أعلنت حقوق الانسان التابعة للأمم المتحدة ان المفوض السامي زيد رعد الحسين لم يتنحى او توقف عن اداء مهام عمله و انه بهذا سوف يواصل التحدث ضد الانتهاكات حتى نهاية فترة ولايته

التي تستمر أربعة أعوام، مؤكدا أنه لا ينصاع لضغوط ليظل صامتا.

يأتي إعلان المكتب في أعقاب قرار زيد بعدم التماس تجديد ولايته بعد انتهائها في آب / أغسطس المقبل.

وبحسب ما جاء على لسان المتحدث باسم المكتب، روبرت كولفيل، فإنه "لا يوجد أي شيء غير اعتيادي" في هذا الصدد، مشيرا إلى أن شغل مفوضي حقوق الإنسان لفترة ثانية أمر نادر:

"بالطبع المفوض السامي لا يتخلى إطلاقا عن حقوق الإنسان. خلافا للكثير من التقارير حول هذا الأمر فإنه لم يتنح أو يستقل. بل أبعد ما يكون عن ذلك. فهو لديه ولاية مدتها أربع سنوات وسينفذها بالكامل، دون خوف أو محاباة، حتى آخر يوم في 31 آب / أغسطس - أي أكثر من ثمانية أشهر من الآن."

Rate this item
(1 Vote)
Tagged under
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…