تراجعت أسعار النفط بعد بدء سريان رسوم استيراد جديدة فرضتها الولايات المتحدة والصين، مما أجج المخاوف من وقوع مزيد من الضرر على النمو الاقتصادي العالمي والطلب على الخام.

وتراجعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت59 سنتا ليتحدد سعر التسوية عند 58.66 دولار للبرميل، بعد أن انخفضت إلى 58.10 دولار خلال اليوم.

ونزل الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 33 سنتا إلى 54.77 دولار للبرميل.

وبدأت الولايات المتحدة فرض رسوم تبلغ 15 بالمئة على تشكيلة من السلع الصينية يوم الأحد - تشمل الأحذية والساعات الذكية وأجهزة التلفزيون - مع فرض الصين رسوما جديدة على الخام الأميركي، في أحدث تصعيد لحربهما التجارية.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن الجانبين سيلتقيان رغم ذلك لإجراء محادثات هذا الشهر.

وكتب ترامب على تويتر أن هدفه هو الحد من اعتماد الولايات المتحدة على الصين، مجددا دعوته الشركات الأميركية للعثور على بدائل توريد.

وقال هاري شيلنجوريان من بي.ان.بي باريبا "حتى مع توضيح الرئيس ترامب أن المحادثات المقررة بين الولايات المتحدة والصين ستمضي قدما، فإن السوق تزداد تأهبا لمواجهة ممتدة بين البلدين وستتطلع إلى تيسير نقدي من البنوك المركزية لتعزيز الشهية

للمخاطرة."

وفرض بكين رسوما خمسة بالمئة على الخام الأميركي يعد هو المرة الأولى التي يُستهدف فيها الوقود منذ شرع أكبر اقتصادين في العالم في حربهما التجارية الدائرة منذ أكثر من عام.

 

المصدر سكاي نيوز

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية