"الشيش برك هي عبارة عن قطع من العجين يتم حشوه باللحمة الناعمة والكزبرة وتُلف بشكل طرابيش صغيرة وتُطبخ مع اللبن، ويقدم معها الأرز بالشعيرية.

و"الشيش برك" رغم رواجها في كل من سوريا ولبنان، فهي تركية الأصل وتتضارب الروايات بشأن الإسم الذي تحمله. فهناك من يقول أنها سُميت "شيش برك" كأنها موضوعة في "العشش"، الذي تُعنى باللغة التركية السيخ أو السيف. حيث قطع العجين يتم صفها خلال تحضيرها بانتظام جنباً إلى جنب في الصينية مثل طابور الجنود، فأطلقوا عليها هذه التسمية. وهنالك من يقول بأنها سميت كذلك لأن قطع العجين تبرك (تستقر) في قاع القدر (الحلة) عندما تُطبخ مع اللبن.

وهنالك أيضاً من يسمي هذه الأكلة إسم "أذن الشائب"، لأن قطع العجين تُشبه شكل الأذن، وبما أنها تُطبخ مع اللبن، فإن اللون الأبيض يرمز الى الشيب.

كذلك عندما يُضاف إلى "الشيش برك" إضافة إلى قطع العجين أقراص الكبة المحشوة باللحم والصنوبر يتم تسميتها "عساكر الباشا"، أو "عسكر وحرامية" نسبة للمنافسة بين العجين والكبة في الطبق الواحد.

بغض النظر عن أصل التسمية، فإن كلمة "برك" هي فارسية وتعني أمتعة المسافر، وشاعت في العهد المملكوي للدلالة على المتاع الخاص من الثياب وقماش. ومن المرجح أن تكون "الشيش يرك" قد سُميت كذلك لأن قطع العجين تُشبه "الصرة" التي كانت في الماضي تُوضب فيها الألبسة.

وتسمى أكلة «الشيش برك» لدى البعض بأكلة الحظ والطرفة، لأنها ارتبطت قديماً بلعبة طريفة ومرحة اقتصرت على أماكن معينة، ولكنها تقلصت في وقتنا الحالي ولم تعد منتشرة مثل السابق، وهذه اللعبة تنشر جواً من المرح بين أفراد العائلة، وتتمثل في أن ربة البيت تضع أثناء الطهي حبات من الهيل أو الشعير أو أعواداً خشبية صغيرة جداً داخل بعض أقراص «الشيشبرك»، وأثناء تجمع العائلة وتناولها «الشيشبرك» مَن تكون من نصيبه حبات الهيل أو القمح يحكم عليه بأنه محظوظ وأنها ستجلب له الحظ. أما من يكون من نصيبه العود الخشبي فيكون صاحب حظ سيئ، والذي يزيد الأمر ضحكاً عندما يجد أحدهم العود الخشبي ويحاول أن يخفي عن الآخرين ذلك، ولكن تبدو العلامات ظاهرة على وجهه فتتعالى الضحكات، وتشكل هذه العادة دافعاً للأكل بنَهَم حتى يصل كل من أفراد العائلة إلى حقيقة حظه.

تحرير .. سهر سمير فريد

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية