كتب\ ناصر محمد ميسر

واصلت الليرة اللبنانية الهبوط لمستويات قياسية متدنية، وهبطت، الاثنين، أمام الدولار في السوق السوداء إلى أدنى مستوى منذ أكثر من 20 عاما.

وسجل سعر الليرة اللبنانية مقابل الدولار في تعاملات السوق السوداء، الاثنين، 2525 ليرة للدولار الواحد، وهو أدنى مستوى منذ اتفاق الطائف في 1989.

لكن سعر صرف الليرة اللبنانية أمام الدولار، في التعاملات الرسمية (وفقا للسعر المحدد من قبل البنك المركزي) لا يزال عند مستوى 1.508 ليرة للدولار الواحد.

وقالت صحيفة الأخبار اللبنانية المقربة من حزب الله، إن استمرار هبوط الليرة لهذه المستويات القياسية المتدنية سيكون له انعكاسات خطيرة على القدرة الشرائية للمواطنين وسيؤدي إلى مزيد من الفقر بعد انخفاض قيمة رواتب الموظفين بالليرة إلى أكثر من 65 بالمئة.

وفي السياق، نفى حاكم مصرف لبنان، رياض سلامة، ما تردد بشأن توجيه دعوة إلى البنوك اللبنانية لتحويل الودائع الدولارية الموجودة لديها إلى الليرة اللبنانية.

وقال سلامة في بيان صدر الأحد: "لم أذكر بأي لحظة أن المصارف يمكن أن تحول الودائع لديها التي هي بالدولارات إلى الليرة اللبنانية".

ويشهد لبنان أسوأ أزمة اقتصادية منذ الحرب الأهلية بين عامي 1975 و1990 بسبب الفساد على مدى عقود ما حمل البلاد واحدا من أكبر أعباء الديون العامة في العالم.

المصدر (عربى 21)

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية