الإقتصاد

نيودلهي

قامت السلطات الهندية بترحيل عائلة من الروهينغا المسلمين تضم خمسة أفراد إلى ميانمار لتصبح ثاني مجموعة ترحل خلال 4 أشهر في حملة على المهاجرين غير الشرعيين.

وتعتبر حكومة الهند ، ان الروهينغا مهاجرين غير شرعيين ويهددون الامن القومي ، وأصدرت أمرا برصد وترحيل عشرات الآلاف ممن يعيشون في تجمعات وأحياء عشوائية صغيرة.

وقالت الشرطة إن "السلطات ألقت القبض على العائلة، المؤلفة من زوج وزوجته وأطفالهما الثلاثة وسجنتهم في ولاية أسام شمال شرق البلاد في عام 2014، لدخول الهند دون وثائق سليمة".

وأشار المسؤول في شرطة الولاية بهاسكار جيوتي، إلى تسليم العائلة إلى مسؤولين من ميانمار، وأنها "عبرت الحدود".

وظهر أفراد الأسرة في صورة التقطتها رويترز عند الحدود بين الهند وميانمار وهم يجلسون أمام مسؤولين أمنيين من البلدين.
وقال رب الأسرة ويدعى "مهانتا"، إن "هناك 20 مواطنا غيرهم من ميانمار في سجون ولاية اسام ألقي القبض عليهم جميعا لدخول البلاد بشكل غير مشروع"، لكن لم يتضح بعد إن كانوا جميعا من أقلية الروهينغا في ميانمار أم لا.

وأثار ترحيل الهند المجموعة الأولى من الروهينغا التي ضمت 7 رجال إلى ميانمار في أكتوبر الماضي، مخاوف من عمليات ترحيل أخرى بين المقيمين في مخيمات اللاجئين لديها وقلقا من من معاملتهم قبل السلطات في ميانمار بشكل قاس.

المصدر: رويترز

Published in آسيا

واشنطن 

صدر تقرير اليوم الاثنين  عن مجموعة "القانون الدولي العام والسياسة" و التي (مقرها واشنطن) التابعة لوزارة الخارجية الأمريكية، بعد أشهر من التحقيقات في الجرائم المرتكبة ضد الروهينجيا.قالت فيه  إنه يجب التحقيق في الجرائم المرتكبة ضد المسلمين الروهنجيا في ميانمار من قبل المحكمة الجنائية الدولية، معتبرة أن تلك الجرائم ترقى لـ "إبادة جماعية".

وذكر التقرير أن هناك أساسًا معقولًا للاعتقاد بأن جرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية وجرائم حرب، قد تم ارتكابها ضد أقلية الروهنغيا المسلمة في ميانمار.

وجمعت المجموعة الحقوقية الأمريكية فريقًا من 18 محققًا من 11 دولة وأجرت أكثر من 1000 مقابلة مع الروهنجيا في مخيمات لجوئهم.

وقامت خلال المقابلات بتوثيق "مصادرة الممتلكات والأراضي، وفرض قيود على الوصول إلى الغذاء والزواج والقيود العائلية والاضطهاد الديني والابتزاز والتهديد بالعنف والسخرة والضرب الدائم والاغتصاب والقتل ".

ووفق التقرير، فإن كل شخص جرت مقابلته شهد أو تعرض لهجمات واسعة النطاق، أو حوادث، أو تدمير لممتلكاته، أو مضايقة، أو ازدراء لدينه، وأن 80% منهم شهد قتل أحد أفراد عائلته، أو أصدقائه أو معارفه.

ودعا التقرير لـ "اتخاذ خيار سليم من الناحية السياسية ولتأسيس آلية للمحاسبة على نحو عاجل، أو إلى إحالة الوضع فورًا إلى المحكمة الجنائية الدولية".

ووجد المحققون أن لاجئي الروهنجيا وأثناء فرارهم إلى بنغلاديش المجاورة تم إطلاق النار عليهم من قبل قوات الأمن.

 

وورد في التقرير أيضًا أن "مروحيات الجيش (الميانماري) "اصطادوا" وأطلقوا النار على مجموعات من الروهنجيا الفارين، وأن الأسطول البحري الميانماري أطلق النار على الروهنجيا باستخدام مدافع مثبتة على قوارب أو قام على نحو متعمد بالاصطدام بقوارب مزدحمة لإغراق أولئك الذين على متنها أثناء محاولتهم الهروب إلى بنغلاديش عبر نهر ناف".

وكانت الخارجية الأمريكية استندت على تقرير المجموعة القانونية لإصدار تقرير لها في سبتمبر/ أيلول الماضي، عن الحملة العسكرية ضد الروهنجيا في ميانمار.

