العراق- نينوي 

 

 

مازلت العراق تتجرع نكبات ما فعلته العصابات الاجرامية في مدنها ، و خاصة ما أنتج عن يدها الخبيثة من هدم متعمد لكل الاثار الهامة بمدن العراق

مكتب مكافحة سرقة السيارات التابع لمديرية مكافحة الإجرام في نينوى وبمعلومات استخباراتية تلقي القبض على متهم وبحوزته ثلاث كتب آثرية تعود للديانة المسيحية قامت عصابات داعش الإرهابية بسرقته ونهبه من متحف( كنيسة مار توما ) الواقعة في منطقة جرجيس من حي الصديق في الجانب الأيسر من الموصل

و تظهر الكتب المحترقة انها تعود لإنجيل تعود للعصر القديم و كتبت بخط اليد و قد تعرضت لخطر بالغ نتيجة حرقها و تمزيق بعضها ، و تسعى العراق حاليا لتضميد الجراح من خلال ترميم الاثار المدمرة و الوقوف على حقيقة ما صنعه الاٍرهاب في اثارها الشامخة 

Rate this item
(0 votes)