمي كل من يحاول الهرب بالسهام والنبال، فمات إسماعيل ورجاله خنقًا وحرقًا. فلما بلغ محمد بك الدفتردار الخبر، زحف إلى شندي وأسرف في القتل والسبي، وتعقّب الملك نمر إلا أنه لم يدركه حيث فر إلى حدود الحبشة.

كانت حملات الدفتردار الانتقامية في الجزيرة تمثل التثبيت النهائي للحكم التركي في وسط السودان، بعد ذلك استقرت الأوضاع في السودان ودان لحكم محمد علي

تحرير ... سهر سمير فريد

الإثنين, 07 أيلول/سبتمبر 2020 21:33

جامع بورصة الأخضر

 

الجامع الأخضربمدينة بورصة في تركيا ، واسمه في تركيا "يشيل جامع Bursa Yeşil Camii ‏" ويُعرف أيضاً باسم "جامع السلطان محمد الأول (جلبي)" الذي أنشأ هذا المسجد بعد أن وَحَّدَ الدولة العثمانية عقب الحروب الأهلية (عهد الفترة) التي تلت موت أبيه السلطان بايزيد الأول في الأسر والتي استمرت 11 عاما. بعد وفاة السلطان محمد الأول (جلبي)، قام ابنه السلطان مراد الثاني بإكمال بناء الجامع.

يقع الجامع الأخضر في الجانب الشرقي من مدينة بورصة التي كانت عاصمة العثمانيين حتى قبيل فتح القسطنطينية عام 1453م، والجامع جزءٌ من كُلِّيّة (بالتركية: külliye)‏ أي مجموعة كبيرة من أبنية تتكون من مسجد ومقام ومدرسة ومطبخ عام وحمام عام.

هذا الجامع مبنىً تاريخي، يمثّل نهضة وصحوة الدولة العثمانية بعد 11 عامًا من التفكك الذي أعقب هزيمتهم في معركة أنقرة 1402م، وهو أحد أهم الأمثلة على العمارة العثمانية في الفترة الأولى بعاصمتهم بورصة .

صُمم مخطط المبنى على شكل "T مقلوبة"، وهو نمط بناء معروف في تلك الحقبة في بورصة، وبه غُرف سكن لإيواء المسافرين (بالتركية: Tabhane)‏، وزاوية معدة للعبادة والإيواء، وإطعام الواردين والقاصدين (بالتركية: Zaviye)‏ ، وسعته حوالي 2000 مصلٍّ .

جاءت تسمية الجامع "بالأخضر" نِسبة إلى استخدام اللون الأخضر في نقوش زينته والبلاط الخزفيّ الأخضر على جدرانه الداخلية، كما كانت زخرفة القباب والجدران الخارجية قديما باللون الأخضر حتى حدوث زلزال بورصة الكبير عام 1855م والترميم الذي أعقبه، حيث تم تبديل القباب الأصلية بأخرى من الرصاص. حاليا تمت إضافة سجاد أخضر بالمسجد ليحافظ على الروح العامة للجامع بعدما كانت باللون الأحمر. وقد تم جلب الرخام من جزيرة مرمرة لاستخدامه في بناء الجامع، وكان هذا هو أول بناء به عمل من الرخام في بورصة . الواجهة الأمامية للجامع، والنوافذ، والباب، والكتابات المنقوشة، وسقف الباب هي أفضل الأمثلة على براعة العمل في صنعة الرخام حينئذ.

الكتابات على الواجهات الخارجية للجامع ونوافذه المزخرفة بأشكال هندسية وأشكال الزهور والنباتات، والباب ذو القبّة والتناسق بين مكوّنات الرسومات اليدوية السائدة، والبلاطات المصقولة داخل الجامع شاهد على أن "الجامع الأخضر" عمل فنِّيّ بلا عيوب لعمّال مهرة.

جدَّدت الإدارة العامة للأوقاف التركية (بالتركية: Vakıflar Genel Müdürlüğü)‏ الجامع ما بين عاميّ 2010م و2012م.

يقع الجامع الأخضر في موقع مُدرج على قوائم اليونسكو للتراث العالمي عام 2014م

تحرير ... سهر سمير فريد

الإثنين, 07 أيلول/سبتمبر 2020 21:32

اربعون مشتبها به بعد هجوم سوسة

 

صرح الناطق باسم الحرس الوطني التونسي حسام الدين الجبابلي أن قوات الحرس الوطني استجويت أكثر من 40 مشتبها به بعد العملية الإرهابية التي وقعت بمنطقة أكودة في محافظة سوسة الأحد.

وأكد الجبابلي في تصريح لإذاعة شمس إف إم المحلية أنه تم الاحتفاظ بسبعة مشتبه بهم من بينهم زوجة إرهابي.

وقُتل عنصر من الحرس الوطني التونسي صباح الأحد بهجوم إرهابي في مدينة سوسة الساحلية في شرق البلاد فيما أردت قوات الأمن 3 مهاجمين وفق ما أعلن المتحدث باسم الحرس الوطني.وقال بيان لوزارة الداخلية الأحد إن المهاجمين لجأوا إلى مدرسة بعد الهجوم وقتلوا في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن.

وكانت سوسة أيضا موقعا لأخطر هجوم للمتطرفين في تونس في عام 2015 الذي راح ضحيته 38 شخصا معظمهم من السياح البريطانيين.

وقال رئيس الوزراء التونسي هشام المشيشي متحدثا من موقع الهجوم في سوسة: أرادت هذه الجماعات الإرهابية الإشارة إلى وجودها. لكنهم حصلوا على العنوان الخاطئ هذه المرة. أوضح دليل على ذلك أنه تم القضاء على منفذي هذا الهجوم في بضع دقائق

وأضاف أن هذه الجراثيم يجب أن تخشى التونسيين لأن الأسود تحمي البلاد

تحرير /أيمن بحر

 

 

اليونان عززت وجودها الأمني والعسكري قرب حدودها مع تركيا الاثنين حسبما أفاد مصدر مسؤول تحسبا لحدوث لموجة تدفق ثانية من اللاجئين الراغبين في دخول البلاد بشكل غير قانوني.

وتخشى أثينا أن يلجا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى استخدام ورقة اللاجئين كوسيلة ضغط على اليونان وأوروبا في ظل التوتر القائم بين الجانبين في منطقة شرقي المتوسط.

وتشمل القوة اليونانية الجديدة المدفوعة إلى الحدود ألف رجل شرطة و150 من القوات الخاصة و4 طائرات مسيرة للمراقبة الجوية و10 سيارات مدرعة و5 قوارب مطاطية و3 مكبرات صوت لتوجيه رسائل التحذير.

ووضعت السلطات اليونانية في المنطقة الحدودية مع تركيا 15 كاميرا تعمل بالأشعة تحت الحمراء من أجل ضمان المراقبة في الليل لتفادي أي عمليات خرق غير قانونية للحدود.وسبق أن لوح أردوغان أكثر من مرة باستخدام ورقة اللاجئين في نزاعاته مع أوروبا، كوسيلة ضغط وابتزاز للجيران الذين يخشون موجة مفاجئة من النازحين، كما هدد اليونان سابقا بفتح الحدود.

وفي حال نفذ أردوغان تهديده فقد يدفع ذلك التوتر القائم بين البلدين إلى منطقة أكثر خطورة حسبما ترى أثينا التي عانت كثيرا من هذا السلوك في السابق.

والسبت كشفت وسائل إعلام تركية أن أنقرة نقلت عشرات الدبابات من حدودها الجنوبية مع سوريا إلى الحدود الشمالية الغربية المحاذية لليونان إلا أن مصادر عسكرية نفت التحركات لاحقا في تصريحات لوكالة أنباء الأناضول الرسمية.

وأكدت المصادر العسكرية أن مقاطع الفيديو لقافلة العربات التي تحمل دبابات عمل مخطط له من قبل قيادة الجيش الثاني بولاية ملاطية شرقي تركيا ولا علاقة له بالأزمة مع اليونان.

وهناك خلافات بين أنقرة وأثينا بشأن السيادة على المنطقة الاقتصادية الخالصة في بحري إيجة والمتوسط وحقوق التنقيب فيهما خاصة مع التقارير التي تتحدث عن غنى هذه المنطقة بالموارد مثل الغاز والنفط.

وأثارت عمليات التنقيب التركية في شرقي المتوسط غضب اليونان وقبرص لكونها، كما تقولان تقع في المياه التابعة لهما.

ونقلت اليونان ملف التوتر في شرقي البحر المتوسط إلى مجلس الأمن الدولي وقال وزير خارجيتها نيكوس دندياس إنها ستقدم إحاطة إلى مجلس الأمن الدولي بشأن أنشطة تركيا الخارجة عن القانون.

تحرير /أيمن بحر

الإثنين, 07 أيلول/سبتمبر 2020 21:29

حالة تأهب قصوى في فرنسا

 

قررت الحكومة الفرنسية وضع 7 أقاليم إدراية، تشمل مدنا كبرى، في حالة تأهب قصوى جراء تسارع الإصابات بفيروس كورونا.

ومن بين الأقاليم الإدارية الفرنسية البالغ عددها 101، يعتبر 28 إقليما الآن "مناطق حمراء"، وهي مناطق ستلجأ السلطات إلى فرض إجراءات استثنائية فيها، سعيا إلى إبطاء عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجدّ.

ويأتي ذلك في وقت سجلت فيه فرنسا نحو 25 ألف إصابة جديدة بالفيروس خلال 3 أيام، إذ أحصت البلاد نحو 9 آلاف إصابة يوم الجمعة، وهو رقم قياسي منذ بداية الجائحة، وحوالي 8550 حالة يوم السبت، وأكثر من 7 آلاف إصابة أمس الأحد.

وبالتالي، فإن الزيادة التي لوحظت في عدد الإصابات منذ بداية الصيف آخذة في الارتفاع، في وقت يعود فيه الفرنسيون إلى مزاولة أعمالهم، ويتوجه التلاميذ إلى مدارسهم.

كما أن هناك مؤشرات أخرى تثير القلق في فرنسا، بعد رصد 58 بؤرة جديدة للوباء خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

ويُواصل معدل إيجابية اختبارات كورونا الارتفاع، إذ بلغ 4.9% أمس الأحد، في مقابل 4.3 بمنتصف الأسبوع الماضي و3.9% بنهاية أغسطس.

وفي المجموع، سجلت 30701 وفاة مرتبطة بكورونا، منذ بداية تفشي الوباء في فرنسا.

المصدر: أ ف ب

تحرير/ نديمة حديد

 

أعلنت الحكومة اليونانية، اليوم الاثنين، أن تصرفات أنقرة "الاستفزازية" في البحر الأبيض المتوسط لا تمس اليونان وقبرص فقط، بل وكذلك الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

وقال المتحدث باسم الحكومة، ستيليوس بيتساس، إن التصرفات التركية تهدد "السلام والاستقرار في المتوسط"، مضيفا أن رئيس وزراء بلاده، كيرياكوس ميتسوتاكيس، قد وجه رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة يوثق فيها "أنشطة أنقرة غير القانونية".

وتابع المتحدث أن "أثينا تتصرف برشد ويقظة وهي واثقة بنفسها وتعطي الأولوية لأساليب دبلوماسية، ولا ترضخ أمام الابتزاز والترهيب"، مضيفا أن "أنقرة تجاوزت كل الحدود في خطواتها غير القانونية والاستفزازية".

وأشار المتحدث باسم الحكومة إلى أن الموقف اليوناني واضح ويكمن في "ضرورة أن تكف تركيا عن استفزازاتها"، كي تبدأ اتصالات بين البلدين على أساس القانون الدولي، بما في ذلك اتفاقية الأمم المتحدة بشأن قانون البحار، ما يفتح السبيل إلى توصل الدولتين إلى حل "القضية الوحيدة العالقة " بين الدولتين، ألا وهي قضية تقسيم المناطق البحرية بينهما، أو إحالة هذا الموضوع إلى المحكمة الدولية في لاهاي في حال عدم الحل بين أنقرة وأثينا.

المصدر: تاس

تحرير /نديمة حديد

 

كشفت البيانات الجمركية الاثنين أن الصادرات الصينية شهدت ارتفاعا في أغسطس الماضي في تزايد متواصل للشهر الثالث على التوالي مسجلة نموا بنسبة 9,5 بالمائة مقارنة بالعام الماضي.

وفسر الخبراء هذا التطور بإعادة الفتح التدريجي للاقتصادات العالمية، لا سيما شركاء الصين، بعد أشهر من الإغلاق بسبب جائحة كورونا.

وبالتالي فإن ارتفاع الطلب الخارجي، رفع حجم الطلبات الدولية على منتوجات المصانع الصينية خلال الشهر الماضي. ولا شك أن المنتجات الطبية المرتبطة بجائحة كورونا والمنتجات الإلكترونية، وفقا للبيانات، ساهمت في تنشيط الصادرات.

من جهة أخرى، يعتبر المستوى الذي بلغه نمو صادرات الصين في أغسطس الأعلى منذ شهر مارس من العام 2019، بينما لم يُتوقع أن يتجاوز نسبة 7,1 بالمائة، ولا أن يفوق فائض الميزان التجاري 50 مليار دولار فيما بلغ في الواقع 59 مليار دولار.

أما الواردات فقد شهدت تراجعا بنسبة 2,1 بالمائة في أغسطس متجاوزة التوقعات التي حددت هذه النسبة مبدئيا بـ: 0,1 بالمائة، مقابل 1,4 بالمائة في يوليو. ويرى الخبراء أنها مرتبطة بالعقوبات الأمريكية على الصين وبقاء الطلب الداخلي لهذا البلد في مستويات ضعيفة.

ويشكل انتعاش الصادرات الصينية خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة مؤشرا إيجابيا، لكنه يبقى معرّضا للهزات في ظل غموض الآفاق الاقتصادية عالميا طالما لم يتم التخلص من وباء كورونا.

المصدر: وكالات

تحرير /نديمة حديد

الصفحة 10 من 447

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية