كتبت : عبير المعداوي 

كنا ذكرنا منذ أسبوع تقريبا أن هناك دولا في الطريق لاتباع خطى الولايات المتحدة الامريكية في إعلانها نقل السفارة الى القدس تنفيذا لأوامر الشرطي الأكبر في العالم و ها هي أولى البلاد الصغيرة جدا جواتيمالا تعلن عن نقل سفارتها من تل أبيب الى القدس  التي اعتبرتها أيضا العاصمة الإسرائيلية دون أية اعتبارات للحق الفلسطيني و أن إسرائيل دولة محتلة 

حيث اعلن الرئيس الجواتيمالاي جيمي موراليس يوم الأحد عشية الاحتفال بعيد الكريسماس  عبر صفحته في الفيسبوك انه تحدث مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو. و قمنا بتقديم التهنئة و اعلان نقل سفارتنا الى القدس عاصمة إسرائيل حيث قال؛

"نحن نتحدث عن العلاقات الممتازة التي كان لدينا كدول منذ  دعمت بلادنا إنشاء دولة إسرائيل"، كتب موراليس في صفحته الرسمية ب الفيسبوك .

وكانت  احدى الدول التى لم تصوت مع الامم المتحدة عندما اعلنت فى قرار غير ملزم ان قرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل "باطل ولاغى".


صوتت تسع دول "لا": هندوراس وميكرونيزيا وجزر مارشال وناورو وبالاو وتوغو وغواتيمالا والولايات المتحدة واسرائيل.

وبالاضافة الى ذلك، امتنعت 35 دولة عن التصويت و 21 دولة "غائبة". وبوجه عام، أيد 128 بلدا هذا القرار الذي تقدمت به مصر ضد ما أعلنه ترامب متخذا القدس عاصمة لإسرائيل .

ووجه السفير الاميركي لدى الامم المتحدة نيكي هالي الذي حذر ان أمريكا سوف تنظر لقائمة  الاسماء التي وقفت ضدها  بعد التصويت، و من ثم  الدول التي لم تصوت لصالح القرار، قام بدعوتهم  الى حفل استقبال في كانون الثاني / يناير  و قال لهم ؛

"شكرا لكم على صداقتكم مع الولايات المتحدة". "

إلى الان لم يعلن أي دولة عن اعترافها بالقدس عاصمة إسرائيليه رغم ان الجمهورية التشيكية قالت انها تدرس مثل هذه الخطوة في نقل سفارتها ما يعني ضمنيا اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل 

ولم تحدد الولايات المتحدة ولا جواتيمالا  بالضبط متى سينقلان سفارتهما بيد ان واشنطن اشترت فندقا في القدس الشرقية و يقال انها خلال أسابيع قليلة جدا سيتم الانتقال المؤقت لحين انشاء سفارة كاملة التجهيزات بالقدس .

وكان نتانياهو قد توقع ان يحذو حذو واشنطن الاخرين. وقد بذل جهودا كبيرة للوصول إلى أمريكا اللاتينية في السنوات الأخيرة كجزء من حملة لمواجهة الدعم الذي طال أمده للفلسطينيين في الأمم المتحدة.

 

Rate this item
(1 Vote)
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…