لكن الخارجية الأمريكية لم تصل إلى حد وصف الحملة على أنها "إبادة جماعية أو جرائم ضد الإنسانية"، وهي قضية قال مسؤولون أمريكيون إنها كانت محور نقاش داخلي حاد أجّل إعداد التقرير.

ولو استخدمت واشنطن مصطلح الإبادة الجماعية لوصف الأعمال الوحشية بحق الروهنجيا، فإنها يمكن أن تلزم الولايات المتحدة بتطبيق إجراءات أكثر قسوة ضد ميانمار.

وقالت المجموعة الحقوقية الأمريكية إن "إطلاق وصف الإبادة الجماعية سوف يضمد جراح الضحايا، و يستحضر حتمية أخلاقية بين الآخرين لاتخاذ إجراءات أكثر جدية".

 

المصدر |وكالة الاناضول

 

قالت يانغي لي مقررة الأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان في ميانمار إن خطاب الكراهية منتشر على نطاق واسع في البلاد، وخاصة الموجه ضد الروهينجا.

وبعد تقديم تقريرها إلى الجمعية العامة، قالت لي في مؤتمر صحفي في نيويورك إن خطاب الكراهية ذلك يصل إلى درجة التحريض على ارتكاب الأعمال العدائية والعنف.

"على مدى عقود غرس في عقول الناس في ميانمار أن الروهينجا ليسوا من السكان الأصليين للبلاد، ولذا لا يتمتعون على الإطلاق بأي حقوق يمكنهم المطالبة بها. الأزمة في في ولاية راخين لا تمتد لعقود فقط، بل امتدت لوقت طويل لما وراء حدود ميانمار....أدعو المجتمع الدولي إلى أن يـُبقي قيد النظر وضع حقوق الإنسان في ميانمار، وليس فقط في ولاية راخين، بالنظر إلى التحديات الموجودة بأنحاء البلاد. وأوصي بأن يصدر مجلس الأمن الدولي قرارا قويا وأن يدرج ميانمار على أجندة عمله."

وبالنسبة للدور الذي قامت به مستشارة الدولة أونغ سان سو تشي، قالت المقررة الخاصة إن موقفها أو بالأصح عدم اتخاذها لأي موقف باتجاه هذا الوضع أثار استغراب الجميع.

"أونغ سان سو تشي محبوبة من الشعب، لو تحدثت وقالت إن هذا الوضع غير إنساني ويجب أن يتوقف، أعتقد أن ذلك كان سيغير رد فعل الناس. هناك كراهية وعداء كبيران تجاه الروهينجا."

وأكدت لي أهمية إقناع الصين باستخدام نفوذها لدى ميانمار.

يشار إلى أن المقررين الخاصين والخبراء المستقلين، يعينون من قبل مجلس حقوق الإنسان في جنيف وهو جهة حكومية دولية مسؤولة عن تعزيز وحماية حقوق الإنسان حول العالم.

ويكلف المقررون والخبراء بدراسة أوضاع حقوق الإنسان وتقديم تقارير عنها إلى مجلس حقوق الإنسان. وتجدر الإشارة إلى أن هذا المنصب شرفي، فلا يعد أولئك الخبراء موظفين لدى الأمم المتحدة ولا يتقاضون أجرا عن عملهم.

Published in آسيا

واس

نيويورك

أكدت المملكة العربية السعودية على ضرورة رفع المعاناة عن أقلية الروهينجيا المسلمة, داعية المجتمع الدولي والدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة للتصدي للانتهاكات الممارسة ضدهم، والعمل على حث حكومة ميانمار على احترام التزاماتها وتعهداتها الدولية.


جاء ذلك في بيان المملكة اليوم في الأمم المتحدة تعليقاً على تقرير الجرائم المرتكبة ضد الروهينجيا والتي ألقاه مسؤول شؤون المنظمات في الوفد الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة فيصل الحقباني.
وقال "تتابع بلادي بقلق بالغ استمرار الانتهاكات الوحشية، وممارسات التمييز المؤسسي ضد أقلية الروهينجيا المسلمة في ميانمار، فمنذ عام 1992م وما لا يقل عن مليون مسلم من الروهينجيا يعانون من الانتهاكات الحكومية، وممارسة أعمال العنف، والتطهير العرقي من قبل قوات الجيش والأمن في ميانمار، التي ذهب بسببها آلاف الضحايا من النساء والأطفال, ووجود الآلاف منهم في مخيمات المشردين، وحرمانهم من حقوق المواطنة والعودة إلى ديارهم."


وأوضح أن المملكة لم تألو جهداً إزاء المأساة الإنسانية التي يعيشها مسلمي ميانمار حيث كانت من أوائل الدول التي ساندت قضيتهم في المحافل والمنظمات الدولية.
وتابع قائلاً "منذ العام 1948م، بدأت المملكة في استضافتهم، وبلغ عددهم الآن أكثر من 300 ألف يعيشون في المملكة، مما يعدون ثاني أكبر جالية للأقلية يعيشون خارج بلادهم بعد بنغلاديش, كما أن المملكة تعد من أوائل الدول التي تدخلت إنسانياً في أزمة أقلية الروهينجيا المسلمة عبر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، وأرسلت أكثر من 100 طن من المساعدات للروهينجيا في بنغلاديش بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة, كما قدمت المملكة دعماً يقدر بحوالي 66 مليون دولار للاجئين الروهينجيا خلال العشر سنوات الأخيرة والتزمت بتقديم 20 مليون دولار أمريكي."


واختتم الحقباني البيان قائلاً "أكرر موقف بلادي الداعي إلى ضرورة رفع المعاناة عن أقلية الروهينجا المسلمة, وندعو المجتمع الدولي والدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة للتصدي للانتهاكات الممارسة ضدهم، والعمل على حث حكومة ميانمار على احترام التزاماتها وتعهداتها الدولية, وفي الختام أتوجه بالشكر إلى حكومة بنغلاديش على الجهود التي تبذلها من أجل توفير الملاجئ والإعانات للاجئين الروهنجيا."

Published in السياسة

كتب|محمد زكريا

بعد شهور من الازمة المستعرة في ميانمار من اضطهاد يصل لحد الابادة بحق مسلمي الروهينجا قامت السلطات الاسترالية بتقديم معونات انسانية للاجئين الفارين من ميانمار و الذي يقدر عددهم نحو 500 ألف لاجىء الى الان 

حيث قدمت الحكومة الأسترالية مساعدات إنسانية تقدر بـ 10 ملايين دولار استرالي لدعم مسلمي إقليم أراكان غربي ميانمار الفارين إلى بنغلاديش.
وأعربت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب في بيان صادر اليوم عن شعور بلادها بقلق عميق حيال المأساة الإنسانية التي شهدها الإقليم خلال الفترة الماضية, مشيرة إلى أن مسلمي الروهينغا الفارين إلى بنغلاديش في أمس الحاجة إلى المساعدات الإنسانية الأساسية نظراً لأضطرارهم لترك منازلهم.

المصدر |واس

Published in أستراليا

كتب / محمد ذكريا 

ذكرت وكالة فرانس برس نقلا عن حرس الحدود البنجلاديشي ان 12 شخصا على الاقل لقوا مصرعهم بعد ان انقلب قارب يحمل لاجئين من الروهينجا بالقرب من الحدود بين بنجلاديش وميانمار ليلة الاحد.

وكان القارب الذى تردد انه يحمل اكثر من 100 شخص من بينهم اطفال فى طريقه الى بنجلاديش من ولاية راخين فى ميانمار عندما غرقت فى مصب نهر ناف.

وتجرى حاليا عملية انقاذ فى الوقت الذى لا تزال فيه العشرات مفقودة.

Published in آسيا

كتبت/ ندي ابراهيم


حذرت دولة بنجلاديش اليوم السبت ميانمار، من محاولات انتهاك مجالها الجوي ، وأكدت ان رد بنجلاديش علي هذه المحاولات سيكون وخيما.
وأعلنت مصادر مسئولة في حكومة بنجلاديش إن طائرات بدون طيار وطائرات هليكوبتر من ميانمار قامت باختراق مجالها الجوي ثلاث مرات خلال شهر سبتمبر الجاري، مضيفة قيامها بتقديم شكوي بهذا الشأن لمسئول كبير من سفارة ميانمار في داكا .
تزامن تحذير بنجلاديش لميانمار مع اتجاه رئيسة وزراء بنجلاديش الي نيويورك، لتدعو للتضامن الدولي بشأن أزمة مسلمي الروهينجا ، وقد أعربت الشيخة حسينة في تصريح صادر عنها منذ يومان ، انها تتساءل بشأن ارتكاب انظمة ميانمار هذه الفظائع ضد مسلمي الروهينجا بالتحديد رغم وجود أقليات مختلفة اخري في البلاد .
وقد توافد نحو 400 ألف من مسلمي الروهينجا من غرب ميانمار إلى بنجلادش منذ 25 أغسطس  فارين من  الاضهاد الديني والطائفي الذي تمارسه حكومة ميانمار علي الاقلية المسلمة هناك .

Published in آسيا
الصفحة 1 من 2

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية