واشنطن

اتفق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس التنفيذي للاتحاد الأوروبي ، جان كلود جونكر ، يوم الأربعاء على العمل من أجل إزالة الحواجز التجارية على السلع الصناعية ، فيما بدا أن ترامب يفسح المجال أمام تهديده بفرض رسوم على السيارات.

حيث أعلن ان الاتفاق يمكن أن يعمل على سحب  "مجموعة عمل رفيعة المستوى" للتفاوض بشأن تخفيضات التعريفات الجمركية والدعم والحواجز غير الجمركية و أن يقلل هذا من المخاوف من تصاعد حرب التجارة عبر الأطلنطي التي أطلقتها تعريفة ترامب على الفولاذ والألمنيوم والتهديد بفرض 25- تعريفة في المئة على السيارات المستوردة وقطع غيار السيارات.

ساعدت أخبار الإتفاقية الأسهم العالمية على تمديد الارتفاع الأخير.

وقال ترامب وجونكر بعد اجتماع في البيت الأبيض إنهما اتفقا على إجراء محادثات تجارية شاملة تغطي أيضا زيادة المشتريات الأوروبية من فول الصويا الأمريكي والغاز الطبيعي المسال (LNG) وتقليص الحواجز أمام التجارة عبر الأطلسي في الخدمات والمواد الكيميائية والمستحضرات الصيدلانية والمنتجات الطبية.

و اتفقا الجانبان أيضا أنهم سيتعاونون لإصلاح قواعد منظمة التجارة العالمية.

إلا أن ترامب وافق على "حل" التعريفات الجمركية الأمريكية الحالية على الفولاذ والألمنيوم الأوروبي ومن الجانب الاوروبي اتفق على حل ل  التعريفات الانتقامية الأوروبية ضد الدراجات النارية الأمريكية والبوربون وغيرها من المنتجات.

وقال جونكر  إنه في الوقت الذي تجري فيه المفاوضات حول هذه القضايا ، فقد اتفق الطرفان على عدم فرض تعريفات جديدة ، بما في ذلك تلك التي يهددها بها ترامب على السيارات وقطع غيار السيارات.

وقال جونكر: "طالما أننا نتفاوض ، ما لم يوقف أحد الأطراف المفاوضات ، فإننا سنوقف المزيد من التعريفات." "وسوف نعيد تقييم التعريفات الحالية على الفولاذ والألمنيوم".

و بالرغم من الطمئنات من كلا الجانبين إلا أن قام الرئيس الامريكي  بالتهديد بفرض رسوم جمركية على واردات السيارات و أن يضرب شركات صناعة السيارات الأوروبية بي أم دبليو ديملر وفولكس واجن ، وكذلك شركات السيارات اليابانية والكورية الجنوبية.

حيث قال ؛ يمكن لوزارة التجارة أن توصي بتعريفات جديدة في وقت مبكر من شهر سبتمبر بعد إجراء تحقيق في ما إذا كانت واردات السيارات تشكل خطراً على الأمن القومي الأمريكي.

ولم يذكر الزعيمان بشكل محدد تعريفات السيارات في بياناتهما ، مع التركيز على المنتجات الصناعية الأخرى.

وقال ترامب للصحافيين في البيت الأبيض: "اتفقنا اليوم ، أولا وقبل كل شيء ، على العمل معا من أجل التعريفات الصفرية ، وعدم وجود حواجز غير جمركية ، وبدون أي إعانات على السلع الصناعية غير الصناعية".

وأطلعت اللجنة لدول الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي على استجابة الاتحاد المحتملة لتعريفات السيارات قائلة إنه من الناحية النظرية يمكن أن تصل إلى 9 مليارات يورو من السلع الأمريكية ، وفقا لمصادر الاتحاد الأوروبي.

المصدر : وكالة رويترز

 

 

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية