كتب سامح طلعت

لم يبني كنيسة أو مسجد ، لم يعتلي المنابر لإلقاء خطب رنانة أو عظات نارية ، لم ولن تراه يتحدث عن الدين ولا يقبل أن يوصف علي أنه طبيب قبطي مسيحي، بل دائم الفخر بمصريته فقط وعندما لمع صيته في الخارج وحصل علي كل الألقاب والجوائز العالمية، رجع إلي بلده وصمم صرح إنساني عظيم لعلاج مرضي القلب ليخدم بإنسانيته الإنسان وحسب.

لم يلتفت إلي تكفيره من قبل بعض الحاقدين ولم ينساق وراء فكر طائفي كإنشاء مستشفي قبطي أو مركز طبي يخضع للكنيسة . فقط ما يشغله هو الإنسان دون النظر إلي دينه وجنسه ولونه.

أحب العلم فأحبه العالم أجمع ليؤكد لنا جميعا أن العلم فقط هو الحل الوحيد الأوحد لإصلاح المجتمعات ورفعة الأمم .

العلم الذي يجرد الإنسان من طائفيته و يجعله فقط إنسان حقيقي غير مشوه .

Rate this item
(0 votes)

من نحن

كاسل جورنال  صوت الانسان الحر والأولى المتخصصة في الاعلام الدبلوماسي والثقافي والعلمي

كاسل جورنال  جريدة دولية إلكترونية يومية  حاصلة على الترخيص الدولي من قبل المملكة المتحدة برقم  10675 ومعتمدة من قبل السفارة المصرية بلندن ، مالكتها دكتورة عبير المعداوي 

حاصلة على جميع تصاريح المزاولة للعمل الصحفي  بكل دول العالم  والهيئات والمنظمات الدولية والعالمية والحكومية والمحلية والحقوقية

كاسل جورنال  تصدر بعدد من اللغات والطبعات المستقلة على المستوى الالكتروني  كما يلي ؛ 

كاسل جورنال العربية ’كاسل جورنال الإنجليزية ’كاسل جورنال الروسية ’كاسل جورنال الصينية