كتب سامح طلعت

منذ أكثر من 160 عام مضت كان شارع الهرم مجرد مجري مائي يتفرع من نهر النيل، وكان ما حوله عبارة عن أراضي زراعية خالية من السكان، وفي عام 1869 أمر الخديوي إسماعيل بتمهيد شارع الهرم استعدادا لاستقبال ملوك ورؤساء دول العالم إلى مصر لحضور افتتاح قناة السويس، خاصة وأن الأمبراطورة أوجيني أمبراطورة فرنسا، كانت قد طلبت زيارة الأهرامات.

وفي سنة 1915 تم ردم ترعة شارع الهرم، ومع زيادة حركة السيارات، تم إنشاء طريق آخر على يسار الترام بدلا من الترعة، بحيث يكون الطريق في الناحية اليمنى للسيارات القادمة من الجيزة والناحية اليسرى للسيارات العائده إليها، وفي منتصف الطريق خط الترام، ومع مرور السنوات أزيل خط الترام من منتصف الطريق وأصبح الشارع مليئا بالسكان بعد أن إختفت الأراضي الزراعية.

أما عن الصورة فقد تم التقاطها عام 1861 لمنطقة الأهرامات الثلاثة حينما كان يمر من أمامها تلك الترعة، وهي الآن إحدي الصور التي تعرضها مكتبة نيويورك العامة.

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية